2019 | 21:04 حزيران 19 الأربعاء
أردوغان: وفاة محمد مرسي ليست طبيعية وموضع شك بالتأكيد ونحن سنتابع هذا الأمر | بيلوسي: سنسعى لعزل ترامب إذا ثبت تورطه في تقصير كبير | اللقاء الديمقراطي سجل أثناء مناقشة مشروع الموازنة تحفظه على بند موازنة المجلس الأعلى اللبناني السوري | انتهاء الجلسة المسائية للجنة المال باقرار موازنة رئاسة الجمهورية والبدء باعتمادات رئاسة الحكومة التي ستستكمل غدا | الخارجية الألمانية: نطالب بتفسير سريع وكامل لسبب وفاة محمد مرسي | معلومات الـ"او تي في": الرئيس عون أبلغ لافرنتييف أن مشاركة لبنان ليست موجهة ضد أحد بل هو معني بالنزوح واستقرار سوريا | معلومات الـ"او تي في": باسيل سيُظهر موقف الحكومة اللبنانية في الجولة المقبلة من مؤتمر أستانا | أوساط المستقبل للـ"ام تي في":التعيينات مؤجلة الى ما بعد الموازنة باستثناء أعضاء المجلس الدستوري و الـ5 المنتخبين في مجلس النواب | مصادر بعبدا والتيار للـ"ال بي سي" عن التعيينات: السلة الواحدة غير واردة فهي رمز للمحاصصة ويجب أن تُعتمد معايير الكفاءة | هوك: نتضامن مع الشعب الإيراني الذي لا يريد أن تُنفق أمواله على الأسد والميليشيات | مصادر لقاء الحريري - باسيل للـ"ال بي سي": لا استئثار في التعيينات والالية المتّبعة ليست قانونا | مفرزة استقصاء الشمال أوقفت السوري الفار من سجن طرابلس في مشمش |

اتفاق على آلية لتأجيل واعفاء المكلفين من الرسم المقطوع حتى 2020

أخبار اقتصادية ومالية - الجمعة 14 أيلول 2018 - 14:35 -

زار رئيس الهيئات الاقتصادية محمد شقير وأمينها العام نقولا شماس وزير المالية علي حسن خليل اليوم في مقر الوزارة، وتم التداول في الوضع الضريبي العام الذي يقض مضاجع مختلف المؤسسات الاقتصادية والمهن الحرة وقطاع الاعمال في ظل التردي الاقتصادي الكبير الذي يشهده البلد.

وساد اللقاء جو من الصراحة والانفتاح، حيث أبدى الوزير خليل تفهماً كبيراً لهواجس الهيئات الاقتصادية ولمطالبها، وعلى وجه التحديد:

أولاً: في ما يتعلق بالرسم المالي المقطوع المفروض على المكلفين بضريبة الدخل، وافق الوزير خليل كما جرت العادة منذ العام 2014 حتى اليوم، على تأجيل موعد تطبيق هذا الرسم تحسساً منه بالاوضاع القائمة. ولهذه الغاية أجرى الوزير خليل اتصالاً هاتفياً مع رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري واتفقا مشكورين على آلية لاقرار التأجيل واعفاء المكلفين من الرسم وارجائه للعام 2020.

ثانياً: في ما يتعلق بالتخفيض الاستثنائي على مختلف الغرامات الضريبية، وافق الوزير خليل بناء على طلب الوفد بإعداد نص قانوني معجل مكرر لارجاء مهلة تسديدها من 20/10/2018 الى 31/12/2018.

ثالثاً: في ما يتعلق بالتسويات الضريبية الاستثنائية التي ابطلها المجلس الدستوري والتي من شأنها ان تريح المؤسسات وتوفر مبالغ كبيرة للخزينة، وعد الوزير خليل بإعادة صياغة هذه النصوص في موعد قريب.
وفي نهاية الاجتماع، تم التوافق على استمرار التواصل الايجابي والتعاون المثمر بين الهيئات الاقتصادية ووزارة المالية.
 

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار
البريد الإلكتروني