2019 | 13:50 شباط 23 السبت
الحزب الحاكم في الجزائر ردا على التظاهرات: أحلام سعيدة للمطالبين بالتغيير | شمخاني: إيران لديها خطط لتحييد العقوبات الأميركية غير المشروعة | الحواط: لاعتماد لامركزية النفايات عبر الفرز من المصدر ولضرورة وضع خريطة سياحيّة للمناطق البيئية بما يساعد اللبنانيين والسياح الأجانب ويعزّز الانماء المحلّي | شمخاني: إيران حققت 90 بالمئة من أهدافها في سوريا وإدارة ترامب تفتقر إلى حسن النية ولا حاجة لإجراء محادثات مع أميركا | جميل جبق: لن أسمح لأي مستشفى برفض أي مريض وممنوع رد أي محروم لا يحمل الأموال وسأقيل أي مدير مسؤول عن اي حادثة وفاة على ابواب المستشفيات | "العربية": مقاتلات التحالف تستهدف قيادات وعناصر من تنظيم القاعدة في مودية في محافظة أبين اليمنية | حنكش لـ"الجديد" تعليقاً على تجميد نشاط النائب الموسوي لسنة كاملة: حزب الله تلقّف الموضوع بسرعة وتلقف الاضرار التي قد تلحق بهكذا تصريح | وزير الدفاع التركي لمسؤولين من البنتاغون: يجب ألا يكون هناك فراغ عندما تنسحب الولايات المتحدة من سوريا | فادي جريصاتي: لامركزية النفايات هي الحل لمشكلة النفايات ومقتنع بسياسة الشراكة بين الوزارة والشعب ممثلا بالبلديات | حاصباني لـ"صوت لبنان(100.5)": لعودة النازحين بأسرع وقت ممكن وهذه العودة لا تعني استغلالهم للتطبيع مع النظام السوري | ضبط 4 شاحنات محمّلة بأطنان من الخضار المهرّبة في صيدا | السلطات الهندية: مقتل 50 شخصاً بسبب شربهم خموراً ملوثة في ولاية آسام شمال شرقي البلاد واعتقال 5 أشخاص لهم علاقة بالحادث |

إيهود باراك: إسرائيل ترى نصر الله "هتلر" جديدا

أخبار محليّة - الأربعاء 12 أيلول 2018 - 15:42 -

قال إيهود باراك، رئيس الوزراء الإسرائيلي الأسبق، إن إسرائيل تبحث دائما عن هتلر جديد، ربما ممثلا في حسن نصر الله، أو الرئيس الفلسطيني، محمود عباس، وبأن كل ما يخالف إسرائيل فهو عدو.

وأكدت صحيفة "معاريف" العبرية، الامس الثلاثاء، بأن رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق، ووزير الدفاع الأسبق، إيهود باراك، يرى أن "أحد أسباب الأزمة الداخلية في إسرائيل هي حالة التفرد التي يشعر بها نتنياهو، رغم أنه يخرج في بعض خطاباته مرتبكا وغير متزن، لكنه اليوم يرى نفسه وحيدا من دون كوابح، بعكس ما كان عليه الوضع سابقا حين أحاط به عدد من كبار الوزراء أمثال دان مريدور، وموشيه يعلون، وأنا".

وأوضح أن "نتنياهو اليوم لا يقف أحد في طريقه باستثناء، نفتالي بينيت (وزير التعلم الحالي)، لكنه غير جدي، لأنه يظهر كما لو كان يتلو فتاوى حاخامات، وليس هكذا تدار الدولة، ولذلك حين بدأت أرى السياسة الرسمية تصل إلى زوايا خطرة، قررت الخروج للإعلام بعد سنوات من الغياب، والابتعاد عن الحياة العامة".

وكتب المحلل السياسي للصحيفة، بن كسبيت، أن باراك يعتبر نفسه وكأنه يقود حركة سياسية معادية لنتنياهو، هكذا دون تجميل، ويعتبر نفسه المقاتل المتقدم للحفاظ على الوجه الديمقراطي للدولة والقيم الليبرالية، ويعتبرها المعركة الأخيرة التي يخوضها في حياته.

وأضاف باراك، إنني أشعر بالقلق من الصورة السائدة عن إسرائيل في العالم، لشعوري بأن الدولة دخلت في حالة من التيه.

"سبوتنيك"