2018 | 23:12 تشرين الثاني 16 الجمعة
المدير التنفيذي لبرنامج الغذاء العالمي: لا بد من تحرك فوري لحماية الشعب اليمني | بيسلي: في اليمن 8 ملايين أسرة بحاجة للمساعدة | عضو مجلس الشيوخ تيد يونغ: مشروع قانون محاسبة السعودية يضمن مراقبتنا للسياسة الأميركية في اليمن | مبعوث الأمم المتحدة لليمن: الأطراف المتحاربة توشك على إبرام اتفاق بشأن تبادل السجناء والمحتجزين | متحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية: استئناف صادرات خام كركوك من العراق خطوة مهمة في مسعى لكبح صادرات إيران النفطية | الحريري: أنا أتأمّل بالخير اذا حلّت مشكلة الحكومة والحل ليس عندي انما عند الاخرين | الحريري في مؤتمر ارادة الحل الحكومي: صحيح أننا حكومة تصريف أعمال ورئيس مكلف لكن هدفنا الاساسي أن نطوّر البلد ولدينا فرصة ذهبية لتطويره خاصة بعد مؤتمر سيدر | غريفيث: لا شيء يجب أن يمنعنا من استئناف الحوار والمشاورات لتفادي الأزمة الإنسانية | تصادم بين سيارتين بعد جسر المشاة في الضبيه باتجاه النقاش والاضرار مادية و دراج من مفرزة سير الجديدة في المحلة للمعالجة | بدء جلسة لمجلس الأمن لبحث التطورات الإنسانية والسياسية في اليمن | قتيل و3 جرحى نتيجة تدهور بيك آب على طريق عام أفقا العاقورة | الرئاسة التركية: أردوغان وترامب اتفقا في اتصال هاتفي على ضرورة الكشف عن كل جوانب قضية مقتل خاشقجي |

صحناوي: الطريقة الوحيدة لترى الحكومة النور هي أن يضع الحريري معيارا واحدا

أخبار محليّة - الأربعاء 12 أيلول 2018 - 11:44 -

أكد النائب نقولا صحناوي على ضرورة تشكيل حكومة وحدة وطنية لتحصين البلد ولفت في حديث لبرنامج الحدث عبر قناة "الجديد" الى أن الطريقة الوحيدة لترى الحكومة النور هي أن يضع رئيس الحكومة المكلف معياراً واحداً ويشكل بالتعاون مع رئيس الجمهورية هذه الحكومة، والمعيار سهل يوضع بحسب عملية حسابية واضحة مطالباً بقاعدة واحدة تفرض على الجميع.

وأشار صحناوي الى ان تشكيل الحكومة لا بد ان يجري بحسب قاعدة عادلة يضعها رئيس الحكومة المكلف الذي يشكل حكومته بالتعاون مع رئيس الجمهورية، لافتاً الى انه ليس من الخطأ ان يطالب كل فريق في لبنان بحصة ولكن في النهاية لا بد من ان يكون المعيار واضح وشفاف وعادل.

وأضاف صحناوي: نحن فريق لطالما طالب بترك السيادة للداخل اللبناني ولمكونات هذا الوطن ونعمل منذ نشأتنا على اساس هذا المبدأ، فنحن نرفض الاستعانة بالخارج، ولا نرضح لاملاءات الخارج، أي كان، علماً ان كاتبي اتفاق الطائف ابقوا غموضاً في نصوصه لكي يُبقوا لبنان بحاجة الى وصي وحكم، الا ان اليوم الحكم موجود، وهو لبناني، متمثل بالرئيس القوي أي العماد ميشال عون.

اما عن الخلاف مع القوات اللبنانية فشرح صحناوي أن القوات دعمت وصول العماد عون الى الرئاسة فقط وكان الاتفاق انها ستبقى داعمة للعهد، وتعمل لانجاحه، ولكنها لم تفعل ذلك في اي لحظة حتى في المطالب البديهية كالكهرباء. أضف الى ذلك عدم تعليقها على كلام المرعبي عن المثالثة وموقفها الملتبس حيال ازمة الرئيس سعد الحريري حيث كانت السباقة في دعوتها الى قبول الاستقالة المشبوهة، والمضي قدماً باستشارات نيابية. وقد اصبح اليوم همها الأول التصويب على الوزير جبران باسيل ضمن خطة تهدف الى اغتياله معنوياً (Character Assassination) تماماً كما كان يحدث في الماضي مع العماد عون الذي اصبح اليوم رئيساً للجمهورية ولم يعد من السهل التصويب عليه.

صحناوي أكد انه مع حصول القوات اللبنانية على حقوقهم في التشكيلة الحكومية، شرط الا يكون ذلك على حساب التيار الوطني الحر، وقال : نحن نعمل على تسهيل التشكيل، ونطالب بما هو عادل، لا اكثر ولا اقل.

وختم صحناوي: التسويات التي قمنا بها جاءت لصالح البلد وهناك مكونات لا يمكن الغاؤها ويجب القبول بالشركاء بالوطن للمحافظة على قوته ووحدته.