2018 | 16:39 تشرين الثاني 20 الثلاثاء
المبعوث الأميركي للشؤون السورية: برنامج إيران يقضي بتخريب سلطة الدولة السورية كما فعلت في لبنان واليمن وكما حاولت فعله في العراق | المبعوث الأميركي للشؤون السورية: نسعى التوضيح لروسيا ان القوات التي تقودها ايران في سوريا ليست فقط لدعم الأسد بل لتنفيذ برنامجها الخاص الطويل الأمد | توقف "انستغرام" و"فيسبوك" عن العمل في مختلف دول العالم منها لبنان | تعطل خدمات موقع فيسبوك في أوروبا والولايات المتحدة | التليفزيون العراقي: الجيش العراقي دمر مخزن أسلحة في غارات جوية على مواقع لتنظيم الدولة الإسلامية في محافظة دير الزور السورية | وزير الدفاع الأميركي الأسبق ليون بانيتا: التقييم المقدم لترامب حول علاقة بن سلمان بقتل خاشقجي موثوق للغاية | الجيش العراقي يشن ضربات جوية على مواقع لتنظيم الدولة الإسلامية في سوريا | تلفزيون الإخبارية السعودي: العاهل السعودي يدشن 151 مشروعا في منطقة تبوك بقيمة تزيد عن 11 مليار ريال | إردوغان يرفض قرار المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان "غير الملزم" بشأن دميرتاش | انطلاق عملية انتخاب رئيس جديد لمؤسسة الانتربول | المبعوث الأميركي الخاص لإيران بريان هوك: العقوبات الأميركية على طهران أدت إلى فقدانها نحو ملياري دولار من عائدات النفط | نصار للـ "أن بي أن": السنة المستقلون ليسوا كتلة ومطالبتهم بتمثيلهم في الحكومة هو أمر غير محق ويبقى القرار النهائي في يد الرئيس المكلف سعد الحريري |

بالصور: ما حقيقة حمل ميغان ماركل بطفلها الأول؟

أخبار فنية - الأربعاء 12 أيلول 2018 - 08:13 -

على الرغم من الأناقة التي ظهرت بها الدوقة ميغان ماركل Meghan Markle خلال الحفل الموسيقي الذي أقامه السلاح الملكي، لمناسبة مرور قرن على انتهاء الحرب العالمية الأولى، إلا أنّ فستانها، الذي صمّمه الكندي التايواني جاسون وو Jason Wu ، أدخلها في دوامة الشائعات.

فقد ضجّت الصحف ووسائل التواصل الاجتماعي، بخبر حمل ميغان بمولودها الأول بعد ما يقارب الثلاثة أشهر من زواجها من الأمير هاري Harry ، بعد أن لاحظوا انتفاخ بطنها خلال الحفل.

واعتبر رواد الإنترنت، أنّ الممثلة السابقة اختارت فستانًا ضيّقًا مُزيَّنًا بكشاكش من ناحية البطن، لتحاول إخفاء حجم بطنها.

وفي السياق عينه، ورد في بعض التقارير أيضًا، أنّ دوريا راغلاند، والدة ميغان ماركل، تتلقى دروسًا حول رعاية وتربية الأطفال في مركز " Cradle Company" في مدينة باسادينا بالقرب من منزلها في كاليفورنيا، على يدي أخصائييْن هما: "براندي" و"هانا"، واللذان يأتيان إلى منزلها لتجنّب جذب الانتباه.

وقد تعلّمت دوريا بالفعل الإسعافات الأولية، واستشارات حول الرضاعة الطبيعية، ورعاية الطفل الأساسية، والإنعاش القلبي الرئوي، كما يغطي المساق التدريبي الطريقة الأفضل للنوم، والفطام، ومساعدة الأم الجديدة على استعادة عافيتها.

ولكن حتى الآن لم يصدر أيّ بيان رسمي عن القصر الملكي، ما يبقي كلّ ما قيل وسلف ذكره، ضمن إطار الشائعات غير المثبتة.

يشار إلى أنّ فردًا جديدًا قد انضم إلى عائلة دوقة ساسيكس وزوجها الأمير هاري، بعد أن تبنّى الثنائي كلب لابرادور أسود صغيرًا.

وقد ذكرت وسائل إعلام بريطانية، أنّ الكلب الجديد الذي انتقل إلى قصر كنسينغتون انسجم كثيرًا مع كلب "ميغان" الآخر "غي".

واللافت أنّ الثنائي اختارا للكلب اسم "أوز"، حيث رجّح البعض أن يكون الاسم يعني دول الكومنولث، فكلمة "أوز" تعني "أستراليا" إحدى أعضاء دول الكومنولث التي تُعتبر مجموعة حكومية دولية، تتألف من 53 دولة عضوًا، معظمها من الأراضي السابقة للإمبراطورية البريطانية.