2019 | 16:04 نيسان 23 الثلاثاء
رئيس وزراء سريلانكا: هناك احتمال لوقوع المزيد من الهجمات | المتحدث باسم الرئاسة المصرية: القمة الإفريقية دعت إلى تسليم السلطة لحكومة انتقالية في السودان لـ3 أشهر | وزارة الداخلية السعودية: إعدام 37 شخصا بعد إدانتهم بالإرهاب | وزير المال رفع الى الأمانة العامة لمجلس الوزراء الصيغة الجديدة المعدّلة لمشروع الموازنة مع الإجراءات التخفيضية | مجلس الوزراء السعودي يؤكد ضرورة مواصلة الضغط على إيران للالتزام بمبادئ القانون الدولي | الرئيس عون أمام زوّاره: الدول التي تغذي الإرهاب لا تؤمن بالديموقراطية ولا بحقوق الإنسان | البحرين ترحب بقرار واشنطن إنهاء الإعفاءات من العقوبات على إيران | الجيش الليبي يعلن إسقاط طائرة حربية حاولت استهداف قاعدة الجفرة الجوية | شرطة سريلانكا تحذر المواطنين عبر رسائل نصية من شاحنة مريبة في كولومبو | العربية: المغرب يفكك خلية إرهابية تابعة لداعش في مدينة سلا قرب الرباط | "روسيا اليوم": إسقاط طائرة حربية تابعة لحكومة الوفاق في منطقة الجفرة وسط ليبيا | افرام بعد اجتماع لجنة الاقتصاد والتخطيط مع الوزير بطيش: نحض على اقرار الموازنة بسرعة مع حماية القطاعات الإنتاجية |

مصر تحتفل بـ"سابقة تاريخية" نادرة

متفرقات - الأربعاء 12 أيلول 2018 - 07:49 -

احتفلت مصر، بعامين جديدين هما الهجري والقبطي، في سابقة قلما تتكرر، استدعت تعليق الرئيس عبد الفتاح السيسي.
وسمح "2018" بتعانق العامين الهجري والقبطي، إذ شهد اليوم، الموافق 11 سبتمبر، غرة شهر محرم، أول يوم من أيام العام الهجري الجديد 1440، كما بدأ، اليوم، سنة قبطية جديدة تحمل رقم (1729).

وعلق السيسي، قائلا: "في عام 2018، وبين الميقات القمري وتقويم الشهداء، تحتفل مصر، مسلميها ومسيحييها، ببداية التقويمين الهجري والقبطي في رمزية جميلة ودالة على وحدة هذا الشعب، واحتوائه لكل تنوع واختلاف يزيدها قوة وثراء".

كما علق سفير الاتحاد الأوروبي لدى مصر إيفان سوركوش على تويتر، قائلا: "كل سنة وكل المصريين بخير وسعادة واتحاد بمناسبة العام الجديد الهجري والقبطي".

والتقويم القبطي أو "تقويم الشهداء"، يعتمد أساسا على التقويم المصري القديم، وهو تقويم شمسي وضعه قدماء المصريين لتقسيم السنة، معتمدين على دورة الشمس.

ويعد التقويم المصري من أوائل التقاويم التي عرفتها البشري، وأدقها من حيث ظروف المناخ والزراعة خلال العام، ويعتمد عليه الفلاح المصري في مواسم الزراعة والمحاصيل التي يزرعها من آلاف السنين وحتى الآن.

وقسم المصريون القدماء، منذ 4 آلاف و200 سنة قبل الميلاد، السنة إلى 12 برجا في ثلاثة فصول هي (الفيضان – الزراعة - الحصاد)، وطول كل فصل 4 أشهر.

واحتفظ الأقباط بنفس التقويم المصري القديم وشهوره التي ظلت كما هي بأسمائها الفرعونية، بعد أن اتخذوا من عام الشهداء، الذي استشهد خلاله نحو مليون قبطي على يد الإمبراطور الروماني دقلديانوس عام 248، بداية للتقويم القبطي.

والسنة في التقويم القبطي، نجمية شعرية مرتبطة بدورة نجم "الشعرى اليمانية"، وهو ألمع نجم في مجموعة نجوم" كلب الجبار" الذي كانوا يراقبون ظهوره الاحتراقى قبل شروق الشمس قبالة أنف أبو الهول.