2019 | 08:12 كانون الثاني 17 الخميس
جميع الطرق إلى كفردبيان سالكة لسيارات الدفع الرباعي و السيارات المجهزة بسلاسل والطرق إلى مراكز التزلج مقطوعة وطريق كفردبيان حدث بعلبك مقطوعة | مصدر قريب من المردة لـ"الجمهورية": أحد المشاركين في اجتماع بكركي يحاول دائماً تصوير مطالبته بالثلث في الحكومة نابع من رغبة في تعزيز دور رئاسة الجمهورية وبالتالي المسيحيين | مسؤولون كبار في البيت الأبيض: دولة فلسطينية منزوعة السلاح هي جزء مهم من الخطة الأميركية للسلام | 14 جريحا في 9 حوادث سير خلال الـ24 ساعة الماضية | مسؤولون كبار في البيت الأبيض: واشنطن ستقدم مبادرة أكثر تفصيلا من المبادرة العربية للسلام في الشرق الأوسط | مرجع أمني كبير لـ"اللواء": الجيش جاهز للتصدّي لأي عدوان و99 بالمئة من الارهابيين دخلوا من الأراضي السورية لكن الوضع تغيّر اليوم مع عودة سيطرة الدولة السورية على اجزاء واسعة | قوى الأمن: توقيف 83 مطلوباً بجرائم قتل ومخدرات وسرقة ودخول خلسة واطلاق نار بتاريخ الأمس | جورج كتاني لـ"صوت لبنان (93.3)": انهيار صخرة في الناعمة يؤدي إلى سقوط قتيل و6 جرحى والصليب الأحمر يجلي المصابين | "الأنباء الكويتية": اعتذار جعجع شخصيا مردود لعدم التشاور المسبق معه من جانب بكركي اضافة الى ما يقال ان هذا اللقاء اقترحه باسيل وهو ما لم تؤكده مصادر بكركي | قطع الطريق على اوتوستراد شكا باتجاه طرابلس قبل مفرق برغون بسبب انهيار صخور وتحويل السير الى الطريق البحرية | طريق ترشيش زحلة وطريق ضهر البيدر مقطوعتان بسبب تراكم الثلوج | الجيش الأميركي يؤكد مقتل جنديين أميركيين وموظف مدني في البنتاغون ومتعاقد في هجوم منبج |

كلب "يبرئ" شخصاً من تهمة اعتداء جنسي على قاصر!

متفرقات - الثلاثاء 11 أيلول 2018 - 22:33 -

أفرج عن مواطن في الولايات المتحدة الأميركية بعد أن حكم عليه بالسجن لمدة 50 عاما بعد اتهامه بالعنف الجنسي، والفضل يعود لكلب.

وذكرت صحيفة نيويورك بوست أن محكمة مدينة ريدموند بولاية أوريغون، حكمت على السباك، جوشوا هورنر، في نيسان 2017، بالسجن لمدة 50 سنة بتهمة الاعتداء الجنسي على قاصر.

وفي شهادتها أمام المحكمة، اعترفت "الضحية" أن هورنر هدد بقتل حيواناتها إذا ما أبلغت عن الحادث، ووفقا لما ذكرته "الضحية"، فقد قام "الجاني" بقتل كلبها الأسود من نوع لابرادور لإخافتها.

وبعد ستة أشهر من صدور الحكم، ناشد هورنر منظمة حقوق الإنسان في ولاية أوريغون لمساعدته ورفع العقوبة التي فرضت بحقه من دون ذنب ارتكبه، لأنه لم يقتل أي كلب. ووافق المدعي العام الجديد، جون هوميل، على التعاون مع ممثلي الدفاع الجدد عن السباك المسجون.

وقرر المدافعون الجدد البحث عن الكلب وقاموا بتفتيش المنطقة مرتين ولم يعثروا عليه، ثم وسعوا دائرة البحث وذهبوا إلى بورتلاند ووجدوا الكلب هناك، والفضل يعود إلى أن الكلب لم يكن من سلالة نقية، وتميز بشكل رأس خاص وأذنين طويلتين.

وأكد المدعي العام هومل أن الكلب حي، وهو ما يثبت أن "الضحية" كذبت أثناء تقديم الأدلة، لكنه لا يستطيع تأكيد نفي حدوث جريمة العنف الجنسي ولكنه بدأ يشك في ذلك.

وأغلق القاضي القضية وبرأ منها هورنر، الذي كان قد أمضى في السجن وقتا قصيرا من محكوميته، وخرج من قاعة المحكمة حرا طليقا وهو يمسك بيد زوجته.