2019 | 11:08 كانون الثاني 16 الأربعاء
رائد خوري: خلاصة ما توصلنا اليه هو مضاعفة التركيز على القطاعات المنتجة ذات القيمة المضافة العالية والتي ترتكز على المعرفة بدرجة كبيرة وتحدث أثرا مضاعفاً ومرتفعاً | سلامة من منتدى القطاع الخاص العربي: للعام 2019 ستكون اهدافنا دائما لاستقرار سعر صرف الليرة ونظرتنا الى الفوائد هي نظرة مستقرة وسنطلق المنصة الالكترونية للتداول بالسلع | لافروف: واشنطن مصرة على اتهامنا بأننا ننتهك معاهدة الصواريخ المتوسطة والقصيرة المدى وهذا غير صحيح | الرئيس عون التقى المدعي العام التمييزي القاضي سمير حمود وعرض معه عمل النيابات العامة وعددا من الشؤون القضائية | "سكاي نيوز": مكتب المبعوث الدولي إلى اليمن يؤكد أن المباحثات بين الحكومة الشرعية والمتمردين بشأن تبادل الأسرى ستنطلق اليوم في الأردن | باسيل: في بكركي نصلّي مسيحيا ونتأمل مارونيا ونفكر لبنانيا من اجل وطننا وإنساننا وندخل اللقاء الوجداني بأيجابية وانفتاح ومحبة | افتتاح ملتقى القطاع الخاص العربي برعاية الرئيس المكلف سعد الحريري | لافروف: الإرهاب الدولي يخسر في سوريا حيث يتم إحراز تقدم كبير في مواجهته | الراعي: الوحدة اللبنانية مهددة اليوم ونريد يقظة وطنية موحدة وعلينا أن نفكر معا في الدور المطلوب منا كمسؤولين كما فعل قبلنا رجالات من طائفتنا | الراعي في اللقاء التشاوري في بكركي: اجتماعنا كموارنة هو من أجل لبنان وكل اللبنانيين وليس في نيتنا اقصاء أحد | بدء الاجتماع التشاوري بين الراعي ورؤساء الكتل النيابية والنواب الموارنة في بكركي | وصول رئيس حزب الكتائب سامي الجميل الى بكركي |

استئصال ورم ضخم من جسم امرأة

متفرقات - الثلاثاء 11 أيلول 2018 - 20:33 -

استأصل الأطباء في سنغافورة ورما وزنه حوالي 28 كلغم من جسم امرأة عمرها 53 سنة، تحملته مدة ستة أشهر بسبب خوفها من الأطباء.

ويفيد موقع Live Science بأن المرأة كانت تخاف من مراجعة العيادات الطبية لمساعدتها، إلى أن فقدت القدرة على الحركة بسبب الورم. واكتشف الأطباء أن المرأة مصابة بورم ليفي حميد ضخم في الرحم، بحيث منعها من الحركة وحتى التنفس بصورة طبيعية لمدة ستة أشهر.

ويقول الأطباء إن الورم كان يشبه اليقطين من حيث الحجم ويشغل تجويف البطن بكامله تقريبا. لذلك اضطر الأطباء بسببه إلى استئصال الرحم والمبيض معه. ويعتقد أن هذا الورم بدأ ينمو منذ خمس سنوات في جسم المرأة على أقل تقدير، وقد لاحظ الأطباء أن المرأة لم تشعر بأي صعوبة في تناول الغذاء والتغوط، ما يدل على أن نموه كان بطيئا جدا.

ومن وجهة النظر الطبية، يعتبر الورم ضخما إذا كان وزنه أكثر من 11 كلغم، ووزن الورم في جسم هذه المرأة كان أكثر من ضعف هذا الرقم بكثير. وقد اعترفت المرأة بأنها لم تراجع الأطباء لأنها تخاف من العملية الجراحية. وحاليا، ترقد في المستشفى وحالتها مستقرة.