2019 | 07:57 نيسان 24 الأربعاء
هيومن رايتس ووتش: الحكومة المصرية قادت جهودا لتقويض استقلال اللجنة الإفريقية لحقوق الإنسان والشعوب | مصادر لـ"الجمهورية": اذا كان وزير المال قد اختار عدم الانتظار فإنّ رئيس الحكومة ينتظر التوافق التام بين الجميع قبل ان يطرح الموازنة على الطاولة | خليل لـ"الجمهورية": أصبحنا أمام بَت الخيارات المحدودة وتحمّل المسؤولية من قبل كل القوى ما يحتّم علينا الذهاب نحو موازنة جدية تعالج مكامن الخلل | مصادر لـ"الأنباء": التفاهم العام بات محسوما حول ضرورة خفض عجز الموازنة بنسبة 8 بالمئة بدلا من 10 كما تطالب "سيدر" وان هذا الرقم سيكون مقبولا منها | مصادر قريبة من "لبنان القوي" لـ"الأنباء": الموقف الحاد للرئيس عون من بكركي في عيد الفصح جاء بعد اطلاع الرئيس على "ورقة المقترحات" التي نشرتها "الاخبار" | قتيل و11 جريحا في 9 حوادث سير خلال الـ24 ساعة الماضية | حركة المرور كثيفة من النقاش باتجاه جل الديب | درغام لـ"الشرق الاوسط": الخصومة مع ريفي لم تؤثر على العلاقة مع تيار المستقبل والرئيس الحريري ولا مع الأشقاء العرب | تعطل سيارة داخل نفق المطار الثاني باتجاه بيروت وحركة المرور كثيفة في المحلة | ارتفاع حصيلة قتلى الهجمات الإرهابية في سريلانكا إلى 359 | أنقرة: إذا رفضت واشنطن تزويد تركيا بمقاتلات "إف-35" فستلبي حاجتها "بمكان آخر" | القمة الأفريقية تطالب بالوقف الفوري للعمليات العسكرية في ليبيا |

البستاني نوه بخطاب عون: خير من يمثل آمال اللبنانيين أمام المحافل الدولية

أخبار محليّة - الثلاثاء 11 أيلول 2018 - 18:17 -

نوه عضو تكتل "لبنان القوي" النائب فريد البستاني في تصريح، بما جاء على لسان رئيس الجمهورية العماد ميشال عون من على منبر البرلمان الأوروبي في ستراسبورغ، وقال: "ان الرئيس عون أصاب حين أعلن عن ضرورة قيام المجتمع الدولي بمساعدة لبنان في معالجة قضية النزوح والإيفاء بتعهداته والمقررات التي اتخذها في قمة بروكسل، وذلك بالرغم من تحفظ لبنان على بعض البنود ومنها موضوع العودة الطوعية".

ونوه ب"موقف الرئيس عون الذي شرح الإنعكاسات السلبية لوجود أكثر من مليون ونصف نازح سوري في لبنان، على الإقتصاد اللبناني، سيما وأن لبنان لا يتمتع ببنى تحتية وموارد تمكنه من استيعاب ذلك، وأن لبنان هو بلد هجرة وليس بلد توطين وهو لا يشكل سوقا مشرعا للعمل".

من جهة أخرى أشاد النائب البستاني "بقول الرئيس أن قطع الأموال عن منظمة الاينروا خطوة تحمل في طياتها توطين الفلسطينيين في البلاد المضيفة، لا سيما لبنان، وأن لبنان لا يشكل بيئة حاضنة للارهاب".

وفي موضوع التزام لبنان بمحاربة الفساد، قال البستاني "أن خطاب الرئيس أراح ليس فقط المراجع الدولية ولا سيما الأوروبية التي صفقت طويلا لما قال فخامته، بل إن ذلك أراح اللبنانيين في الداخل التواقين لرؤية بلدهم وقد تحرر من الفساد".

وختم قائلا: "أن الرئيس وكما في كل مرة هو خير من يحمل هموم الوطن ويمثل تطلعات وآمال كل اللبنانيين، أمام المحافل الدولية".