2018 | 21:32 أيلول 24 الإثنين
دردشة جانبية شملت الحريري وحسن خليل وكنعان تناولت المسائل التشريعية والمالية والملف الحكومي | استخبارات الجيش تلقي القبض على عبد الرحمن خزعل الملقب بـ"أبي هاجم" في وادي خالد بجرم الاتجار وتعاطي المخدرات | الرئيس بري: يجب ان نخرج من طائفية التوظيف ونسير على مبدأ الكفاءة علّنا نصل إلى وقت نتحدث فيه عن الدولة المدنية مع حفظ الطوائف | الرئيس عون: يجب ألا ننتظر الحل السياسي للأزمة السورية حتى يعود السوريون الى بلادهم لأنّ التجربتين القبرصية والفلسطينية علمتانا ضرورة الفصل بين الحل السياسي وعودة النازحين | وزارة الدفاع الروسية:التحركات الاستفزازية للطائرات الإسرائيلية كانت تهدد سلامة الطيران المدني في المنطقة | التيار الوطني الحر والحزب التقدمي الاشتراكي: لإبقاء الاختلاف بالرأي ضمن الإطار السياسي البحت بعيداً عن الشحن والتوتر على مستوى القواعد الحزبية | نتانياهو يحذر من نقل اسلحة متطورة الى سوريا | مجلس النواب يقر القانون الرامي الى حماية كاشفي الفساد بعد ادخال اكثر من تعديل عليه | ياسين جابر للـ"ال بي سي": نحن في صدد اعداد ملف علمي عن موضوع الكهرباء | الرئيس عون خلال لقائه وفد task force for lebanon: نريد ان يعود السوريون الى المناطق الآمنة ولسنا في وارد ارغام احد على العودة عنوة | الرئيس المصري خلال لقائه الرئيس عون: ندعم لبنان وتوجهاته لاعادة النازحين الى المناطق الامنة | نتنياهو لبوتين: تزويد أطراف غير مسؤولة بأسلحة متقدمة سيزيد المخاطر في المنطقة |

افرام: مُنحنا باخرة مجانيّة... فقطعوا عنها الفيول

أخبار محليّة - الثلاثاء 11 أيلول 2018 - 17:42 -

لم تكتمل فرحة الكسروانيين برسو باخرة "إسراء سلطان" على شاطئ المنطقة وربطها بمعمل الزوق الحراري لتوليد الطاقة. فالآمال المعوّلة عليها بتغذية كسروان ساحلاً ووسطاً وجرداً بالتيار الكهربائي 24/24 ساعة تبدّدت، مع انقطاع الإنتاج وتراجع ساعات التغذية واعتماد تقنين قاس.
على الأثر، قام النّائب نعمة افرام بجولةٍ ميدانيّة متفّقدًا سير العمل فيها، ومطّلعًا من الفريق التقني على المعطيات، ورافقه وفدٌ من رؤساء وأعضاء بلديّات ومخاتير كسروان-الفتوح.
وقال افرام:" منحنا باخرة مجانيّة ...فقطعوا عنها الفيول". أضاف:" على الرغم من الأزمة الماليّة والاقتصادية في لبنان، هذه باخرة مجانية وحرام أن لا تنتج الطاقة اللازمة، لأنها أقل كلفة، وانتقلنا الان بسبب الأزمة المالية إلى تقنين اقتصادي للفيول موازٍ للتقنين التقني وهذا شديد الخطورة".
وأشار افرام الى هشاشة البنية التحتيّة التي تتلقى الكهرباء في كسروان، ومن هنا ضرورة اتخاذ قرارات سريعة للتوظيف في البنى التحتية وفي أساسها الكهرباء.
وأعلن عن تمسكه بزيادة عدد ساعات التّغطية الكهربائيّة لتشمل كسروان-الفتوح وجبيل، ومناشدا "فتح الاعتمادات الماليّة اللازمة لتأمين الفيول، لتعمل الباخرة بكامل طاقتها وقدرتها التّشغيليّة".
وختم افرام بالقول:" كلنا مدعوون للاتفاق على القرارات الأساسية، اذ لا يمكن لأحد أن يتّخذ أي قرار بمفرده أو يحتكر أي آلية عمل منتجة. وصرختنا الأساسية هي دعوة لتشكيل حكومة سريعاً لنتمكن من اتخاذ القرارات ضمن إجماع على مصلحة الناس".