2018 | 14:51 تشرين الثاني 16 الجمعة
الحكومة الألمانية: نكرر مطالبتنا السعودية بالتزام الشفافية والوضوح بشأن مقتل خاشقجي | "التحكم المروري": حركة المرور طبيعية من نهر الكلب الضبيه وانطلياس وصولا الى بيروت بالاتجاهين | مفتشو منظمة الأسلحة الكيماوية يؤكدون استخدام غاز السارين في الهجوم على إدلب في نيسان من العام الماضي | الرئيس عون استقبل النائب اسعد درغام واجرى معه جولة افق تناولت التطورات السياسية الراهنة وحاجات منطقة عكار | تمّ فتح الطريق المؤدية الى جادة شفيق الوزان ما أدى الى حلحلة السير في وسط بيروت | 42 قتيلا على الأقل في حريق في حافلة في زيمبابوي | صحيفة تركية: التسجيل يكشف أن فريق الاغتيال ناقش كيفية قتل خاشقجي قبل وصوله إلى مقر القنصلية | الرئيس عون استقبل نائب رئيس مجموعة البنك الدولي فريد بلحاج بحضور رئيس لجنة المال والموازنة النيابية النائب ابراهيم كنعان | القرعاوي لـ"صوت لبنان(93.3)": العقدة النسّية مصطنعة وحزب الله يأخذ البلاد نحو الانهيار الاقتصادي | زحمة سير خانقة على امتداد الاوتوستراد الساحلي وصولاً الى بيروت | ماكرون: فرنسا ليست دولة تابعة للولايات المتحدة | زحمة سير خانقة على الدورة ومتفرّعاتها وصولاً الى مداخل بيروت ومخارجها |

قاطيشا: لا بد من وضع حدٍّ للمتلطين خلف العهد

أخبار محليّة - الثلاثاء 11 أيلول 2018 - 07:10 -

وصف عضو تكتل “الجمهورية القوية” النائب وهبي قاطيشا، خطاب رئيس حزب “القوات اللبنانية” سمير جعجع في القداس الذي أقيم تكريماً لشهداء المقاومة اللبناية بـ”الهام جداً”، لأنه “تضمن مجموعة من الرسائل للداخل والخارج”، معتبراً النداء الذي وجهه جعجع إلى الرئيس ميشال عون بأنه كان “في قمة الصراحة التي لا لبس فيها، لأن حل الأزمة الحكومية وما رافقها من مواقف تصعيدية لن يتم إلا بمبادرة منه، ولقد بات واضحاً أن العرقلة هي من التيار الوطني الحر، وبالتالي لا بد من وضع حد للمتلطين تحت جناح العهد بضرورة التخلي عن عنادهم ومكابرتهم، إفساحاً بالمجال أمام الرئيس المكلف سعد الحريري لتشكيل الحكومة اليوم، قبل الغد”.
وقال لـ”السياسة”: “لا أعلم إذا ما كان الرئيس عون سيستجيب الى نداء جعجع، أم سيأخذ برأي مستشاريه الذين ما زالوا على مواقفهم ويريدون الاستئثار بكل شيء؟ وهنا تكمن المشكلة”، مستبعدا تشكيل الحكومة في سبتمبر الجاري بسبب سفر الرئيسين عون والحريري الى الخارج، آملا أن يتلقف “حزب الله” رسالة جعجع لأنها “رسالة صادقة ونابعة من القلب، وأن كل ما يفعله الحزب في الخارج لا قيمة له ويزيد من انقسام اللبنانيين، ولم يبق أمام حزب الله إلا العودة الى لبنان والمشاركة في صنع القرار اللبناني”.
وعن إمكانية تقديم “القوات” تنازلات إضافية، قال: “نحن تنازلنا بما فيه الكفاية. وبعد أن كانت حصتنا ستة وزراء قبلنا بخمسة، ومن خمسة تنازلنا الى أربعة وتخلينا عن الحقيبة السيادية، ولن نسمح أن تشكل الحكومة على حسابنا، خصوصاً وإن وزراء القوات أثبتوا أنهم رجالات دولة”.
وعن رد وزير الطاقة سيزار أبي خليل على جعجع، قال: “من الطبيعي عند التطرق لموضوع حساس مثل الكهرباء أن يشعر المخالف للقانون بالإرباك”.