2018 | 09:39 تشرين الثاني 17 السبت
الخارجية الأميركية: الوحدة في الخليج ضرورية لمصالحنا المشتركة المتمثلة في مواجهة النفوذ الخبيث لإيران | مندوب فرنسا: ندعو كافة الاطراف اليمنية إلى التفاعل مع المبعوث الأممي | مندوب بريطانيا في الأمم المتحدة: سنطرح مشروع قرار بشأن اليمن في مجلس الأمن الدولي يوم الاثنين | المدير التنفيذي لبرنامج الغذاء العالمي: لا بد من تحرك فوري لحماية الشعب اليمني | بيسلي: في اليمن 8 ملايين أسرة بحاجة للمساعدة | عضو مجلس الشيوخ تيد يونغ: مشروع قانون محاسبة السعودية يضمن مراقبتنا للسياسة الأميركية في اليمن | مبعوث الأمم المتحدة لليمن: الأطراف المتحاربة توشك على إبرام اتفاق بشأن تبادل السجناء والمحتجزين | متحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية: استئناف صادرات خام كركوك من العراق خطوة مهمة في مسعى لكبح صادرات إيران النفطية | الحريري: أنا أتأمّل بالخير اذا حلّت مشكلة الحكومة والحل ليس عندي انما عند الاخرين | الحريري في مؤتمر ارادة الحل الحكومي: صحيح أننا حكومة تصريف أعمال ورئيس مكلف لكن هدفنا الاساسي أن نطوّر البلد ولدينا فرصة ذهبية لتطويره خاصة بعد مؤتمر سيدر | غريفيث: لا شيء يجب أن يمنعنا من استئناف الحوار والمشاورات لتفادي الأزمة الإنسانية | تصادم بين سيارتين بعد جسر المشاة في الضبيه باتجاه النقاش والاضرار مادية و دراج من مفرزة سير الجديدة في المحلة للمعالجة |

قائد الجيش البرازيلي حذر من ترشح دا سيلفا للرئاسة في البرازيل

أخبار إقليمية ودولية - الاثنين 10 أيلول 2018 - 09:41 -

حذر قائد الجيش البرازيلي من مغبة ترشح لويس إيناسيو لولا دا سيلفا للرئاسة البرازيلية، الأمر الذي أثار احتجاجا قويا من جانب حزب العمال الذي أسسه الرئيس البرازيلي الأسبق.

ووصف الجنرال إدواردو فيلاس بواس النداء الذي وجهته لجنة حقوق الإنسان التابعة للأمم المتحدة الشهر الماضي إلى السلطات البرازيلية من أجل السماح للرئيس البرازيلي الأسبق بالمشاركة في الانتخابات الرئاسية في 7 تشرين الأول بأنه محاولة لتقويض السيادة الوطنية.

ولولا البالغ الثانية والسبعين من العمر مسجون منذ نيسان بتهمة الفساد وتبييض الأموال.

وقال الجنرال بواس :"يعود لنا أمر السماح بقبول أو رفض ترشيح لولا للرئاسة البرازيلية، هذا الأمر يقلقنا لأنه يمكن أن يضر باستقرارنا وبالظروف التي تمارس فيها الحكومة سلطتها وبشرعية الحكومة المقبلة".

وأمهلت المحكمة الانتخابية العليا حزب العمال حتى الحادي عشر من أيلول من أجل الإعلان عن اسم المرشح البديل عن لولا والذي يرجح أنه فرناندو حداد الرئيس السابق لبلدية ساو باولو.

وعبر حزب العمال عن احتجاجه على تصريحات الجنرال بواس، معتبرا أنها "تعكس وصاية عسكرية على الديموقراطية".