2018 | 23:49 أيلول 21 الجمعة
وزير خارجية إيران: إدارة ترامب تهديد حقيقي لمنطقتنا وللسلام والأمن الدوليين | وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو: أخبرنا الإيرانيين أننا سنتحرك فورا إذا تعرضنا لأي هجوم حتى لو من قبل وكلائهم وسنرد على الفاعل الأساسي | طعن ثلاثة رضع وبالغين اثنين في مركز لرعاية الأطفال في نيويورك | دونالد ترامب: سأترأس اجتماع مجلس الأمن الدولي حول إيران الأسبوع المقبل | رئيس موريتانيا: الإسلام السياسي أكبر مأساة للعرب وإسرائيل أكثر إنسانية منه | نيكي هايلي: إيران داست على سيادة لبنان | مستشار رئيس الحكومة لشؤون النازحين السوريين نديم المنلا للـ"ال بي سي": عقبات العودة هي في التمويل والضمانات التي على الحكومة السورية تأمينها | ممثلة مفوضية اللاجئين ميراي جيرار للـ"ال بي سي": العودة مرهونة بارادة النازحين السوريين انفسهم | جوني منير للـ"ام تي في": ليس هناك مبادرة فرنسية لحل العقدة الحكومية وانما تحرك للسفير الفرنسي الذي حمل رسالة من ماكرون إلى الرؤساء الثلاثة للاسراع بتشكيل الحكومة | ابي خليل للـ"ال بي سي" عن ازمة الكهرباء: وزارة المال حجزت الاموال وهي في اطار تحويل السلفة الى مؤسسة كهرباء لبنان | مصادر ديبلوماسية فرنسية للـ"ام تي في": فرنسا لا تملك خريطة طريق لحل أزمة التشكيل والرئيس ماكرون لن يلتقي الرئيس عون ضمن الجمعية العمومية للامم المتحدة | مصادر الـ"ام تي في": الرياشي لم يتناول موضوع تشكيل الحكومة مع الرئيس عون ولم يكن موفدا من جعجع ولم يحمل اي رسالة من معراب |

إيران تسمح لمكاتب الصرافة باستيراد أوراق النقد الأجنبي

أخبار اقتصادية ومالية - السبت 08 أيلول 2018 - 18:18 -

ذكرت وسائل إعلام رسمية إيرانية أن طهران سمحت لمكاتب الصرافة المحلية، اليوم السبت، بالبدء في استيراد أوراق النقد الأجنبي من الخارج، في محاولة على ما يبدو لوقف هبوط الريال مقابل الدولار.

وفقدت العملة الإيرانية نحو ثلثي قيمتها هذا العام وسجلت مستوى قياسيا منخفضا الأسبوع الماضي عند 150 ألف ريال للدولار. لكنها تعافت لتسجل 130 ألف ريال للدولار اليوم السبت في التعاملات غير الرسمية وفقا لموقع (بونباست.كوم) لسوق العملة.

وتضرر الريال من ضعف الأداء الاقتصادي والصعوبات المالية التي تواجهها البنوك المحلية، والطلب القوي على الدولار من قبل الإيرانيين التماسا للملاذ الآمن.

ويخشى الكثير من الإيرانيين من أن انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي المبرم في عام 2015 وإعادة فرض العقوبات الأميركية على طهران سيوجه ضربة لصادرات إيران من النفط والسلع الأخرى مما سيضع ضغوطا إضافية على العملة المحلية.

ومن المقرر أن تدخل حزمة من العقوبات الأميركية التي تستهدف قطاع النفط الإيراني حيز التنفيذ في نوفمبر تشرين الثاني.

وقالت "الوكالة الإيرانية للأنباء"، قول محافظ البنك المركزي عبد الناصر همتي: "جرى السماح لمكاتب الصرافة باستيراد أوراق النقد الأجنبي".

ونقلت "وكالة الطلبة للأنباء" عن محمد رضا بور إبراهيمي رئيس اللجنة الاقتصادية في البرلمان قوله إن مكاتب الصرافة سيُسمح لها أيضا باستيراد الذهب.

وأشار بور إبراهيمي إلى أن استيراد مكاتب الصرافة للذهب والعملات الأجنبية كان محظورا في السابق، قائلا: "في السابق كان ذلك محظورا، وأي نوع من الاستيراد كان يعتبر تهريبا".

وعين همتي محافظا للبنك المركزي في يوليو تموز في إطار تغييرات في المناصب الاقتصادية العليا في إيران.

(سبوتنيك)