2019 | 18:59 كانون الثاني 21 الإثنين
"الميادين": مخابرات الجيش اللبناني تعتقل مشتبهاً فيه بالتعامل مع إسرائيل في مدينة صيدا جنوب البلاد | مريض بحاجة غدا لدم فئة A+ وبلاكيت دم فئة A+ للتبرع الرجاء الاتصال على الرقم 03777729 | أكرم شهيب: أن يدعى رجل دين للقمة لأهداف سياسية مبيتة تستهدف طائفة أمر غريب وغير مقبول | طهران: أكثر من 12 ألف طالب إيراني يدرسون في الولايات المتحدة | الخارجية الفرنسية تستدعي سفيرة إيطاليا احتجاجاً على تصريحات نائب رئيس الوزراء الإيطالي لويجي دي مايو | روسيا تهدّد الإتحاد الأوروبي بالرّد بعد فرض عقوبات جديدة عليها على خلفية قضية "سكريبال" | رئيس حزب العمال البريطاني جيرمي كوربين: خطة الخروج من الاتحاد الأوروبي لا يمكن الموافقة عليها بالبرلمان | تيريزا ماي: لا اعتقد أن هناك أغلبية كافية في البرلمان للموافقة على إجراء استفتاء ثان للخروج من الاتحاد الأوروبي | نقل عناصر من الدفاع المدني جريحاً الى مستشفى المقاصد أصيب جراء تعرضه لحادث صدم وقع في راس النبع-بيروت | التحكم المروري: حركة المرور كثيفة على الاوزاعي باتجاه الكوستا برافا | الخارجية السورية: الهجوم الإسرائيلي يأتي في إطار المحاولات المستمرة لإطالة أمد الحرب الإرهابية في سوريا | مصادر لـ"أخبار اليوم": الدوحة استعملت بيروت ساحة ورسالة تحدّي للرياض والنفوذ القطري في لبنان صار أضعف وفقد قوته التي كانت بين 2006 و2011 |

بالصور: قتلى وجرحى في اشتباكات بين الأمن الكردي والجيش السوري

أخبار إقليمية ودولية - السبت 08 أيلول 2018 - 16:34 -

تشهد دينة القامشلي شمال شرقي سوريا تشهد حالة استنفار أمني بعد سقوط قتلى وجرحى جراء اشتباكات بين قوات الأمن التابعة للإدارة الذاتية الكردية والقوات الرديفة للجيش السوري.

واتهمت "الآسايش" في بيان لها دورية تابعة لقوات السلطات السورية مؤلفة من ثلاث سيارات بدخول منطقة سيطرة القوات الكردية في المدينة صباح اليوم، وباعتقال مدنيين عزل هناك.

وتابع البيان أن الدورية أثناء مرورها من إحدى النقاط الأمنية التابعة لـ"الآسايش" استهدفت القوات الكردية بالأسلحة الخفيفة والمتوسطة، ما أسفر عن اندلاع الاشتباك.

وأكدت قوات الأمن الكردية أن الحادث أسفر عن مقتل 11 عنصرا من الدورية وجرح اثنين آخرين، مقابل مقتل مقاتل وجرح آخر في صفوف قوات "الآسايش".

من جانبه، أكد مصدر عسكري سوري مقتل 11 من عناصر الأمن العسكري وإصابة ستة آخرين من حماية مطار القامشلي، مضيفا أن 7 من عناصر قوات الأمن الكردية قتلوا جراء الاشتباك.

واتهم المصدر قوات "الأسايش" بنصب كمين للدورية أثناء تنفيذها عملية تبديل العناصر عند حاجز دوار الوفاء بشكل دوري، مشيرا إلى أن القوات الكردية أغلقت سوق القامشلي وقطعت الطرق المؤدية إلى المدينة وتتجمع حول المربع الأمني الخاضع لسيطرة الحكومة.

بدورهم، أوضح شهود عيان لمراسلنا أن الاشتباك بين عناصر الأمن الكردي وقوات الدفاع الوطني التابعة للجيش السوري احتدم على خلفية الخلاف بين الإدارة الكردية والسلطات السورية، بسبب انتخابات الإدارة المحلية واعتقال "الآساييش" للعشرات من المرشحين لهذه الانتخابات.

(روسيا اليوم)