2019 | 14:19 تموز 16 الثلاثاء
بو صعب يصل الى مقر وزارة الدفاع البريطانية للقاء عدد من المسؤولين | منظمة الطاقة الذرية الإيرانية: لن نتجاوز نسبة 4.5 بالمئة لتخصيب اليورانيوم حالياً ونمتلك المخزون الكافي لوقود مفاعل طهران | نجم: نعتذر من الشعب اللبناني لعدم التمكن من إنجاز الموازنة خلال المُهَل القانونية المحددة لبنان | قاضي التحقيق العسكري بدأ استجواب الموقوفين بجريمة طرابلس الارهابية | حريق في سن الفيل والمواطنون يناشدون الدفاع المدني التحرك | "أم تي في": لا تأكيد من رئيس الحكومة في مسألة عقد جلسة وزارية في هذين اليومين | عبدالله: سنُوافق على موازنة 2019 ويجب العبور للدولة العلمانية حيث يمكن معالجة الفساد | إشكال بين أعضاء بلدية طرابلس بعد سحب الثقة من الرئيس وقبل انتخاب رئيس جديد | ستريدا جعجع: المؤسسات الدولية ووكالات التصنيف والمحللون الاقتصاديون جميعهم أعلنوها ونحن ما زلنا ننكر | خامنئي: سنُواصل تقليص التزاماتنا في الاتفاق النووي | جنبلاط: ماذا يجري في إحدى بلديات الشوف من مخالفات وتعديات على الإحراج واعتقال السوريين في مرج بسري | الرئيس عون لوفد لجنة مهرجانات القاع: نقدّر شهادة أهل القاع ومهمّتنا الأولى كانت تحرير البلدة من الإرهابيين |

إيطاليا تسقط في فخ التعادل على أرضها أمام بولندا

أخبار رياضية - السبت 08 أيلول 2018 - 14:39 -

على ملعب ريناتو ديلار في مدينة بولونيا، خاض المنتخب الإيطالي الذي غاب عن مونديال روسيا 2018 وعن النهائيات العالمية للمرة الأولى منذ عام 1958، أول مباراة تنافسية ضمن مسابقة رسمية بإشراف مدربه الجديد روبرتو مانشيني الذي استلم المهمة في أيار/مايو الماضي.

واختار مانشيني مزيجاً من الخبرة المتمثلة بالمهاجم المثير للجدل ماريو بالوتيلي والقائد الجديد جورجيو كييليني وليوناردو بونتشي، وعنصر الشباب أمثال فيديريكو برنارديسكي ولورنزو بيليغريني.

قدم المنتخب الإيطالي أداء رتيبًا في الشوط الأول ولم يسدد أي كرة باتجاه مرمى منافسه الذي كان الطرف الأفضل والاخطر، لا سيما في الشوط الأول.

ولعب بالويتلي كرأس حربة يسانده لورنزو إينسينيي يساراً وفيديركو برنارديسكي يميناً، لكن الأول كان معزولاً تمامًا لا سيما في الشوط الأول حيث لم يلمس الكرة سوى 10 مرات فقط وبالتالي لم يشكل أي خطورة على مرمى الحارس لوكاش فابيانسكي قبل أن يخرج بعد مرور ساعة وبدا مصاباً.

كاد المنتخب البولندي يفتتح التسجيل بعد تبادل الكرة بين هدافه روبرت ليفاندوفسكي وزميله في خط الهجوم بيوتر زيلنسكي الذي انفرد بالحارس الشاب جانلويجي دوناروما الذي تألق في التصدي لمحاولته (4).

ثم حاول غريغورز كريشوفياك ومرة جديدة تدخل دوناروما منقذا الموقف (27)، بيد أن الأخير وقف عاجزاً بعد لعبة مشتركة رائعة بين ليفاندوفسكي الذي مرر كرة عرضية داخل المنطقة ليقابلها مهاجم نابولي الإيطالي زيلنسكي على الطاير داخل الشباك الإيطالية (40).

وتحسن أداء المنتخب الإيطالي في الشوط الثاني لا سيما بعد دخول فيديركو كييزا الذي حصل على ركلة جزاء إثر عرقلته داخل المنطقة من قبل ياكوب بلاشيكوفسكي، فانبرى لها جورجينيو مدركاً التعادل لمنتخب بلاده (78).

وحاول كل من المنتخبين البحث عن هدف الفوز في الدقائق الأخيرة لكن من دون جدوى. 

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار
البريد الإلكتروني