2019 | 03:04 حزيران 20 الخميس
وزير الخارجية التركي: على الدول الأعضاء بالأمم المتحدة والمنظمات الدولية تنفيذ توصيات تقرير مقتل خاشقجي | الخارجية الأردنية: إسرائيل سلمتنا مواطنا احتجزته بسبب عبوره الحدود | البنتاغون: التعزيزات العسكرية للشرق الأوسط تشمل إلى جانب إرسال 1000 جندي بطاريات صواريخ باتريوت وطائرات استطلاع وأخرى من دون طيار | اشتباكات بين القوات الحكومية وقوات النخبة المدعومة إماراتيا في عتق بشبوة جنوب اليمن | معوض: أكثر من 365 ألف انسان استفادوا من مشاريعنا في سنة 2018 | المفوضية الأوروبية للشؤون الخارجية: نقوم بتحليل التقرير الأممي حول مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي | الخارجية الأميركية: ندعم مهمة مقررة الأمم المتحدة في التحقيق بالإعدامات التعسفية أو الخارجة عن إطار القضاء | مصادر عبرية: انفجار بالون مفخخ فوق مستوطنة "شاعر هنيغف" قرب قطاع غزة | الخارجية الأميركية: هوك سيقدم لدول الشرق الأوسط معلومات استخباراتية جديدة حول تهديدات إيران بالمنطقة | وزير الطاقة الإماراتي: قرار تمديد خفض إنتاج النفط منطقي ومعقول ووضع السوق يتطلبه | الجبير: المقررة الخاصة تجاهلت الجهود التي بذلتها الأجهزة المختصة في المملكة للتحقيق مع مرتكبي الجريمة | الحوثيون يعلنون استهداف محطة كهرباء بالشقيق في جازان جنوبي السعودية بصاروخ كروز |

جائزة عالمية لعلاج مرض بصري نادر يؤدي للعمى

متفرقات - السبت 08 أيلول 2018 - 08:39 -

منحت جمعية "شامباليمو" البرتغالية جائزة "فيجن 2018" البالغة قيمتها مليون يورو إلى سبعة باحثين مقيمين في الولايات المتحدة وبريطانيا طوروا علاجا لمرض وراثي يؤدي إلى العمى.

ويسمح العلاج بمكافحة مرض اعتلال ليبر العصبي الوراثي البصري الذي يؤدي تدريجياً إلى العمى منذ الولادة. ويعجز آلاف الأشخاص المصابين بهذا المرض النادر في العالم من التقاط النور بشكل صحيح بسبب تحول في جينة شبكية العين.

وقالت الجمعية ومقرها في لشبونة في بيان إن أعمال العلماء والأطباء الفائزين "تشكل إنجازاً ثورياً في الطب يفتح الباب لعلاجات جينية جديدة".

وتمنح الجائزة منذ العام 2007. وتكافئ مؤسسات نشطة في الوقاية من العمى، فضلاً عن أعمال علمية تُحدث تقدماً في فهم أمراض النظر وتشخيصها والوقاية منها وعلاجها.

وسمحت الأبحاث الفائزة في تطوير عقار "لوكستورنا" من إنتاج "سبارك ثيرابتكيس" في الولايات المتحدة.

وقال أحد الفائزين جيمس باينبريدج إن "المنافع الأولى للعلاج تظهر في غضون أسابيع قليلة وهي إن لم تؤدِ إلى نظر طبيعي، تكون مرضية بما يكفي لتعميق الأبحاث حول العلاج الجيني وتطبيقاته على أمراض العين الوراثية".

وحددت الشركة في مطلع كانون الثاني/يناير سعر الدواء بـ850 ألف دولار للعينين ما يجعل منه من أغلى العلاجات في العالم.

واستباقاً للانتقادات ومع الجدل المتواصل حول أسعار العلاجات الجديدة الباهظة، تعهدت "سبارك" بتعويض كلفة العلاج في حال تبين أنه غير فعال للمريض.

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار
البريد الإلكتروني