2019 | 16:55 شباط 17 الأحد
الحديدة: موافقة الأطراف في لجنة إعادة الانتشار على فتح الطريق إلى مطاحن البحر الأحمر | حركة طالبان تعلن تأجيل اجتماعها المقرر مع المبعوث الأميركي إلى أفغانستان في إسلام آباد | حسن مراد: نترك خلفنا الخلافات السياسية وراءنا ونؤكد على ثقة الشعب وعلى ثقة المجلس النيابي لحكومة العمل | رئيس الوزراء البولندي يلغي زيارته إلى إسرائيل ضمن قمة مجموعة فيسغراد | تفريق تظاهرة في الخرطوم والاعلان عن وفاة متظاهر | "عربي 21": 10 قتلى بقصف عنيف للنظام على حلب | عدوان للـ"ام تي في": عدد كبير من الموظفين الذين دخلوا الى الإدارات العامة في العام الماضي ينتمون الى "تيّار المستقبل" | إيران تكشف النقاب عن الغواصة "فاتح" الأكثر تطوراً في سلاحها البحري بحضور روحاني | عدوان للـ"ام تي في": الموسوي اتصل بأبي اللمع واعترف بالخطأ وطلب معالجة الموضوع واتصلت ستريدا بالموسوي الذي أكد السعي لحل المسألة | "ام تي في": الوضع هادئ في منطقة الشويفات بعد إطلاق النار ليلاً على نزار أبي فرج شقيق علاء أبي فرج | سليم الصايغ للـ"ام تي في": نُجري انتخابات ديمقراطية والنتائج ليست معروفة وهناك حرية تعبير وهناك تعديلات اصلاحية في الحزب | الأسد: الدولة السورية تعمل على إعادة كل نازح ومهجر ترك منزله بفعل الإرهاب لأن هذه العودة هي السبيل الوحيد لإنهاء معاناتهم |

فرنسا تتهم روسيا بالتجسس على قواتها المسلحة من الفضاء

أخبار إقليمية ودولية - السبت 08 أيلول 2018 - 07:58 -

قالت وزيرة الدفاع الفرنسية فلورنس بارلي، إن روسيا حاولت اعتراض الاتصالات التي يبثها قمر فرنسي إيطالي مشترك يستخدمه جيشا البلدين لتأمين الاتصالات، ووصفت ذلك بأنه "عمل من أعمال التجسس".

وتابعت بارلي، في حديث حددت فيه السياسة الفرنسية الخاصة بالفضاء للسنوات القادمة، أن القمر الروسي لوتش-أولمب اقترب من القمر أثينا-فيدوس عام 2017.

وأضافت بارلي أن القمر اقترب بشدة "لدرجة تجعل أي أحد يعتقد أنه يحاول اعتراض اتصالاتنا... محاولة التنصت على جيرانك ليس فقط عملا غير ودي، بل هو عمل من أعمال التجسس".

تأتي تصريحات الوزيرة بعد أسبوع من دعوة الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون للاتحاد الأوروبي لتطوير علاقات ما بعد الحرب الباردة مع موسكو، على الرغم من التوتر مع الغرب الذي يشمل مزاعم بالتدخل في انتخابات بالدول الغربية.

ويوفر القمر اتصالات آمنة للقوات المسلحة الفرنسية والإيطالية ولخدمات الطوارئ بالبلدين.

ووصفت بارلي الجهود الروسية بأنها (حرب نجوم محدودة)، وقالت إن إجراءات فورية اتخذت للحيلولة دون اختراق الاتصالات الحساسة. ومضت تقول إن القمر الروسي استهدف أقمارا أخرى منذ ذلك الحين.

وقالت وزيرة الدفاع الفرنسية: "نحن في خطر. اتصالاتنا وتدريباتنا العسكرية وحياتنا اليومية في خطر إذا لم نتحرك"، مؤكدة أن باريس ستكمل خطة للدفاع الاستراتيجي في الفضاء بحلول نهاية العام.