2019 | 07:53 شباط 23 السبت
الدفاع الروسية: مقاتلة "سو 27" تتابع طائرة استطلاع سويدية قرب الحدود | وكالة عالمية: سماع دوي انفجارات في شمال شرق نيجيريا قبل ساعتين من موعد بدء الانتخابات | الزعيم الكوري الشمالي يزور فيتنام في الأيام المقبلة | جابر لـ"الجمهورية": كلما طال امد تعطيل القوانين الـ39 زادت الاعباء اكثر ودخلنا في تعقيدات اضافية | "الجمهورية": التحضيرات بدأت للقيام بتحرّك نيابي في اتجاه الحكومة والمراجع الكبرى في الدولة بهدف وضع القوانين الـ39 المعطلة منذ سنوات طويلة | اوساط الحريري لـ"الجمهورية": الحكومة ستمضي وفق خريطة الطريق التي رسمها بيانها الوزاري لمقاربة مختلف الملفات الحيوية التي ينتظرها المواطن اللبناني | بري لـ"الجمهورية": الحكومة محكومة وموضوع النازحين يجب ان يُعالج في منتهى السرعة وموقفنا معروف حول كيفية المعالجة | مطلعون على اجواء بعبدا لـ"الجمهورية": من الخطأ أن يذهب البعض الى ابداء التشاؤم حيال مستقبل العمل الحكومي خصوصاً وانّ لدى الحكومة أجندة عمل مطلوبة منها بإلحاح | غازي زعيتر لـ"الشرق الاوسط": السلاح اشتريته من شركة سويسرية ضمن صفقة وافقت عليها الحكومة السويسرية وتمت وفقاً للأصول القانونية المرعية الإجراء في سويسرا ولبنان | مصادر "القوات"لـ"اللواء": السجال حول زيارة الغريب حصل قبل انعقاد الجلسة لكن وزراء آخرين حاولوا حرف النقاش باتجاه إعادة التطبيع مع النظام السوري | مصادر لـ"اللواء": الرئيس عون صارح بأن ملف النازحين يستدعي التنسيق مع سوريا التي تشهد امانا في اغلبية المناطق باستثناء البعض | مصادر قريبة من الحريري لـ"اللواء": نص الدستور واضح لجهة اناطة السلطة الاجرائية بمجلس الوزراء مجتمعا وهو الذي يرسم السياسة العامة للدولة في المجالات كافة |

ما هو المرض الذي كانت تعاني منه الموناليزا؟

متفرقات - الجمعة 07 أيلول 2018 - 23:09 -

لا يُعرف سوى القليل عن حياة ليزا غيرارديني، النبيلة الإيطالية التي يُعتقد أنها موضوع لوحة ليوناردو دافنشي «موناليزا» التي رسمها عام 1503. إلا أن لوحة الموناليزا كانت دائماً محط نقاش وإثارة تساؤلات حول ارتباط الصحة الجسدية للشخصية المصورة بابتسامة الموناليزا الغامضة.

وقد ثار نقاش وأسئلة كثيرة حول مدى ارتباط الصحة الجسدي بابتسامة الموناليزا الغامضة، حتى أن أطباء روماتيزم وغدد صماء كانوا قد توصلوا إلى أن المرأة المصورة في اللوحة عانت من آفات جلدية وأمراض قلب وتورم.

لكن تحليلاً جديداً يشير الآن إلى أن قصور الغدة الدرقية ربما كان مسؤولاً عن سمات وجهها المميزة. كما تُظهر يداها في اللوحة علامات التورم، ويبدو شعرها رقيقاً.

وأشار خبراء طبيون إلى صفرة بشرتها التي قد تكون ناجمة عن تضخم الغدة الدرقية، الذي يظهر على شكل ورم في العنق كأعراض لظروف وحالات مختلفة.

 

مريضة غدة درقية

أكد الدكتور مانديير ماهيرا، المدير الطبي لمركز القلب والأوعية الدموية في مستشفى بريغهام ومستشفى النساء في بوسطن، أن المرأة في لوحة الموناليزا الشهيرة لم تكن بحالة صحية جيدة أثناء تموضعها لتُرسم.

وشخّص الدكتور ماهيرا حالة ليزا غيرارديني، المعروفة أيضاً باسم موناليزا، في مقابلة نشرها تلفزيون wcvb وقال: «إذا دققت بعناية فستلاحظ أنها لا تمتلك حواجب نهائياً».

ويؤدي قصور الغدة الدرقية إلى وقف إنتاج كميات كافية من الهرمونات الرئيسية، ما يمكن أن يسبب تساقط الشعر واصفرار الجلد والتورم.

وكتب ميهرا وهيلاري كامبل، من جامعة كاليفورنيا، سانتا باربرا، في رسالة نُشرت في مجلة Mayo Clinic Proceedings: «يمكن حل لغز موناليزا من خلال تشخيص طبي بسيط لمرض يرتبط بقصور الغدة الدرقية».

ويمكن أن يكون الحمل الأخير الذي سبق رسم اللوحة، قد أدى إلى التهاب الغدة الدرقية الحاد لهذه المرأة، كما يقول ميهرا.

ومن المعروف أن غيرارديني، وضعت مولودها قبل فترة قصيرة من رسم اللوحة

وقال الباحثون: «من المحتمل أن تكون قد عانت من التهاب الغدة الدرقية الحاد، إلى أن وصلت لمرحلة مزمنة من قصور الغدة الدرقية».