2018 | 03:15 أيلول 25 الثلاثاء
"ال بي سي": الاشتباكات تطورت في الهرمل بعد توقيف "ح.ع" والجيش استقدم تعزيزات | "ال بي سي": تعرض دورية للجيش اللبناني في مرشحين في جرود الهرمل لاطلاق نار وأنباء عن سقوط شهيد وعدد من الجرحى | باسيل: لبنان ليس بلد لجوء بل بلد هجرة ولا نريد ربط عودة النازحين بالحل السياسي في سوريا عكس المجتمع الدولي وهذا الربط بالنسبة الينا وقت يمر واندماج يتم وعودة اصعب | باسيل من جامعة برينستون: لبنان يستضيف مليون ونصف مليون سوري منذ 2011 واذا اضيفوا الى اللاجئين الفلسطينيين وتم اسقاط الارقام على مساحة مماثلة هنا يمكن فهم الازمة | الكرواتي لوكا مودريتش يتوّج بجائزة أفضل لاعب كرة قدم في العالم | وزير الدفاع الأميركي: اتهام أميركا بالمشاركة في هجوم الأهواز سخافة | وزير الخارجية الفلسطينية لـ"ليبانون فايلز" من نيويورك: ننتظر من العرب كل الدعم وهناك العديد من القضايا التي يجب التعامل معها بسرعة في الخان الاحمر والمسجد الاقصى | "ليبانون فايلز": سفيرة لبنان في الامم المتحدة أمل مدللي تحضر اجتماع وزراء الخارجية العرب عوضاً عن وزير الخارجية جبران باسيل الذي لم يصل بعد الى نيويورك | ليبانون فايلز: يعقد الآن في الامم المتحدة اجتماع مغلق لوزراء الخارجية العرب لتنسيق المواقف قبل انطلاق جلسات النقاش في الجمعية العامة | "ال بي سي": اليوم بدأ استجرار 103 ميغاوات كهرباء من سوريا الى لبنان | دردشة جانبية شملت الحريري وحسن خليل وكنعان تناولت المسائل التشريعية والمالية والملف الحكومي | استخبارات الجيش تلقي القبض على عبد الرحمن خزعل الملقب بـ"أبي هاجم" في وادي خالد بجرم الاتجار وتعاطي المخدرات |

بالفيديو والصورة: أحرقوا مقر القنصلية الإيرانية في البصرة

أخبار إقليمية ودولية - الجمعة 07 أيلول 2018 - 20:20 -

أضرمت مجموعات محتجين في البصرة جنوب العراق، اليوم الجمعة، النيران بمقر القنصلية الإيرانية في المدينة التي تشهد منذ أيام عدة تظاهرة احتجاجية حاشدة ضد السلطات العراقية.

وقال مصدر أمني لـ"روسيا اليوم": "إن المتظاهرين كانوا يحتشدون بالقرب من القنصلية منذ ظهر اليوم، وقبل غروب الشمس قرروا اقتحامها رغم الإجراءات الأمنية المتخذة من قبل السفارة والقوات الأمنية العراقية".

وأضاف أن "المتظاهرين أحرقوا إطارات السيارات في محيط القنصلية، وهناك أعمدة دخان خرجت من المبنى ولم نتأكد منها".

بدورهم، نشر ناشطون في مواقع التواصل الاجتماعي صورا وأشرطة فيديو وهي تظهر ألسنة نيران ودخانا متصاعدا من موقع القنصلية الإيرانية في حي البراضعية الراقي في جنوب شرق مركز المدينة.

وتشهد البصرة العراقية منذ عدة أيام احتجاجات جماهيرية غاضبة تطالب بتوفير الخدمات وفي مقدمتها الماء الصالح للشرب والكهرباء، ما أدى إلى سقوط عشرات القتلى والجرحى بين المتظاهرين.

وقد تم خلال الاحتجاجات إحراق مقار ومكاتب معظم الأحزاب والحركات السياسية، فضلا عن تكرار إحراق ديوان المحافظة، وكذلك دار استراحة ديوان المحافظة.

وعلى خلفية هذه التطورات فرضت القوات الأمنية في البصرة حظرا شاملا على التجوال في عموم مناطق المحافظة في إطار ردها على إحراق عدد كبير من مقار الأحزاب السياسية.

وفي وقت سابق من اليوم أضرم محتجون النار في ديوان محافظة البصرة الواقع في منطقة الساعي ضمن مركز المنطقة، وذلك للمرة الثالثة منذ بدء الاحتجاجات.

وأعلنت قيادة العمليات العسكرية في البصرة العراقية أن مسؤولين أمنيين فرضوا حظرا للتجول على المدينة بأكملها وسط احتجاجات عنيفة.

وبحسب البيان، قوات الأمن ستعتقل أي شخص تمسك به في الشارع وقت سريان الحظر.

وأضرم محتجون النار في القنصلية الإيرانية في المدينة في وقت سابق اليوم الجمعة.

من جهة ثانية، اعلنت مصادر أمنية وطبية محلية إن محتجا قتل وأصيب 11 في مظاهرات بالبصرة.

ودعت السفارة الإيرانية في العراق رعاياها إلى مغادرة مدينة البصرة بعد تعرض قنصليتها للإحراق من قبل متظاهرين، فيما وصفت القنصلية الهجوم بـ"الوحشي والمنافي للأخلاق".

واستنكرت الخارجية الإيرانية في بيان أصدرته اليوم الجمعة تعرض قنصليتها في البصرة لهجوم من قبل بعض المتظاهرين، وأكدت أن "استهداف البعثات الدبلوماسية أمر مرفوض ويضر بمصالح العراق وعلاقاته مع دول العالم".

وعبرت الخارجية عن أسفها الشديد لوقوع الهجوم، مضيفة أنها تتفهم مطالب المتظاهرين في البصرة، لكن مهاجمة القنصلية "لا تتصل بشعارات التظاهر ولا المطالبة بالخدمات والماء".

ووصفت الهجوم بـ"تطور غير مرض لا ينسجم مع واجب الضيافة الوطنية للبعثات".

وطالبت الخارجية الإيرانية الحكومة العراقية باعتقال المسؤولين عن حرق قنصليتها ومحاسبتهم بشكل عاجل، محذرة من تخريب العلاقات بين البلدين.

كما دعت الخارجية المتظاهرين إلى تجنب الإضرار ببعثاتها، والحكومة المركزية والمحلية إلى "تعزيز حماية أمن البعثات الدبلوماسية في البصرة".

وقال المسؤول الإعلامي في القنصلية الإيرانية في البصرة إن مقرها بالمدينة احترق بالكامل"، متسائلا "ما دخل القنصلية الإيرانية في أحداث العراق؟"، بحسب "السومرية نيوز".

وأضاف: "إننا لا نتهم جهة معينة بإحراق مقرنا في البصرة"، مشيرا إلى أن عملها هو تقديم تأشيرات الدخول والخدمات للمواطنين "وما حدث مناف للأخلاق".

إضافة إلى ذلك، نقلت "السومرية نيوز" عن مصدر محلي في البصرة، قوله إن طهران أغلقت منفذ الشلامجة مع العراق، كإجراء احترازي بعد حرق القنصلية.

حرق القنصلية الايرانية في #البصرة pic.twitter.com/XGrfJAO8nq