2019 | 07:54 تموز 19 الجمعة
العميد المتقاعد جورج نادر لـ"صوت لبنان(100.5)": سنتجمع أمام المجلس ولن أفصح عن خطواتنا نحن اصبحنا كتوما لا يمكننا تصديق ما يعيدوننا به | "البناء": تحرك العسكريين المتقاعدين أمس كان بروفا وتمهيداً للتحرك الكبير والحاسم اليوم الذي قد يدفع المتظاهرين للدخول الى ساحة النجمة | مسؤولون افغان: مقتل 2 وجرح 10 بتفجير قرب جامعة العاصمة كابل | مصادر "فتح" لـ"الجمهورية": فتح تواصلت مع الاجهزة الامنية اللبنانية للتأكيد أنّها ليست الجهة الداعية الى الاعتصام امام جامع الامام علي في محلة الطريق الجديدة اليوم | ادغار طرابلسي لـ"الجمهورية": الحريري وحسن خليل قدما دفعاً ايجابياً ودعماً كبيراً لرؤية الحكومة الاقتصادية ومشاريع سيدر وللموازنة المقترحة | قاطيشا لـ"الجمهورية": من الضروري بعد أن تضع الدولة يدها على أموالها أن تشرك القطاع العام بالخاص لأنّها أثبتت فشلها في ادارة أموالها كذلك أثبتت عجزها | مصدر في وزارة العمل لـ"الشرق الاوسط": إصرارنا على تطبيق القانون لا يشكّل انتقاصاً من حق اللاجئ الفلسطيني | مصادر لـ"الحياة": استبعاد إمكان انعقاد جلسة لمجلس الوزراء الأسبوع المقبل كما كان وعد رئيس الحكومة سعد الحريري أول من أمس | مصادر مطلعة على أجواء حزب الله لـ"الشرق الاوسط": الحزب هو الذي طلب من الموسوي الاستقالة علما بأنه بقي في موقعه الحزبي | مصادر مطلعة لـ"اللواء": موضوع اللجوء الى التصويت في اعتماد إحالة الحادثة الى المجلس العدلي في مجلس الوزراء المقبل هو موضوع لم يحسم بعد | بولتون: لا يجب السماح لإيران بتخصيب اليورانيوم وسنستمر في الضغط عليها حتى تتخلى عن طموحاتها النووية وأنشطتها الخبيثة | جريح نتيجة تصادم بين مركبتين على طريق عام ضهر البيدر باتجاه بيروت |

دمشق: ادعاءات لندن في قضية سكريبال تأتي في سياق تلاشي الثقة بأفعال بريطانيا

أخبار إقليمية ودولية - الجمعة 07 أيلول 2018 - 18:39 -

أعربت وزارة الخارجية السورية عن تضامن دمشق مع موسكو بشأن قضية تسميم رجل الاستخبارات الروسي السابق سيرغي سكريبال في بريطانيا.

وأكد مصدر مسؤول في وزارة الخارجية لوكالة "سانا" الرسمية السورية أن "سوريا تعبر عن تضامنها مع روسيا التي رفضت بشكل قاطع الادعاءات والأكاذيب البريطانية حول استخدام مزعوم لمواد كيميائية سامة من قبل الاتحاد الروسي".

واعتبرت الخارجية السورية أن "الادعاءات البريطانية المفبركة تأتي في سياق تلاشي ثقة شعوب العالم بأفعال الحكومة البريطانية وسياساتها الهدامة في مختلف المجالات".

ويأتي ذلك على خلفية توجيه بريطانيا اتهامات لروسيا بالوقوف وراء الهجوم على رجل الاستخبارات الروسي السابق والعميل المزدوج سيرغي سكريبال وابنته يوليا في بريطانيا في مارس الماضي، وذلك في أعقاب صدور تقرير الشرطة البريطانية الذي جاء فيه أن الشخصين المشتبه بضلوعهما في القضية هما مواطنان روسيان. كما نشرت الشرطة اسميهما وصورا لهما.

وجدير بالذكر أن روسيا رفضت مرارا الاتهامات الموجهة إليها بشأن قضية سكريبال، مشيرة إلى أن بريطانيا لم تقدم أي أدلة تدعم ادعاءاتها وترفض تقديم أي مواد خاصة بالقضية.

(سانا)

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار
البريد الإلكتروني