2019 | 22:23 كانون الثاني 17 الخميس
عطاالله للـ"أم تي في": حركة امل قصرت في ملف موسى الصدر على المستوى القانوني والدستوري قبل اليوم بكثير وكان بامكانهم القيام بخطوات مهمة قبل اليوم ولم يقوموا بها | هاني قبيسي للـ"أم تي في": ما قام به مناصري حركة أمل كان تصرف عفوي لم تصدر لهم أوامر بالقيام به وكنا ننتظر موقفا من الدولة اللبنانية اتجاه قضية موسى الصدر ولم تصدر هذه الأخيرة أي موقف | عطالله للـ"أم تي في": ما قام به مناصري أمل أساء الى صورة لبنان ومحاولة حصر الملف بحركة أمل فيه اساءة الى الملف والى اللبنانيين وهو تصغير للقضية فالامام موسى الصدر يمث وجدان المسيحيين بشكل خاص | فيصل كرامي: "يلي بدو حقوقه ما بيتعدى على حقوق الآخرين وهيك منبني الوطن" | تحالف دعم الشرعية في اليمن يؤكد إصدار 206 تصريحا للسفن المتوجهة إلى الموانئ اليمنية خلال 4 أيام | قتيلان في اشتباكات بين قوات الأمن ومحتجين في العاصمة السودانية الخرطوم | السائق القطري ناصر العطية يفوز بلقب "رالي دكار" 2019 للمرة الثالثة | باسيل: "رجع الفصل واضح بين الاستقلاليين والتبعيين وناس بتقاتل لتحصّل حقوق وناس مستسلمة على طول الخط بتقاتل بس يلّلي عم يقاتلوا وطعن ضهر وخواصر مش بس فينا بالعالم وحقوقهم" | السفير السوري للـ"او تي في": تلقينا الدعوة إلى القمة من رئاسة الجمهورية اللبنانية ونقدر العلاقة الاخوية ولكن الجامعة العربية ارتكبت خطيئة وليس خطأ مع سوريا فمن الطبيعي ان تغيب سوريا عن القمة | انطوان شقير للـ"او تي في": في حال عدنا إلى تواريخ القمم التي سبقت لا يكون الحضور دائماً مئة بالمئة على صعيد رؤساء الدول والموضوع الليبي احدث بلبلة في اللحظات الاخيرة | حاصباني للـ"ام تي في": الكنيسة الارثوذوكسية لا تضم كنيسة واحدة وانما مجمعا واحدا وكلنا أبناء الكنيسة ومنفتحون على الجميع وكلام الاسد غير واقعي وللفصل بين السياسة والكنيسة | تيريزا ماي: لا يمكن استبعاد الخروج من الاتحاد الأوروبي من دون اتفاق |

شراكة تجمع تاتش و"ريادة للابتكار المجتمعي" في برنامج "Robotics for Good"

أخبار اقتصادية ومالية - الجمعة 07 أيلول 2018 - 13:56 -

نظمت تاتش، شركة الإتصالات والبيانات المتنقلة الأولى في لبنان بإدارة مجموعة زين، برنامج الابتكار الشبابي الصيفي “Robotics for Good” بالشراكة مع ريادة للابتكار المجتمعي ش.م.ل.،وهو جزء من مبادرة "صيف الابتكار" 2018 التي أطلقتها رئاسة مجلس الوزراء.

البرنامج الذي استمر مدة أسبوعين وأقيم في touch Lab بين 7 و20 آب الماضي، اختتم في حفلٍ في السراي الحكومي بحضور النائبة رولا الطبش، حيث عرض الطلاب المشاركين مشاريعهم ووزعت عليهم الجوائز والشهادات.

شارك نحو 30 شابة وشاب من مختلف المدارس والخلفيات الاجتماعية والاقتصادية والمناطق اللبنانية في البرنامج الذي تضمن ورش عمل في مجال التكنولوجيا، ريادة الأعمال، الالكترونيات، والترميز. وتراوحت أعمار المشاركين بين 15 و18 سنة، وهم يتوزعون على الصفوف المدرسية من العاشر حتى الصف الثاني عشر أو يتحضرون للدخول الى سنتهم الجامعية الأولى التمهيدية.

وفي إطار استراتيجيتها للابتكار الرقمي والمسؤولية الاجتماعية للشركة، يلبيبرنامج الابتكار الشبابيأهداف ثلاث ركائز أساسية لبرنامج تاتش للاستدامة المؤسسية: التكنولوجيا، ريادة الأعمال ونشر المسؤولية الاجتماعية.

وتعليقاً على البرنامج قال الرئيس التنفيذي لشركة تاتش إمري غوركان:" إننا نعي قدرة التكنولوجيا والابتكار على تحويل طريقة تعليم شباب اليوم بشكل كامل وإيجابي. برنامج الابتكار الشبابي الصيفي، هو ترجمة لأسلوبنا في تسليط الضوء على أهمية التكنولوجيا كأداة أساسية لمستقبل هؤلاء الشباب، وتزويدهم بطرق فريدة ومسلية للتعلم. فبالإضافة الى دعم الشباب في لبنان، هذه المبادرة هي جزء من هدف تاتش للتوسع في النظام البيئي الرقمي، تماشياً مع مسيرتها لتصبحالشبكة الحاضنة للتطور الرقميDigital Network Accelerator (DNA)".

من جهتها، قالت منى عيتاني التي أسّست Riyada للابتكار المجتمعي:"العمل الى جانب الشباب يعطينا الأمل بأن الجيل القادم لديه كل الدوافع والقدرة لإحداث تغيير إيجابي في مجتمعاتنا، وأن كل ما هم بحاجة إليه هو إكتساب المهارات المناسبة، وهو بالفعل ما نحاول تحقيقه من خلال برنامج الابتكارالشبابي".