2019 | 12:41 تموز 17 الأربعاء
عز الدين: الكرامة لا تتجزأ ولا يمكن للمجتمع أن يطلب من المرأة أن تنجب أطفالاً وتربيهم وأن يطلب منها أن ترضى لنفسها في الشؤون الشخصية أن تكون مهانة | الحريري: الأسبوع المقبل سيكون هناك جلسة لمجلس الوزراء وأؤكد عقدها | مخابرات الجيش في عرسال توقف سوريين إثنين على علاقة بنشاطات وارتباطات ارهابية سابقة | عناية عز الدين من مجلس النواب: نتمنى من الموازنة المقبلة أن تتضمن موازنة تشغيلية لمكافحة الفساد | عقيص: موقف القوات لا يعرض مالية لبنان ولا الوضع النقدي بل يُعزّز صورة باتت باهتة وهي صورة الديمقراطية | تحالف دعم الشرعية في اليمن: قوات التحالف تعترض وتُسقط طائرة مسيّرة أطلقها الحوثيين باتجاه جازان | الحريري: نعمل على حل أزمة قبرشمون والأمور تسير بإيجابية | جورج عقيص من مجلس النواب: تقرير لجنة المال يقول انها موازنة من دون قطع حساب وخارج المهلة القانونية وتتضمن بنوداً دخيلة عليها | مقتل 4 جنود سوريين إثر تفجير طال حافلتهم في درعا | وسوف في موعد مع الأغاني الخالدة في قرطبا | مشاورات على هامش الجلسة العامة تتركز حول مسألة الايرادات وقطع الحساب يُشارك فيها الحريري وخليل وكنعان وابو فاعور وفنيانوس وفضل الله | البستاني: اعطي صوتي للموازنة كموازنة ضرورة لمنع الانهيار الاقتصادي |

مصر ترفض دخول "متحولة جنسيا" إسرائيلية إلى سيناء

متفرقات - الجمعة 07 أيلول 2018 - 08:24 -

رفض ضباط حرس الحدود في مصر السماح لإسرائيلية "متحولة جنسيا"، بالدخول إلى سيناء عبر معبر طابا الحدودي.

وقالت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية، إنه "بعد 3 ساعات من الانتظار على الحدود المصرية أبلغ موظفو معبر (طابا) الحدودي شابة إسرائيلية بأنها لن تستطيع إكمال طريقها لشبه الجزيرة".

وذكرت أن هذه الشابة تدعى عتيلا إسرائيلي نيفو، تبلغ من العمر 27 عاما، أرادت أن تقضي إجازتها في سيناء مع اثنتين من صديقاتها، وبعد وصولهن إلى معبر طابا الحدودي فجرا، رفض الجانب المصري السماح لهن بالدخول.

وأشارت الصحيفة إلى أنه "تم تأخيرهن لمدة 3 ساعات حتى اضطررن إلى العودة من حيث أتين، والسبب هو أن عتيلا يسرائيلي نفو هي امرأة متحولة جنسيا ومكتوب في خانة الجنس بجواز سفرها (ذكر)".

وقالت المتحولة الإسرائيلية:"عبرنا الجانب الإسرائيلي وعندما وصلنا أنزلنا الحقائب ونظر الضابط المصري إلى جوازات السفر، وبالتحديد إلى جواز سفري، وطلب منا الذهاب إلى قاعة تفتيش الجوازات والانتظار، لاحظت أن جواز سفري تبادلته أياد كثيرة ما بين 10 إلى 12 ضابطا، وبعد انتظار دام 3 ساعات تقريبا، جاء أحد الموظفين وقال لي عبر سائح فلسطيني ينطق العبرية، وساعد في الترجمة، إنني لن أستطيع دخول مصر لسببين؛ الأول هو أن صورتي لا تتطابق مع ما يراه، وأن هناك مشكلة فيما يتعلق بخانة تحديد الجنس في الهوية، حيث كان يجب أن يكتب هناك الجنس (أنثى) وليس (ذكرا)".

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار
البريد الإلكتروني