2019 | 06:25 نيسان 19 الجمعة
بدء تصويت المصريين في نيوزيلاندا على الاستفتاء علي التعديلات الدستورية | خليل للـ"أم تي في": أعطيت الإذن اليوم بملاحقة أمناء سجل عقاريّين | مسؤول في الخارجية الأميركية: الوضع في السودان متحرك للغاية ولا أحد يعرف ماذا سيحصل في الساعات المقبلة | المجلس العسكري الانتقالي في السودان يعفي وزير الخارجية المكلف بدر الدين عبدالله من منصبه | بو صعب للـ"أم تي في": نحن مع وزير المال وكل الدولة ملتزمة بموازنة جدية وتقشفية وهناك بنود يمكن ان نتساعد حولها في ما يتعلق بقيادة الجيش لتخفيض الانفاق وبنود أخرى ربما لا يمكن المس بها | المسماري: المجموعات المسلحة التي هاجمت قاعدة "تمنهنت" قدمت من تشاد | المتحدث باسم الجيش الليبي: نسيطر بالكامل على قاعدة "تمنهنت" الجوية التي تعرضت لهجوم | بريطانيا تصف الوضع في ليبيا بالخطير وتدعو لوقف النار والعودة للمسار التفاوضي | الجيش: العثور على كمية كبيرة من الأسلحة من مختلف العيارات وذخائر قديمة الصنع غير صالحة للاستخدام في محلة سينيق صيدا | خليل للـ"أم تي في": رسم الخمسين ألف ليرة لدعم السدود غير قانوني ويمكن للمواطن الإدعاء | التحكم المروري: أشغال في نفق سليم سلام تتسبب بزحمة سير في المحلة | خليل للـ"أم تي في": انجزت الموازنة بشكل كامل مع كل تعديلاتها وأرقامها وتمنيت على الحريري ان يعقد جلسة لمجلس الوزراء لتقديمها ومناقشتها |

إطلاق القمر الصناعي الإيراني في شباط 2019

متفرقات - الجمعة 07 أيلول 2018 - 08:23 -

قال نائب وزير الدفاع وإسناد القوات المسلحة الإیرانیة العمید قاسم تقی زاده إنه سیتم إطلاق القمر الصناعي للجمهوریة الإسلامیة في شهر فبرایر 2019.

وأكد العميد تقي زاده الیوم الخمیس أن إیران حققت تقدما جیدا فی الدفاع الجوی، مضیفا إن إیران ستتمتع بمستوى عال جدا من الردع والدفاع.

وتابع : وزارة الدفاع عاقدة العزم علي تطویر قدراتها فی اطار خطة تمتد لاربع سنوات، لتحدیث قدراتها إلى أعلى مستوى ممكن من الردع، و لتلقین العدو درسا لن ینساه فیما لو فكر باتخاذ أي خطوة.

وأكد إن زمن "إضرب ثم إهرب قد ولى" وقال: فی الردع الفاعل نستخدم حاليا أنواع متقدمة من الصواریخ، ولدینا معدات عسكریة وكوادر بشریة تتمیز بكفاءات عالیة لمواجهة التهدیدات البحریة للعدو.

وصرح بان الجمهوریة الإسلامیة والقوات المسلحة، "أعدتا جمیع الخطط اللازمة لمواجهة التهدیدات المحتملة من قبل امریكا والكیان الاسرائیلی الغاصب وحكام المنطقة العملاء، ولدینا احاطة تامة بالخطط والخرائط والأسلحة والتكتیكات والتقنیات ونقاط ضعف العدو وقوته".