2018 | 11:53 تشرين الثاني 17 السبت
عدوان عبر "تويتر": عداد الدين ماشي ما في مال بإحتياط الموازنة الإنذارات تتوالى يوميا كل شي نحو الحضيض بس الحكومة متوقفة!؟! | الخارجية الأميركية: الوحدة في الخليج ضرورية لمصالحنا المشتركة المتمثلة في مواجهة النفوذ الخبيث لإيران | مندوب فرنسا: ندعو كافة الاطراف اليمنية إلى التفاعل مع المبعوث الأممي | مندوب بريطانيا في الأمم المتحدة: سنطرح مشروع قرار بشأن اليمن في مجلس الأمن الدولي يوم الاثنين | المدير التنفيذي لبرنامج الغذاء العالمي: لا بد من تحرك فوري لحماية الشعب اليمني | بيسلي: في اليمن 8 ملايين أسرة بحاجة للمساعدة | عضو مجلس الشيوخ تيد يونغ: مشروع قانون محاسبة السعودية يضمن مراقبتنا للسياسة الأميركية في اليمن | مبعوث الأمم المتحدة لليمن: الأطراف المتحاربة توشك على إبرام اتفاق بشأن تبادل السجناء والمحتجزين | متحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية: استئناف صادرات خام كركوك من العراق خطوة مهمة في مسعى لكبح صادرات إيران النفطية | الحريري: أنا أتأمّل بالخير اذا حلّت مشكلة الحكومة والحل ليس عندي انما عند الاخرين | الحريري في مؤتمر ارادة الحل الحكومي: صحيح أننا حكومة تصريف أعمال ورئيس مكلف لكن هدفنا الاساسي أن نطوّر البلد ولدينا فرصة ذهبية لتطويره خاصة بعد مؤتمر سيدر | غريفيث: لا شيء يجب أن يمنعنا من استئناف الحوار والمشاورات لتفادي الأزمة الإنسانية |

مدرب ألمانيا يستبعد تراجع أوزيل عن قرار الاعتزال

أخبار رياضية - الأربعاء 05 أيلول 2018 - 18:47 -

استبعد مدرب ألمانيا، يواكيم لوف، تراجع لاعب خط الوسط السابق للمانشافت مسعود أوزيل عن قرار اعتزال اللعب الدولي الذي اتخذه عقب كأس العالم بداعي التعرض للعنصرية.

وقال لوف عن أوزيل: "لقد أعلن اعتزاله وذكر أسبابه والقضية انتهت. عندما يعلن شخص الاعتزال بهذه الطريقة لا يمكن إعادته بعد ثمانية أسابيع لاحقة".

وجاءت تصريحات لوف خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم الأربعاء في مدينة ميونيخ، عشية مباراته أمام ضيفه الفرنسي، بطل كأس العالم 2018، وذلك ضمن الجولة الأولى للنسخة الأولى من دوري الأمم الأوروبية لكرة القدم، المسابقة الجديدة للاتحاد القاري للعبة.

وسيخوض منتخب ألمانيا أول مباراة له بعد اعتزال أوزيل وعقب مونديال روسيا 2018، حيث فشل المانشافت في الدفاع عن لقبه، بعد خروجه المذل من الدور الأول للبطولة.

وكان مسعود أوزيل قد أعلن اعتزاله اللعب مع منتخب ألمانيا، في 22 يوليو الماضي، بداعي أجواء "التمييز الظالم" التي أحاطت بلقائه مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وقال أوزيل في بيان نشره عبر حسابه الرسمي على موقع "تويتر" حينها: "بالنسبة لي التقاط صورة مع الرئيس أردوغان لا يمت للسياسة أو الانتخابات بصلة بل لها علاقة باحترام أعلى منصب في بلد عائلتي... وظيفتي هي لاعب كرة قدم ولست سياسيا. اجتماعنا لم يكن دعما لأي سياسات".

وتابع: "المعاملة التي تلقيتها من الاتحاد الألماني وآخرين جعلتني لا أرغب في ارتداء قميص ألمانيا.. أشعر أنني غير مرغوب بي وأعتقد أن كل ما حققته منذ مشاركتي الأولى مع المنتخب في 2009 قد نسي".

وأضاف: "بحزن بالغ وبعد فترة تفكير طويلة بسبب الأحداث الأخيرة لن ألعب مع ألمانيا على المستوى الدولي مرة أخرى بسبب شعوري بإهانة عنصرية وعدم احترام ... اعتدت ارتداء قميص ألمانيا بفخر وحماس لكني لا أشعر بذلك الآن".