2018 | 07:51 تشرين الثاني 13 الثلاثاء
وسائل إعلام إسرائيلية: الخارجية الأميركية تؤيد حق إسرائيل في الدفاع عن نفسها | مصر أبلغت السلطات الإسرائيلية بضرورة وقف عملياتها التصعيدية في قطاع غزة | الحكومة الأردنية تدعو إلى تحرك فوري لوقف العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة | الاعلام السوري: أكثر من 60 قتيلا وجريحا من المدنيين في هجوم لطيران التحالف الدولي على قرية الشعفة في دير الزور | حنكش رداً على أبي خليل: سجلكم حافل بتأمين الكهرباء 24/24 من 10 سنوات لذلك تعملوا على تفشيل هذه التجربة الناجحة | باسيل: هناك حكومة قريبا والعقدة ليست خارجية وسألتقي جنبلاط في الساعات المقبلة | "ام تي في": لقاء سيجمع باسيل بجنبلاط في الساعات المقبلة | انتهاء الجلسة التشريعية في مجلس النواب بعد اقرار معظم بنود جدول الاعمال ولا متابعة غدا | مجلس النواب يمدد عقود ايجار الاماكن غير السكنية لمدة سنة | مصادر متابعة للقاء الحريري- باسيل للـ"ال بي سي": اللقاء خفف من الاحتقان قبل المؤتمر الصحفي للحريري الثلاثاء وباسيل سيواصل العمل لإيجاد حل لعقدة نواب سنة 8 آذار | علي عمّار: هناك فاجعة في لبنان إسمها فاجعة الكهرباء وهناك الفاجعة الأم وهي فاجعة إدارة الظهر للقوانين والدستور وللمواطنين | نتانياهو يمنح الضوء الأخضر للجيش للرد على الصواريخ من غزة |

قصدت عيادة لتجميل صدرها... فخدّرها الطبيب واغتصبها!

متفرقات - الأربعاء 05 أيلول 2018 - 08:21 -

ذكرت صحيفة "ذا صن" البريطانية أنّه تمّ إلقاء القبض على طبيب التخدير الروسي يوري شيرنيكوف بعد اعتدائه على مصممة الأزياء أريكا بيكوفا.

وفي التفاصيل أن الأخيرة قصدت العيادة للخضوع لعملية تجميل للصدر. ونقلت عنها الصحيفة قولها خلال لقاء تلفزيوني مع East2west News: "كان بإمكاني الأنين فقط لأنني كنت أعجز عن الصراخ".

وأضافت بحسب الصحيفة: "بعد انتهاء العملية كنت أرتجف بشدة. وسمعت صوتاً يقول لي: يا فتاة كل شيء سيكون على ما يرام، كل شيء سيتم بخير".

وتابعت: "لقد لمسني. كان ذلك صوت طبيب التخدير. لقد سمح لنفسه بأن يقوم بأفعال ليس لطبيب أن يقوم بها".

وأشارت إلى أنه قام باغتصابها. وقالت: "في تلك اللحظة كان بإمكاني أن أفهم كل شيء لكن لم أكن أستطيع فتح عيني. كان جفناي ثقيلين. حاولت أن أدفعه بقدمي ولم أستطع ذلك".

ولفتت إلى أنه عرض عليها المال من أجل التنازل عن الشكوى التي تقدمت بها إلى الشرطة.

وأكدت أنّه لم يكن بإمكانها الصراخ لطلب المساعدة، وأنها كانت بمفردها في غرفة العمليات.

وخلال التحقيق معه لم ينكر الطبيب ما حدث. إلا أنه أكد أنه تم بموافقتها. وأشار إلى أنها قالت له بعد ذلك إنها تشعر بالتحسن.