2018 | 19:28 تشرين الثاني 18 الأحد
ياسين جابر للـ"ام تي في": لبنان وظّف مئات ملايين الدولارات لبناء محطات تكرير المياه فلماذا لا تعمل؟ | مريض في مستشفى تنورين بحاجة ماسة الى دم من فئة A+ للتبرع الرجاء الاتصال على 70122233 | حركة المرور كثيفة من طبرجا باتجاه جونية وصولا الى زوق مكايل | مجلس النواب الأردني يقر قانونا ضريبيا جديدا يدعمه صندوق النقد بعد إجراء تعديلات | الأمم المتحدة تطالب دمشق بـ"عدم المراوغة" في ملف الكيماوي | رئيس وزراء مصر: محادثات بين مصر وإثيوبيا لتسوية الخلافات حول سد النهضة | سامي الجميّل هنّأ الفائزين في الإنتخابات النقابية: لا بد أن نكمل هذه المسيرة فالنقابات باب للنضال والدفاع عن مصالح الناس | كندا: اطلعنا بشكل كامل على المعلومات الخاصة بمقتل خاشقجي وندرس اتخاذ إجراءات مماثلة للعقوبات الأميركية على المتورطين بالجريمة | مقتل شخص وإصابة 5 آخرين في انفجار سيارة مفخخة وسط مدينة تكريت شمال غربي العراق | ترامب يرفض الاستماع الى التسجيلات المتعلقة بعملية قتل خاشقجي | رئيس الوزراء الأردني: المملكة ستدفع "ثمنا باهظا" في حالة عدم الموافقة على مشروع قانون ضريبة يناقشه البرلمان | الطبش: لن نسمح بكسر الحريري وإثارة النعرات |

رئيس الارجنتين أعلن إجراءات تقشف جديدة

أخبار اقتصادية ومالية - الاثنين 03 أيلول 2018 - 19:07 -

أعلن الرئيس الارجنتيني ماوريسيو ماكري، اليوم، إجراءات تقشف جديدة، تتضمن خفض عدد الوزارات وفرض ضرائب قاسية على الصادرات لتقليل عجز الموازنة وتحقيق الاستقرار الاقتصادي.

واقر ماكري في خطاب للأمة بأن الارجنتين تواجه "حالة طارئة".

وقال في خطاب متلفز: "لا بد أن نواجه معضلة أساسية" ألا ننفق أكثر مما نملك وان نبذل جهودا لتحقيق التوازن في ميزانية الدولة".
والارجنتين احد اكبر مصدري للذرة وفول الصويا.

وقال متحدثا إلى المصدرين الزراعيين الأغنياء الذين يواجهون الآن ضرائب صادرات: "ندرك أنها ضريبة سيئة ولكنني اطالبكم بأن تتفهموا أنها حالة طارئة".

وفي محاولة لتهدئة مخاوف شعبه المتزايدة في خصوص تطبيق إجراءات التقشف، قال إنه "سيخصص المزيد من المساعدات للفقراء في البلاد والذين يعانون من أثار التضخم المرتفع".

وأضاف: "سنتجاوز الازمة عبر الاعتناء بالأكثر احتياجا"، ووعد "باعتمادات اضافية وبرامح للاغذية ووضع حد أقصى لأسعار بعض السلع".
وأوضح أنه سيتم تقليص عدد من الوزارات مما سيخفض الموازنة وعدد الموظفين.

واقر وزير الاقتصاد الأرجنتيني نيكولاس دوخوفن في مؤتمر صحافي لاحق بأن "أخطاء ارتكبت" في إدارة الاقتصاد، معلنا إجراءات للحد من عجز الموازنة إلى 1,3 في المئة من الناتج المحلي الإجمالي في العام 2019.