2019 | 08:47 شباط 21 الخميس
غوايدو: سنبحث مع سويسرا تجميد حسابات الحكومة الفنزويلية | ارسلان مغردا: زيارة الغريب إلى سوريا إنجاز مهم في مقاربة ملف النزوح بشكل عملي وجدّي وواقعي بعيداً عن الغوغائية والارتجال | ارتفاع حصيلة حريق مبنى في بنغلاديش إلى 69 قتيلًا وفقد عشرات | "الجمهورية": ثمة قراراً متّخذاً من قبل مستويات مسؤولة في الدولة بعدم إدخال العامل الايراني في ملف الكهرباء لا من قريب ولا من بعيد فهو غير مطروح أصلاً | التحكم المروري: حركة المرور ناشطة من المدينة الرياضية جسر الكولا نفق سليم سلام باتجاه الوسط التجاري | قوى الامن: ضبط 982 مخالفة سرعة زائدة وتوقيف 124 مطلوباً بجرائم مخدرات ونشل وسرقة واطلاق نار بتاريخ الامس | مصادر وزارية لـ"الجمهورية": ملف الكهرباء سيشكل النقطة الاساس في عمل الحكومة خصوصاً انّ مختلف الجهات السياسية قد ألزمت نفسها بأن لا عودة الى الوراء في هذا الملف | "الجمهورية": من بين القرارات التي سيصدرها المجلس الدستوري اليوم قراراً يقضي بقبول الطعن بالنائب ديما جمالي عن دائرة طرابلس | حركة المرور كثيفة من الكوستا برافا باتجاه الاوزاعي | مصادر "الشرق الاوسط": مؤشرات أولية توحي بأن هناك توجهاً لتصوير أي إنجاز لوزير الصحة الجديد على أنه تقصير من قبل الوزير السابق ما يطرح أكثر من علامة استفهام حول وجود نية لممارسة سياسة تشفٍّ | نزيه نجم لـ"الأنباء": الإيجابيات التي تميز بها حزب الله مؤخرا وأهمها إعطاء الثقة للحريري واعتذاره أمام الهيئة العامة لمجلس النواب عن كلام الموسوي بحق الرئيس الراحل بشير الجميل ليس دليل ضعف | السلطات البنغلادشية: أكثر من 56 قتيلا إثر اندلاع حريق في مبنى سكني في دكا يُستخدم مخزناً لمواد كيميائية |

البيانات الرسمية التركية تظهر "مخاطر كبيرة"... والمركزي قلق

أخبار اقتصادية ومالية - الاثنين 03 أيلول 2018 - 15:21 -

واصلت الليرة التركية التراجع، الاثنين، مع وصول التضخم إلى مستوى قياسي، مع زيادة المخاوف بشأن السياسة النقدية للرئيس رجب طيب أردوغان الذي لا يتصرف بالسرعة الكافية لوضع حد للأزمة الاقتصادية مع خروجها عن السيطرة.

وأظهرت بيانات رسمية، الاثنين، أن معدل التضخم في تركيا ارتفع إلى 17.9 في المئة على أساس سنوي في أغسطس، مسجلا أعلى مستوى منذ 2003، مما يسلط الضوء على توقعات تقلب الأسعار، مع تفاقم أزمة العملة.

وقال البنك المركزي إن التطورات الأخيرة في آفاق التضخم أظهرت "مخاطر كبيرة" على استقرار الأسعار، مضيفا أنه سيضبط سياسته النقدية في اجتماعه المقبل في 13 سبتمبر، بما يتوافق مع أحدث التوقعات.

وأكد، في بيان نشره في أعقاب صدور بيانات التضخم، "سيتخذ البنك المركزي الإجراءات الضرورية لدعم استقرار الأسعار".

وفور صدور البيانات تراجعت الليرة، فبحلول الساعة 07:22 بتوقيت غرينتش، سجلت العملة المحلية 6.6500 ليرة مقابل للدولار، متراجعة أكثر من 1.5 في المئة عن الإغلاق السابق.

وبحسب بيانات معهد الإحصاء التركي، قفزت الأسعار 2.3 في المئة مقارنة مع الشهر السابق، وهي نسبة أعلى من توقعات البنك المركزي التركي.

ورغم أن البنك المركزي رفع أسعار الفائدة بمقدار 700 نقطة أساس هذا العام، لكن ذلك لم يكن كافيا لحماية الليرة من الهبوط القياسي، بعدما تراجعت بنسبة 42 في المئة مقابل الدولار هذا العام.

وأدى الخلاف المتصاعد بين الولايات المتحدة وتركيا إلى رفع تكاليف الاستيراد، وزيادة الضغوط على الشركات التركية التي اقترضت بالعملات الأجنبية، لا سيما الدولار.

وتراجعت الليرة نحو 40 في المئة منذ بداية العام، وهو ما أدى لارتفاع أسعار كل السلع من الغذاء إلى الوقود، على خلفية أزمة دبلوماسية بين أنقرة وواشنطن، أساسها القس الأميركي المحتجز في تركيا أندرو برانسون.