2019 | 09:39 كانون الثاني 19 السبت
حواط لـ"صوت لبنان(93.3)": الموقف المتشتت بين الرئاسات اللبنانية بالموضوع الليبي ساهم في التدني بمستوى التمثيل في القمة والتفاهم حول هذا الموضوع كان يجب أن يتم منذ 4 سنوات | التحكم المروري: طريق ضهر البيدر سالكة أمام جميع المركبات باستثناء الشاحنات | قوى الأمن الداخلي: ضبط 826 مخالفة سرعة زائدة أمس | التحكم المروري: طريق جزين كفرحونة مقطوعة بسبب تكون طبقة من الجليد | عضو في اللقاء التشاوري لـ"الجمهورية": "اللقاء" يريد من المعنيين بالتأليف اي رئيس الجمهورية والرئيس المكلّف ان يتخذا قراراً واضحاً باعطاء اللقاء حقّه في التمثيل واللقاء لن يتدخل في أي تفاصيل أُخرى | قطب نيابي لـ"الجمهورية": الحكومة يمكن ان تُؤلّف في اي وقت في حال وافق المعنيون على تمثيل "اللقاء التشاوري" واعتمدوا وحدة المعايير في تمثيل جميع الافرقاء السياسيين في الحكومة | قطب نيابي لـ"الجمهورية": ما يعوق تأليف الحكومة هي العوامل الداخلية وليس الخارجية التي يحاول بعض الداخل التذرّع بها للتهرّب من تقديم ما هو مطلوب منه من تنازلات | التحكم المروري: طريق ترشيش - زحلة مقطوعة أمام جميع الآليّات بسبب تكوّن طبقة من الجليد | الجمهورية: الجانب الإقليمي سيغلب على الشأن الداخلي في خطاب الرئيس عون وسيركز على الدور المطلوب من الجامعة العربية مكرراً ما تضمنته خطابات سابقة له والمواقف الداعية الى تعزيز دور الجامعة | ياسين جابر لـ"الشرق الاوسط": الرئيس بري لم يكن يوماً ضدّ القمة لكنه اقترح تأجيلها لشهرين لأن لبنان ليس مؤهلاً لاستضافتها بسبب غياب الحكومة | انتخاب زعيم الحزب الديمقراطي الاشتراكي في السويد رئيسا للوزراء للمرة الثانية | إصابة ضابط و12 شخصا في أحداث شغب مباراة "الإسماعيلي" و"الإفريقي التونسي" |

هدف بيل الأسطوري... مفاجأة غير مفهومة في "ليلة الجوائز"

أخبار رياضية - السبت 01 أيلول 2018 - 08:54 -

شهد احتفال منح جوائز الاتحاد الأوروبي في أوروبا، الخميس، جدل ومفاجآت عدة، تركزت على هوية الفائزين واستحقاق منح عدد من الألقاب، لكن جائزة بعينها أثارت العديد من علامات استفهام بدرجة أكثر من غيرها.

وحصد نجم ريال مدريد، لوكا مودريتش، جائزة أفضل لاعب في الموسم، فيما اكتفى زميله السابق كريستيانو رونالدو بجائزة أفضل مهاجم، ونال أيضا بجائزة "الهدف الأجمل"، لكن تلك الأخيرة، كانت محل جدل واسع لسبب محدد.

ولم يختلف كثيرون على منح جائزة الهدف الأجمل لمقصية الدون البرتغالي في مرمى جانلويجي بوفون حارس يوفنتوس في ربع نهائي دوري الأبطال، لكن المفاجأة تمثلت في غياب تام عن طرح هدف لا يقل جمالا، والأرجح أنه يزيد في الأهمية، عن هدف رونالدو.

فقد تجاهل منظمو المسابقة، لسبب غير مفهوم، هدف غاريث بيل الأول، الثاني لريال مدريد، في مرمى ليفربول في نهائي البطولة الذي استضافته مدينة كييف.

وأحرز بيل الهدف في الدقيقة الـ64 من مقصية رائعة، من مسافة بعيدة، بعد 3 دقائق فقط من دخوله بديلا في المباراة، وهو الهدف الذي فتح الطريق للفريق الملكي للفوز بالمباراة، ومن ثم التتويج باللقب الثالث على التوالي.

والغريب، وفق صحيفة "ماركا" الإسبانية، أن الاتحاد الأوروبي "يويفا" تجاهل هدف بيل تماما فلم يعلنه حتى بين الأهداف المرشحة للجائزة علما بأنه لا يقل جمالا، في رأي كثيرين، عن هدف رونالدو، إن لم يتخطاه بدرجة الصعوبة، والمؤكد في قدر الأهمية.