2018 | 06:12 أيلول 21 الجمعة
صورة تهز طرابلس... أين زعماء المدينة؟ | "إسراء لا لا تروحي"... كارثة كهربائية آتية | "التيار" و"المردة"... العودة صارت أصعب | الخارجية الأميركية: سنحمل النظام الإيراني المسؤولية عن أي هجمات على منشآتنا في العراق | وصول رئيس حزب القوات اللبنانية سمير جعجع الى دارة النائب زياد حواط الذي يقيم عشاء على شرف شخصيات سياسية ورسمية | الخارجية الأميركية: على السلطة الفلسطينية وقف توفير الأموال لعائلات الإرهابيين والأسرى | الأعضاء الأوروبيون في مجلس الأمن: نرفض الإجراءات الإسرائيلية غير القانونية في الخان الأحمر | البيت الأبيض: ترامب سيعقد لقاءات ثنائية مع قادة مصر وإسرائيل وكوريا الجنوبية واليابان وفرنسا وبريطانيا على هامش اجتماعات الأمم المتحدة | وسائل اعلام إسرائيلية: السيد نصر الله تحدث بشكل واضح وبسيط وحماسي وفق أسلوبه عن ما يجب علينا جميعا ان نعرفه | وسائل اعلام إسرائيلية: بالرغم من الهجمات الإسرائيلية الدقيقة لاتزال الصواريخ تتسرب الى داخل لبنان | "الوكالة الوطنية": طائرات إسرائيلية ألقت قنابل مضيئة فوق البحر جنوب مدينة صور | "الاناضول": مجلس الأمن القومي التركي يؤكد أهمية الاتفاق المبرم مع روسيا المتعلق بوقف الهجمات على "منطقة خفض التوتر" بإدلب السورية |

هل اتصلت بك إم شربل طالبةً المال؟ أهالي البترون يحذرون

خاص - الخميس 30 آب 2018 - 17:05 - ستيفني اسحق

اتصل بك هذا الرقم؟ لا لم يتصل، اتصل بي رقم مشابه. أو نعم اتصل...

هذه هي حالة أهالي منطقة البترون وقراها. امرأة تدعى جوسلين أو "ام شربل" أو ريتا، أو... تتصل بالبيوت طالبةً المال باسم جمعية تعنى بحماية الأطفال من التحرش الجنسي.
وفي التفاصيل، منذ أسبوع بدأ أهالي قرى البترون يتلقون اتصالات من 3 أرقام مختلفة ولكن من نفس المنطقة (...01/891). وتحادثهم امرأة تدعى ريتا أو جوسلين أو ام شربل... الغريب أن المرأة، او النساء يدعين أنهن من عائلات من القرية المجاورة للشخص الذين يتصلون به وعند كل اتصال تغير المرأة اسم عائلتها وتختارها من العائلات الكبرى في البلدة المجاورة، تطلب المساعدة المالية أو على الأقل 20000 ليرة لبنانية، وتصر على تحديد وقت معيّن تحت حجة أنها ستكون في المنطقة في هذا اليوم، وعند عدم قدرة الاهالي التواجد في البيت في التوقيت المحدد، تطلب منهم أن يتركوا المال عند مدخل المنزل، "تحت الدعسة".

ومن الواضح، أن النساء يحضرن معلوماتهم عن الشخص قبل الاتصال، فهن يحادثن الأهالي بكل هدوء، و"يسردن سلالة العائلة" ويصفن المنازل وكأنهم على معرفة بهم.
وحتى اليوم، بادرت معظم القرى والرعايا على تحذير أهاليها، طالبين منهم عدم الانجرار وراء هذه الاتصالات.
وعلم موقع "ليبانون فايلز"، في اتصال مع أهالي البترون وبحسب حديث النساء المتصلات أن 6 نساء سيجلن غدا بين قرى البترون خصوصا: بجدرفل، اجدبرا وعبرين لجمع التبرعات.

فهل هذه الظاهرة تقتصر فقط على منطقة البترون، أو تشمل لبنان ككل؟