2018 | 23:07 أيلول 25 الثلاثاء
هاكوب ترزيان: اقرار القانون المقترح بفتح اعتماد بقيمة 100 مليار ليرة بموازنة 2018 سيبقى منتقصا ان لم تؤلف الحكومة بأسرع وقت لترسيم السياسة السكنية خلال 6 اشهر | مدير عام الطيران المدني محمد شهاب الدين ينفي لليبانون فايلز انّه وافق على اي طلب رسمي قُدّم من اجل الاستحصال على رخصة تسمح بتصوير الطائرات لأنها ترتيبات امنية بالتنسيق مع جهاز امن المطار | ماكرون لليبانون فايلز: المبادرة الفرنسية لمساعدة لبنان في الخروج من مأزقه هي تسريع حل الأزمة السياسية في سوريا وأيضا المؤتمرات الثلاث التي عقدناها | وسائل إعلام عراقية: سماع دوي انفجار كبير وسط أربيل | روحاني: الإدارة الأميركية تنتهك الاتفاقات التي أقرتها الإدارة السابقة | ليبانون فايلز: ماكرون يؤكد من الامم المتحدة انه لا يمكن تأمين عودة مستدامة للنازحين من دون ايجاد حل سياسي لذا يريد العمل مع الرئيسين عون والحريري | الملك عبد الله: حل الدولتين هو الحل الوحيد الذي يمكن أن ينهي الصراع بين الفلسطينيين والإسرائيليين | تيمور جنبلاط: ماذا لو كان المريض من عائلتنا كنواب؟ هل كنّا سنتصرف بنفس الطريقة؟ واجبنا كنواب تأمين تمويل الادوية فمعاناة المرضى اولوية انسانية | الجبير: إيران تدعم الإرهاب ليس فقط من خلال حزب الله وإنما أيضا تنظيم القاعدة الذي كان يتنقل بحرية في سوريا | المبعوث الأميركي بشأن إيران براين هوك: علينا التأكد من عدم تكرار سيناريو حزب الله في اليمن والصواريخ التي اطلقت نحو السعودية ايرانية | رئيس مؤسسة الاسكان في رسالة للنواب: المطلوب من دون تردد او نقاش دعم القروض السكنية وحصرها بالمؤسسة | الرئيس عون يلتقي رئيس وزراء أرمينيا نيكول باشينيان على هامش أعمال الجمعية العمومية للأمم المتحدة |

بنك الغذاء اللبناني اقام جناحا بنادي فقرا: وعي متزايد بِأهمية التبرع بفائض الطعام بدل رميه

مجتمع مدني وثقافة - الثلاثاء 28 آب 2018 - 18:49 -

أقام "بنك الغذاء اللبناني" (LFB-Lebanese Food Bank) جناحاً على مدى أسبوع في نادي فقرا للتوعية بأهدافه المتمثلة في مكافحة الإهدار الغذائي في لبنان، ولبيع منتجات غذائية ريفية يعود ريعها لتمويل عمله، ولاحظ من خلال استبيان أجراه أن ثمة وعياً مُتزايداً بِأهمية التبرع بفائض الطعام بدلاً من رَميه.

واقيم الجناح بالتعاون مع "تعاونيّة أطايب الريف" التي تعمل على تشجيع الإنتاج الريفي من خلال بيع أطعمة من إعداد ربّات منازل من مختلف البلدات اللبنانية. ولقيت هذه الأطباق إقبالاً كبيراً من رواد نادي فقرا الكثر خلال الاحتفالات والمناسبات التي شهدها خلال هذا الأسبوع، إذ تهافت الزوّار والمتنزهون وممارسو مختلف أنواع الرياضة على تذوّق المنتجات الريفية في خيمة "بنك الغذاء"، ولم يترددوا في شرائها وخصوصاً عندما كانوا يعلمون أنّ جزءاً من العائدات سيخصص لدعم نشاط "بنك الغذاء اللبناني" وهدفه المتمثل في وضع حدٍ للجوع في لبنان بحلول سنة 2025

وحمل عدد كبير من الأولاد بالونات "بنك الغذاء" الخضراء والزرقاء، ووضعوا أساور تحمل شعارات تتعلق بمكافحة الجوع وإهدار الأطعمة.

ونظّم "بنك الغذاء" مسابقة تعليميّة لاختبار معلومات زوّار الجناح في شأن إهدار الطعام والفقر والجوع في لبنان، وسُجّلت مشاركة واسعة في المسابقة، وأظهرت الأجوبة وعياً واعداً لدى المشاركين بأهمية مكافحة هذا الإهدار، وبدور "بنك الغذاء اللبناني" في هذا الشأن منذ تأسيسه في العام 2013. ويتعاون البنك مع شركات إعداد الطعام الكبرى في لبنان، ومن ضمنها المطاعم والفنادق وشركات تنظيم المناسبات، لجمع الغذاء الذي لم يتم استعماله خلال الأعراس والحفلات الكبيرة والاستقبالات والمآدب وسواها، وإعادة توضيبه في حصص غذائية يتم توزيعها على 70 جمعية ومنظّمة غير حكوميّة شريكة، تتولى إيصالها إلى العائلات الأكثر حاجة في مختلف المناطق. ويتم نقل الطعام في كل المراحل بواسطة شاحنات مبرّدة تحترم كل معايير سلامة الغذاء.

ودعا "بنك الغذاء اللبناني" زوّار جناحه إلى الاطلاع على مزيد من المعلومات عن عمله وسبل دعمها على موقعه الإلكتروني www.lebanesefoodbank.org وصفحتيه على "فيسبوك" و"إنستغرام".