2019 | 06:24 نيسان 20 السبت
تاكسي للدراجات | وزير الدفاع الأميركي بالوكالة باتريك شاناهان: الحل العسكري ليس ما تحتاج إليه ليبيا | المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي: كلام ترامب يدل على قناعة أميركا بالدور المحوري للجيش الليبي في الحرب ضد الإرهاب | خطيبة سمير كساب نفت لـ"الوكالة الوطنية"خبر استشهاده: باسيل أبلغ عائلته أن احتمال بقائه حيا يعادل احتمال قتله | الخارجية الروسية: مبعوث بوتين إلى سوريا بحث مع الأسد تطبيع العلاقات بين دمشق ودول الجوار | شركة النفط اليمنية: وصلت إلى ميناء الحديدة سفينة مازوت واحدة ليست من ضمن السفن التي ادعت لجنة هادي الإفراج عنها | "العربية": مقتل إيرانيين وإصابة 4 جنود روس باشتباكات في حلب | الخارجية التركية: أنقرة تندد باستقبال الرئيس الفرنسي وفدا من أكراد سوريا | كرامي:نحن أمام أزمة فعلية وأدعو الناس أن يكونوا على قدر عالي من الوعي والمسؤولية كي نستطيع تجاوزها | مقتل واعتقال 24 إرهابيا بعمليتين منفصلتين شمالي وغربي العراق | ابراهيم الموسوي: على الدولة ان تصادر ثروات وأملاك الذين سحبوا الملايين من جيوب المواطنين لا أن تستقوي على لقمة الفقير | فادي جريصاتي للـ"ال بي سي": وزارة البيئة لن تقبل برمي الردميات في المناطق والحلول المتاحة كثيرة |

ذخائر القديس سابا الى عبدين

مجتمع مدني وثقافة - الاثنين 27 آب 2018 - 14:27 -

شارك النائب جوزيف إسحق رئيس بلدية عبدين نبيل أبو النصر وأعضاء المجلس البلدي والرعوي والمختار وأبناء البلدة في إستقبال ذخائر مار سابا الناسك التي رفعها النائب البطريركي العام على الجبة المطران جوزيف نفاع متقدماً مسيرة الصلاة التي جابت شوارع البلدة وسط نثر الورود والأرز وصولاً الى كنيسة القديس وسط البلدة حيث أقيم قداس إحتفالي بالمناسبة يعاونه كاهن الرعية إدغار الطنسي والخوري الأب لويس العلم وعدد من الكهنة وشارك خلاله النائب إسحق في تقديم القرابين.

وبعد أن بارك المطران نفاع صور القديسين ألقى عظة تحدث فيها عن حياة الناسك القديس وشكر كل من ساهم في تأهيل القاعة وعلى رأسهم رئيس حزب القوات اللبنانية الدكتور سمير جعجع والنائب جوزيف إسحق الذي بذل الجهد لتنفيذ المشروع.

وإضاف: ما نراه علامة إيمان بالله والوطن وبأنكم أولاد منطقة أبية يسعى أبناؤها عبر تجذرهم بأرضهم لخدمة الله وقال: القديس سابا طبعكم بخير الطباع خصوصاً وأنه عاش أياماً صعبة في زمن التفكك ودخل الدير وهو في عمر الثماني سنوات وأنا أرى اليوم أطفالكم الذين لم يتجاوزوا بعد الثماني سنوات يسيرون على خطى القديس سابا الذي رأى الخلاص في المنطقة فبنى الدير الذي بات قبلة أنظار العالم ومحجة لكل الذين يزرون الأراضي المقدسة. واليوم بين أيدينا كنز كبير من هذا القديس الذي جهد الخوري إدغار الطنسي لإستقدامه الى عبدين وأنتم تستأهلون هذا الكنز وعلينا الحفاظ عليه ليكون محور هذه البلدة التي تشكل أحد أبواب الجبة ولتصبح مكان حج على طريق الأرز.

وتمنى المطران على كاهن الرعية أن تصبح هذه المناسبة محطة سنوية وتقام الزياحات والقداديس بمناسبة عيد شفيع البلدة مار سابا لنتذكر وصول الذخائر الى البلدة من أرض يسوع الى أرض يسوع الثانية في لبنان. وباتت مسؤوليتنا جميعاً لنتعلم الفضائل.

وختم مكرراً شكره لكل من عمل على إنجاز هذا الإستحقاق الكبير من الرسامين والكهنة والرهبان والراهبات ورئيس البلدية وكل المشركين طالباً شفاعة القديس ليمنح البركة لأبناء البلدة والمنطقة ولبنان.

وفي ختام القداس سلم المطران نفاع رئيس البلدية نبيل أبو النصر رقيماً بطريركياً يشمل البركة الممنوحة لرئيس البلدية وأعضاء المجلس البلدي والخوري إدغار الطنسي كاهن الرعية وكاهنها السابق وسائر أبنائها وبناتها.

ثم أقامت البلدية عشاء تكريمياً بالمناسبة.