2018 | 03:15 تشرين الأول 17 الأربعاء
ليبانون فايلز: الثنائي الشيعي سمّى وزراءه للحكومة وهم عن حزب الله محمد فنيش وعصام شمص ومحمود قماطي وعن حركة أمل علي حسن خليل وحسن اللقيس وعلي رحال | ترامب: إذا تأكد أن العاهل السعودي أو ولي عهده يعلمان بما حدث لخاشقجي "فسيكون ذلك سيئا" | وزارة الأشغال: نتابع عملية فتح المجاري وتمت السيطرة على الوضع في اتوستراد المتن الشمالي | عقيص: العمل السياسي في لبنان يتسم بالتعطيل ان في إنتخابات الرئاسة او تشكيل الحكومة وحتى في العمل اليومي والخطاب السياسي أصبح يتسم بالخروج عن الأخلاقيات والأدبيات | "او تي في": لقاء الحريري وباسيل مستمر منذ اكثر من ساعة ونصف في بيت الوسط | التحكم المروري: جريح نتيجة تصادم بين سيارة ودراجة هوائية على طريق عام زغرتا اهدن مفرق كفرحاتا | مصادر تركية مطلعة لـ"الجزيرة": التسجيلات تظهر أن خاشقجي تعرض للضرب والحقن قبل قتله وتقطيع جثته | الحرس الثوري: مقتل المخطط للاعتداء في الاهواز بعمليات للحشد الشعبي في العراق | رئيس الوزراء الأرمني نيكول باشينيان استقال من منصبه | باسيل وصل في هذه الاثناء الى بيت الوسط للقاء الحريري | أوكرانيا تؤكد مقتل طيار أميركي على متن مقاتلة "سو 27" خلال تدريبات على أراضيها | "قوى الامن": يرجى التأكد من حسن عمل مساحات الزجاج لتمكينكم من رؤية واضحة أثناء القيادة في الطقس الممطر |

والدا ميلانيا ترامب يحصلان على الجنسية الأميركية

أخبار إقليمية ودولية - الجمعة 10 آب 2018 - 09:52 -

حصل والدا ميلانيا ترامب، زوجة الرئيس الأميركي، على الجنسية الأميركية، بعد أدائهما القسم في حفل خاص بنيويورك.

وقالت وسائل أعلام أميركية، إن والدا ميلانيا ترامب، فيكتور، وأماليا نافس، منحا الجنسية الأميركية، علما أنهما من أصول سلوفينية.

وامتنع البيت الأبيض عن التعليق على منح والدا ميلانيا ترامب الجنسية، معتبرا ذلك "جزءا من الإدارة وتستحق الخصوصية".

ونقلت شبكة "سي إن بي سي" عن مايكل وايلدز، محامي الهجرة لدى والدي ميلانيا، قوله إنهما عاشا أكثر من عشر سنوات في الولايات المتحدة، واكتسبا إقامة قانونية، خولتهما للحصول على الجنسية بطريقة قانونية.

وتابع: "اجتازا رحلة رائعة مثل الملايين، في الحصول على المواطنة وانتظار الفترة المطلوبة".

وأضاف وايلدز أنه اعتبارًا من شهر شباط، كان الزوجان يعيشان في الولايات المتحدة بالبطاقات الخضراء. وتسمح البطاقة الخضراء للشخص بالحياة والعمل في الولايات المتحدة إلى أجل غير مسمى، ويمهد الطريق لحصولهما على الجنسية، إلا أنه من غير الواضح كيفية حصولهما عليها، وما إذا كان للرئيس الأميركي دونالد ترامب دخل في هذا الأمر.

وبعد تنصيبه رئيسا للولايات المتحدة، انتقلا والدا ميلانيا ترامب للعيش في واشنطن إلى جانب ابنتهما، وشوهدا مرارا معها ومع حفيدهما بارون، نجل الرئيس الأميركي.

ورغم ذلك، قالت صحف أميركية إن الاعتراض ليس على منح والدي ميلانيا الجنسية، بل على منحهما الإقامة من الأساس، وهي التي كان ترامب يحاربها باستمرار، فيما يعرف بـ"هجرة التسلسل"، والتي يقوم مهاجرون في الولايات المتحدة باستقطاب أفراد أسرهم.

وتتمثل طرق الحصول على البطاقات الخضراء الاميركية في الروابط الأسرية، التي تستحوذ على الحصة الأكبر، ونسبة أقل منها تذهب إلى المهاجرين بناءً على عملهم ، وتشمل الفئات الأخرى اللاجئين والحالات الخاصة الأخرى.

وسبق أن دعا المدافعون عن تقييد الهجرة القانونية، إلى تطبيق نظام يقوم على "الجدارة" ، بحيث يتم اختيار المهاجرين على أساس حاجة الولايات المتحدة لهم.