2019 | 02:10 تموز 21 الأحد
الخطوط الجوية الألمانية لوفتهانزا تعلن تعليق رحلاتها الجوية إلى القاهرة | كردستان العراق يعتقل شقيق نائبة تركية بتهمة اغتيال الدبلوماسي التركي في أربيل | شدياق: هناك تزايد في تدخل القوى الشريرة في العمل السياسي والسوريون يحاولون فرض عودتهم إلى لبنان ولسوء الحظ لديهم الحلفاء هنا | السلطات الأميركية تطلق تحذيرا للسفن التي تعبر مضيق هرمز | الطيران المدني المصري: لم يصدر قرار من النقل أو الخارجية البريطانيتين بتعليق الرحلات لمصر | بستاني: نعمل مع فريق العمل وادارة مؤسسة كهرباء لبنان على تنفيذ كافة بنود الخطة اهمّها بند معامل الانتاج الذي أصبح بمراحله الأخيرة | درغام: الموازنة ليست مثالية لكنها ضرورية ويجب عودة مجلس الوزراء الى الاجتماع | مساعد وزير الدفاع الأميركي: لن نسمح لإيران بإغلاق طرق الملاحة الدولية في مياه الخليج | "الوكالة الوطنية": دوريتان إسرائيليتان مشطتا طريقا عسكريا في محور الوزاني وأخرى عند تخوم مزارع شبعا | جنبلاط: مسيرة الصمود والانفتاح والحوار والعروبة باقية بقاء الدم في عروقنا وبقاء الروح في نفوسنا وسنواجه التحديات بكل هدوء وتصميم | جنبلاط: سنواجه التحديات بكلّ هدوء وتصميم وسنعمل على الإستمرار في التطوير والبناء وتعزيز كل المجالات | أرسلان: من يعتقد حضورنا في جلسة مجلس الوزراء سيكون نزهة للتذاكي على مطلبنا فليخيّط بغير هذه المسلّة |

لا أحد يعرقل تشكيل الحكومة ولكن...

خاص - الاثنين 30 تموز 2018 - 06:08 - ليبانون فايلز

اللقاءات المكثّفة في قصر بعبدا أدّت إلى جو تفاؤلي كبير حرّك عجلة التشكيل، ولكن البعض لا يزال يخشى من العراقيل المستمرّة، فـ"القوات اللبنانية" و"الحزب التقدّمي الاشتراكي" لا يزالان على تمسّكهما بالمطالب، فيما أبدى رئيس الجمهورية العماد ميشال عون مرونة كبيرة في التعاطي مع الجميع وقرّر تسهيل التشكيل.
مصادر مطلعة تؤكد لموقع "ليبانون فايلز"، أنّ أجواء بعبدا تشير إلى أنّ الرئيس عون يتّجه إلى تقديم منصب نائب رئيس الحكومة لـ"القوّات" لأنّها تريد إمّا هذا المنصب في الحكومة وإمّا وزارة سياديّة، وقبولها بهذا المنصب من دون السياديّة يُعتَبَر تنازلاً أيضاً.
وتلفت المصادر إلى أنّ العقدة الكبيرة تبقى الدرزيّة لأنّ هناك أحدا سينكسر. والقادر على حل هذه المشكلة هو إما الرئيس المكلّف سعد الحريري أو رئيس المجلس النيابي نبيه بري، لأنّهما الوحيدان الذي يمكنهما أنْ يُقنِعا رئيس الحزب "الاشتراكي" وليد جنبلاط بالتراجع عن مطلب الحصول على 3 وزراء دروز في الحكومة، فضلاً عن أنّ استئثار جنبلاط بالوزراء الدروز الثلاثة لا يناسب الحريري لأنّه سيتمكّن عندها من التحكّم بميثاقية الجلسات الحكوميّة طائفياً.
وشدّدت المصادر على أنّ التوافق على تشكيل الحكومة بات متوفّراً، وهنا يلعب الحريري دوراً كبيراً في تكثيف الاتصال مع الفرقاء وفي بث التفاؤل الذي يعتبره من أبرز الأمور المسهِّلة لعمليّة التشكيل.
 

اشترك في النشرة الإلكترونية للحصول على اخر الاخبار
البريد الإلكتروني