2018 | 11:06 تشرين الثاني 18 الأحد
جريح نتيجة تصادم بين سيارة ودراجة نارية داخل نفق المدينة الرياضية باتجاه بيروت | القاضي حمود طلب من المباحث الجنائية التحقيق الفوري بشأن سد مجارير في العاصمة وطلب نسخا من مؤتمر محافظ بيروت وتقرير اللجنة الفنية | الراعي اتصل قبيل مغادرته الى روما برئيس الجمهورية مهنئا بالاستقلال: المصالحة من اعظم الامور والبلد لم يعد باستطاعته التحمل | ديما جمالي لـ"اذاعة لبنان": نريد حكومة تتشكل بأقرب فرصة لان البلد لم يعد يتحمل لان "البلد رح ينهار علينا كلنا" | احصاءات التحكم المروري: قتيل و22 جريحا في 18 حادث سير خلال الـ24 ساعة الماضية | شوقي الدكاش لـ"صوت لبنان (93.3)": ما قاله محافظ بيروت أمس وكل ما حكي عن اقفال المجارير يجب أخذه بعين الإعتبار والا فسنواجه مشكلة حقيقية في البلد | البابا فرنسيس عبر "تويتر": لنطلب النعمة من الرب ليفتح عيوننا وقلوبنا للفقير بهدف سماع صوت صراخه ومعرفة حاجاته | رئيس الوزراء الكندي: جريمة قتل خاشقجي أصابت العالم بصدمة وننتظر إجابات بشأنها | يغادر صباح اليوم البطريرك الراعي الى روما في زيارة الى الاعتاب الرسولية وسيكون له لقاء خاص مع البابا فرنسيس على ان يعود الاحد المقبل | الجيش الاسرائيلي يطلق النار صوب مجموعة من المزارعين شرق منطقة السناطي شرقي خانيونس | الجيش اليمني الوطني يسيطر على منطقة مثلث عاهم ويتوغل في محافظة حجة | جريحان نتيجة اصطدام مركبة بالحائط عند محلة انفاق المطار باتجاه خلدة وحركة كثيفة في المحلة |

متغيّرات دوليّة تُفرمِل الحكومة

خاص - الأربعاء 25 تموز 2018 - 06:08 - أنطوان غطاس صعب

ما زالت العقبات تواجه تشكيل الحكومة العتيدة، في ظل التصعيد السياسي غير المسبوق على جبهات عدّة وتحديداً على صعيد العقدة الدرزيّة الآخذة بالتفاعل بعد رسالة وزير المهجرين طلال أرسلان، إذ تراها أوساط سياسية متابعة أنها مطلوبة من بعض الجهات الداخلية والإقليمية، خصوصاً وأنّ أرسلان شعر بأنّ رئيس "الحزب التقدمي الاشتراكي" وليد جنبلاط لن يقبل ولا بأي صورة توزيره وهذا ما أبلغه إلى المعنيّين، وبالتالي تمسّك الرئيس المكلّف سعد الحريري بمطالب حليفيه الأساسيّين "القوّات اللبنانية" و"الاشتراكي".

هذا الأمر يشير إلى أنّ التصعيد الأرسلاني، والذي بلغ ذروته، سيزيد الأمور تعقيداً وصعوبة على مستوى التوزير الدرزي وهو ما يشكّل عاملاً إضافياً في سياق فرملة تشكيل الحكومة العتيدة.
وعلى خط موازٍ، ترى المصادر المتابعة لمسار التأليف، أنّ ما جرى في قمّة هلسنكي، دخل بدوره على خط إعادة غربلة وقراءة مسار التأليف الحكومي نظراً إلى ما تَرَتَّب عن هذه القمة من عناوين أساسية على صعيد الملف السوري، والتي ستنعكس على الساحة المحليّة وهذا بدوره يطيل أمد تشكيل الحكومة.
فوفق الأقنية الديبلوماسية، هناك متغيّرات حصلت في المنطقة وستظهر نتائجها تباعاً، الأمر الذي يبدّل مسار المساعي الهادفة إلى تشكيل الحكومة. وستؤدّي بالتالي، ربطاً بما جرى في هلسنكي، إلى تصعيد إسرائيلي في سوريا وغزة، وهو ما له أيضاً تأثيرات وصعوبات على خط ولادة الحكومة اللبنانيّة.
وأخيراً، من المتوقّع مع عودة الرئيس الحريري من الخارج أنْ تحصل سلسلة لقاءات هامة له مع زعامات وقيادات سياسيّة ولاسيما جنبلاط ورئيس حزب "القوّات اللبنانية" سمير جعجع مع تَوقّع زيارته قصر بعبدا، خصوصاً وأنّ أموراً كثيرة تغيّرت خلال هذا الأسبوع، مع إشارة المواكبين والمتابعين إلى أنّ تشكيل حكومة في وقت قريب دونه صعوبات لجملة اعتبارات داخلية وإقليمية.