2018 | 14:37 تشرين الثاني 20 الثلاثاء
الجيش العراقي يشن ضربات جوية على مواقع لتنظيم الدولة الإسلامية في سوريا | تلفزيون الإخبارية السعودي: العاهل السعودي يدشن 151 مشروعا في منطقة تبوك بقيمة تزيد عن 11 مليار ريال | إردوغان يرفض قرار المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان "غير الملزم" بشأن دميرتاش | انطلاق عملية انتخاب رئيس جديد لمؤسسة الانتربول | المبعوث الأميركي الخاص لإيران بريان هوك: العقوبات الأميركية على طهران أدت إلى فقدانها نحو ملياري دولار من عائدات النفط | نصار للـ "أن بي أن": السنة المستقلون ليسوا كتلة ومطالبتهم بتمثيلهم في الحكومة هو أمر غير محق ويبقى القرار النهائي في يد الرئيس المكلف سعد الحريري | روسيا تندد بـ"التدخل" في انتخابات رئيس لمنظمة الانتربول | الرئيس عون تلقى برقيات تهنئة بالاستقلال من العاهل السعودي وولي العهد والعاهل المغربي والرئيس المصري والرئيس الفلسطيني والرئيس التونسي والرئيس الجزائري والرئيس السوري | بوتين مهنئاً الرئيس عون بالاستقلال: مستمرون في التعاون بين بلدينا لمصلحة الامن والاستقرار في الشرق الاوسط | السعودية والإمارات تعلنان تخصيص 500 مليون دولار لدعم جهود الإغاثة في اليمن | الرئيس عون: مبارك المولد النبوي الشريف أعاده الله على اللبنانيين والعرب بالخير والسلام وراحة البال | اشتباكات عنيفة ومتقطعة بين قوات الجيش اليمني والحوثيين في أنحاء متفرقة من محافظة الحديدة اليمنية |

"مهرجانات بعلبك" تذكّرت أم كلثوم ونَسِيَت "هذه ليلتي"

خاص - الثلاثاء 24 تموز 2018 - 06:08 - روبير فرنجية

أنْ ترسل "مهرجانات بعلبك" تحيّة في حفل افتتاحها إلى لؤلؤة القلعة في سنوات ١٩٦٦ و١٩٦٨ و١٩٧٠ من القرن الماضي فهذه لفتة تحمل دلالات الوفاء العريق بل تبادل العراقة بين أقدم القلاع وأعرق نجماتها .
خطوة تكريم لجنة مهرجانات بعلبك لفنانة الشعب وعملاقة الطرب كانت في موقعها الجغرافي والفنّي في آن، لكن لأنّنا شعب الذاكرة المثقوبة عتبنا على تناسي ما غنّته سيّدة الطرب للشاعر اللبناني الراحل جورج جرداق، عَنَيت "هذه ليلتي"، التي أُدرِجَت مع الروائع الكلثوميّة في تكريماتها مثل "الاطلال" و"لسه فاكر" و"غداً ألقاك" و"إنت عمري" و"يا ظالمني" و"فات الميعاد" و"يا مسهرني".
خطأ الليلة بل خطيئتها أنّه تجاهل ابن الوطن، ولو كانت السيّدة مي عريضة على قيد الحياة لما فاتتها هذه اللفتة .
أرملة الشاعر الأصيل والناقد الكبير الذي أرّخ الأصالة على صفحات "الشبكة" يولا جرداق وفي اتصال مع موقع "ليبانون فايلز" قالت: "خطوة بعلبك كانت ناقصة، فهل يجوز إهمال الأغنية الوحيدة التي قدّمتها أم كلثوم لشاعر لبناني هو جورج جرداق وتفاخرت بها في قلعة لبنانيّة وفي مجمل أحاديثها الصحافيّة".
أضافت زوجة الشاعر بمرارة: "بعلبك هي قلعة الآثار، وأم كلثوم قلعة في الغناء، ولكن جورج جرداق في كلمات "هذه ليلتي" أثبت أنّه قلعة في الشعر أيضاً".
باختصار ليلة بعلبك الكلثوميّة كانت "هذه ليلتهم" لكل الشعراء العرب باستثناء جورج جرداق الذي هتف من ضريحه "لا... هذه ليست ليلتي".