2018 | 19:52 تشرين الثاني 15 الخميس
باسيل: على الجميع ان يتساعد لتشكيل حكومة مبينة على التفاهم الوطني والوحدة الوطنية و"نعدكم بالخير" | باسيل من بكركي: الموعد كان محددا سابقا لكن شاءت الصدف ان يكون غداة مصالحة القوات والمردة واهنئهما على ذلك | الأناضول: الأمم المتحدة تدعو إلى تقديم جميع المتورطين في جريمة قتل خاشقجي إلى العدالة | تيريزا ماي تؤكد عزمها البقاء في منصبها واكتمال خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي | وصول كنعان وباسيل الى بكركي للقاء الراعي | التحكم المروري: حركة المرور كثيفة من الصيفي باتجاه الكرنتينا وصولا الى جل الديب | حركة المرور كثيفة من ساحة ساسين باتجاه اوتيل ديو الاشرفية بالاتجاهين | ميقاتي ردّاً على "اللقاء التشاوري السني": حصدنا اكثر من 21 ألف صوت سنّي في طرابلس وبالتالي لا يحق لأحد ان يتطاول على ما نمثل ومن نمثل | الجبير: نرفض تسييس قضية خاشقجي والتدخل الخارجي فيها | مستشار للحزب الحاكم في تركيا: تصريحات النيابة السعودية تهدف للتستر على قتل خاشقجي | متحدثة باسم الخارجية الروسية: عملية فصل الإرهابيين عن المعارضة المعتدلة في إدلب السورية لم تتحقق بعد | رئاسة المطار عممت على شركات الطيران والخدمات اتخاذ الاحتياطات اللازمة لتأمين سلامة المطار والطائرات بسبب اشتداد سرعة الرياح غداً |

بعد تراجع ترامب عن تصريحاته المثيرة... قمة هلسنكي إلى جلسة استماع

الحدث - الخميس 19 تموز 2018 - 06:09 - كريم حسامي

أثارت تصريحات الرئيس الأميركي دونالد ترامب خلال المؤتمر الصحافي مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في هلسنكي الإثنين الماضي زوبعة كبيرة في الولايات المتحدة وردود فعل عنيفة بسبب وقوف ترامب إلى جانب بوتين في مواقفه الرافضة فرضيّة تدخل روسيا في الانتخابات الأميركية عام 2016.

ساند ترامب بوتين في مواقفه وهاجم التحقيق الذي تجريه أجهزة بلاده الأمنيّة حول التدخل الروسي فضلاً عن مهاجمته المحقّق الخاص روبرت مولر واستحفافه بالمعلومات التي تمتلكها الأجهزة الأميركيّة، ما اعتبرته وسائل الإعلام الأميركية بمثابة الخيانة وأنّ ترامب بدا وكأنّه عميل لروسيا ويفعل ما يطلب منه بوتين.
كل هذه الردود السلبيّة أجبرت ترامب على التراجع عن تصريحاته عبر القول إنّه "أخطأ عندما دعم مواقف بوتين بخصوص أجهزة المخابرات الأميركية"، لكن ذلك قد لا يكون كافياً لإخماد الغضب الجمهوري.
وأضاف: "أوافق على استنتاج مجتمعنا الاستخباراتي بأنّ تدخّل روسيا قد حدث"، قبل أنْ يلقي بالشك فوراً على هذا الاستنتاج، بالقول: "يمكن أن يكون هناك أناس آخرون أيضاً؛ الكثير من الناس هناك".
تزامناً، دعا كبار المشرّعين الأميركيّين إلى عقد جلسة لبحث ما حدث بالضبط عندما التقى الزعيمان في هلسنكي الاثنين.
وقال السناتور بوب كوركر (ر. تين) ، رئيس لجنة العلاقات الخارجيّة في مجلس الشيوخ، للصحافيين إنه "طلب عقد جلسة استماع علنية مع وزير الخارجية مايك بومبيو الأسبوع المقبل حول سياسة الإدارة الأميركية حول روسيا في أعقاب اجتماع ترامب مع بوتين."
وفي السياق، أكد اثنان من مساعدي الكونغرس لمصادر خاصة أنّ "بومبيو سيشهد علناً أمام اللجنة الأربعاء المقبل". وقال مساعد جمهوري إنّ اللجنة طلبت في البداية مقابلته في أعقاب لقاء ترامب مع الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون لكنه أضاف روسيا إلى جدول الأعمال بعد قمّة الاثنين".
ويعكس الضغط من أجل جلسة استماع رد فعل جمهوري متزايد ضد ترامب بعد اجتماعه المغلق مع بوتين. وقد تجبر جلسة الاستماع بومبيو على الرد على اقتراحات ترامب لبوتين وتوضيح مواقف الإدارة الأميركية بخصوص روسيا، بما في ذلك التعاون المحتمل في الصراع السوري.
وستكون الجلسة المقبلة هي أيضاً الجلسة الأولى للجنة العلاقات الخارجيّة في مجلس الشيوخ حول روسيا هذا العام، بعد دعم من وراء الكواليس من المشرّعين اليساريّين للحصول على جلسة استماع مفتوحة حول روسيا لأشهر.