2018 | 19:05 أيلول 22 السبت
خامنئي: الهجوم على عرض عسكري في جنوب غربي إيران مرتبط بحلفاء واشنطن في المنطقة وآمر قوات الأمن بالوصول إلى المجرمين في أقرب وقت | ارتفاع عدد ضحايا غرق العبارة في تنزانيا إلى 200 قتيلا | وسائل إعلام صينية: بكين تستدعي السفير الأميركي لديها على خلفية العقوبات العسكرية | الراعي من كندا: نرفض الأمر الواقع في الممارسة السياسية فليس هذا لبنان بأسلوبه وتقاليده ويجب ألا نقبل بالأمور السلبية | مطلوب بلاكيت دم فئة A+ في مستشفى الشرق الاوسط للتبرع الرجاء الاتصال على الرقم 03272814 | نواف الموسوي: خنق لبنان اقتصاديا سيطلق صافرة انطلاق قوارب الهجرة بكثافة وما جرى أمس أول الغيث | إرتفاع عدد قتلى الهجوم المسلح على العرض العسكري في إقليم الأهواز جنوب غرب إيران الى 29 شخصا معظمهم من عناصر الحرس الثوري الإيراني | روحاني يأمر قوات الأمن باستخدام كل سلطاتها لتحديد هوية منفذي الهجوم على العرض العسكري | قائد الجيش جوزاف عون من مركز محافظة بعلبك: ليس هناك خطة أمنية انما تدابير أمنية متواصلة نخففها أو نزيدها وفق المعطيات | بومبيو: يمكن تحقيق السلام في اليمن إذا أوقفت إيران دعم الحوثيين بالأسلحة والصواريخ | رولا الطبش للـ"ام تي في": المستقبل ستشارك في الجلسة التشريعية لاقرار مشاريع القوانين التي تصب في مؤتمر سيدر والجلسة التشريعية لا تنتقص من صلاحيات الحريري | الحريري في العيد الوطني السعودي: لبنان يستذكر في هذه المناسبة وقوف السعودية بجانب الشعب اللبناني ودعمه في كل الأزمات والاعتداءات الإسرائيلية التي تعرض لها |

أكثر لبناني مرتاح في البلد... "يلعب بأصابع رجليه"

متل ما هي - الثلاثاء 17 تموز 2018 - 06:08 -

هو مشهد مقزّز نعم... هذا الرجل الذي يفرك أصابع رجليه بيد ويحمل هاتفه الخليوي لوقت طويل بيده الأخرى، ويقود سيّارته على أوتوستراد نهر الكلب وسط زحمة السير.

هذا المشهد يدل على أنّ هذا الشخص لا يفقه بأدنى شروط اللياقة وحسن التصرّف في المجتمع وبين الناس. ويبدو في الزحمة وفي الحرّ وكأنّه أكثر لبناني مرتاح في البلد كلّه، وأنّ لا الاقتصاد ولا الإسكان ولا تشكيل الحكومة ولا أزمة النازحين في صميم اهتماماته. إنّما فقط فرك أصابع رجله وهو يضعها خارج النافذة وأنْ يخالف عبر استخدامه الهاتف أثناء القيادة قانون السير.