2018 | 17:46 تشرين الثاني 15 الخميس
التحكم المروري: حركة المرور كثيفة من الصيفي باتجاه الكرنتينا وصولا الى جل الديب | حركة المرور كثيفة من ساحة ساسين باتجاه اوتيل ديو الاشرفية بالاتجاهين | ميقاتي ردّاً على "اللقاء التشاوري السني": حصدنا اكثر من 21 ألف صوت سنّي في طرابلس وبالتالي لا يحق لأحد ان يتطاول على ما نمثل ومن نمثل | الجبير: نرفض تسييس قضية خاشقجي والتدخل الخارجي فيها | مستشار للحزب الحاكم في تركيا: تصريحات النيابة السعودية تهدف للتستر على قتل خاشقجي | متحدثة باسم الخارجية الروسية: عملية فصل الإرهابيين عن المعارضة المعتدلة في إدلب السورية لم تتحقق بعد | رئاسة المطار عممت على شركات الطيران والخدمات اتخاذ الاحتياطات اللازمة لتأمين سلامة المطار والطائرات بسبب اشتداد سرعة الرياح غداً | الكاردينال ساندري ناقلاً دعم البابا والكرسي الرسولي للرئيس عون: لبنان الديموقراطي ضمانة لكل الشرق الأوسط وندعم انشاء "اكاديمية الانسان للحوار والتلاقي" | الرئيس عون خلال استقباله الكاردينال ساندري: اللبنانيون متفقون على المصلحة الوطنية العليا | الرئيس عون: مرتاح للمصالحة بين المردة والقوات وأي توافق بين الأطراف اللبنانيين يعزز الوحدة الوطنية ويحقق المنعة للساحة اللبنانية ويغلب لغة الحوار السياسي | المبعوث الأميركي الخاص بإيران: الشركات الأوروبية الرئيسية ستختار السوق الأميركي بدلا من السوق الإيراني | السعودية تطالب تركيا بالتوقيع على آلية تعاون خاصة بالتحقيقات في قضية خاشقجي |

أكثر لبناني مرتاح في البلد... "يلعب بأصابع رجليه"

متل ما هي - الثلاثاء 17 تموز 2018 - 06:08 -

هو مشهد مقزّز نعم... هذا الرجل الذي يفرك أصابع رجليه بيد ويحمل هاتفه الخليوي لوقت طويل بيده الأخرى، ويقود سيّارته على أوتوستراد نهر الكلب وسط زحمة السير.

هذا المشهد يدل على أنّ هذا الشخص لا يفقه بأدنى شروط اللياقة وحسن التصرّف في المجتمع وبين الناس. ويبدو في الزحمة وفي الحرّ وكأنّه أكثر لبناني مرتاح في البلد كلّه، وأنّ لا الاقتصاد ولا الإسكان ولا تشكيل الحكومة ولا أزمة النازحين في صميم اهتماماته. إنّما فقط فرك أصابع رجله وهو يضعها خارج النافذة وأنْ يخالف عبر استخدامه الهاتف أثناء القيادة قانون السير.