2018 | 14:33 تشرين الثاني 20 الثلاثاء
الجيش العراقي يشن ضربات جوية على مواقع لتنظيم الدولة الإسلامية في سوريا | تلفزيون الإخبارية السعودي: العاهل السعودي يدشن 151 مشروعا في منطقة تبوك بقيمة تزيد عن 11 مليار ريال | إردوغان يرفض قرار المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان "غير الملزم" بشأن دميرتاش | انطلاق عملية انتخاب رئيس جديد لمؤسسة الانتربول | المبعوث الأميركي الخاص لإيران بريان هوك: العقوبات الأميركية على طهران أدت إلى فقدانها نحو ملياري دولار من عائدات النفط | نصار للـ "أن بي أن": السنة المستقلون ليسوا كتلة ومطالبتهم بتمثيلهم في الحكومة هو أمر غير محق ويبقى القرار النهائي في يد الرئيس المكلف سعد الحريري | روسيا تندد بـ"التدخل" في انتخابات رئيس لمنظمة الانتربول | الرئيس عون تلقى برقيات تهنئة بالاستقلال من العاهل السعودي وولي العهد والعاهل المغربي والرئيس المصري والرئيس الفلسطيني والرئيس التونسي والرئيس الجزائري والرئيس السوري | بوتين مهنئاً الرئيس عون بالاستقلال: مستمرون في التعاون بين بلدينا لمصلحة الامن والاستقرار في الشرق الاوسط | السعودية والإمارات تعلنان تخصيص 500 مليون دولار لدعم جهود الإغاثة في اليمن | الرئيس عون: مبارك المولد النبوي الشريف أعاده الله على اللبنانيين والعرب بالخير والسلام وراحة البال | اشتباكات عنيفة ومتقطعة بين قوات الجيش اليمني والحوثيين في أنحاء متفرقة من محافظة الحديدة اليمنية |

مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم السبت في 14/7/2018

مقدمات نشرات التلفزيون - السبت 14 تموز 2018 - 22:53 -

* مقدمة نشرة أخبار "تلفزيون لبنان"

أشاع وفد من الهيئات الإقتصادية أجواء تفاؤلية بتشكيل قريب للحكومة، وقال رئيس الهيئات محمد شقير إن ال"ويك أند" جيد، وأن الحكومة ستشكل الأسبوع المقبل. وذكرت أوساط سياسية أن لا موانع خارجية لتأليف الحكومة، وأن لعبة عض الأصابع بين بعض الأطراف انتهت إلى قناعة بتسهيل تأليف الحكومة. وقالت هذه الأوساط إن الرئيس الحريري يعتبر تشكيل الحكومة أولوية الأولويات، خصوصا في المجال الإقتصادي وتنفيذ مقررات مؤتمر "سيدر"، ومعالجة الملفات التي تتضمن مشاكل البلد والناس.

في شأن آخر، شاكيرا غنت بلبنانية الأجداد في الأرز، وحديث الناس يركز على مباراة بطولة المونديال في كرة القدم.

من جهة ثانية، جدد الرئيس عون دعوته للبنانيين إلى مساعدة الدولة في مكافحةالفساد، لأن لا امكانية في انجاز اصلاح في مجتمع لا يتعاون شعبه مع دولته في مواجهة الفساد.

في أي حال، رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري متفائل بولادة الحكومة التي ستكون قريبة جدا، في الأسبوع المقبل، هذا التفاؤل نقله عنه رئيس الهيئات الاقتصادية محمد شقير الذي زار "بيت الوسط" مع وفد مصغر من الهيئات.


*****************

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "أن بي أن"

بين الأمس واليوم، وبين "عين التينة" و"بيت الوسط"، رفعت الهيئات الاقتصادية أسهم الولادة الحكومية، من خلال ما ضخته من أجواء تفاؤلية، نقلا عن الرئيسين نبيه بري وسعد الحريري، لا سيما ان كل يوم تأخير يزيد من الأضرار ويفاقمها على البلد.

وبانتظار ان يتم "تقريش" هذا التفاؤل الإقتصادي سياسيا، تتجه الأنظار إلى عطلة نهاية الأسبوع ولقاءات الرئيس المكلف، التي تترجم كلامه عن ولادة حكومية قريبة جدا ربما تكون الأسبوع المقبل، على مقياس الهيئات الاقتصادية.

ومن تشكيل الحكومة إلى الاصلاحات المرتقبة، حيث نقل زوار رئيس مجلس النواب نبيه بري فكرة اختيار التعيينات الادارية لما دون الفئة الأولى، وفقا للكفاءة، أي اختيار الفائزين بنحو متسلسل وليس اعتباطيا. وكشف زوار الرئيس بري أنه طرح الأمر على رئيس الجمهورية ميشال عون، وكذلك تواصل لهذه الغاية مع قيادة "حزب الله"، التي أكدت لرئيس المجلس سيرها بالطرح حتى لو لم يلتزمه الآخرون.

على صعيد آخر، وبحسب الزوار، أبلغ الرئيس بري رئيس مجلس الأمة الكويتي مرزوق الغانم، أنه لن يحضر القمة في مصر عن القدس، إذا لم تشارك كل الدول العربية.


*****************

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "المستقبل"

نهاية أسبوع ممزوجة بمسحة تفاؤلية في ما يتعلق بتشكيل الحكومة، بعد ان أنهى الرئيس المكلف سعد الحريري مروحة واسعة من الاتصالات مع مختلف القوى طوال هذا الأسبوع، يفترض ان تبلور نتائج عملية تساهم في ولادة سريعة للحكومة إذا صدقت النوايا.

في هذا السياق أيضا، قال رئيس الهيئات الاقتصادية محمد شقير من "بيت الوسط": أتمنى أن يترجم التفاؤل الذي سمعناه بالأمس من الرئيس نبيه بري، والتفاؤل الكبير من قبل الرئيس الحريري، بولادة حكومة في الأسبوع المقبل.

واليوم يواصل تلفزيون "المستقبل" تسليط الضوء على مافيات مولدات الكهرباء، الذين يجنون أرباحا سنوية تصل إلى مليار دولار، وفي حسبة لمولد واحد قوته 450 kva على اربعمئة مشترك، وفي حال الالتزام بتسعيرة وزارة الطاقة وعدد ساعات التغذية، فإن ربحه خلال سنة يصل إلى ما يقارب المئة وسبعين ألف دولار.

أمنيا تبقى قضية قتل رابيا حمية في طاريا موضع تحقيقات قوى الامن الداخلي، في وقت أوقفت شعبة المعلومات قاتل الإمرأة في طريق الجديدة قبل يومين ليتبين انه ابنها بهدف سرقتها.

اقليميا، ولليوم السادس على التوالي تواصلت التظاهرات في مدن عراقية عدة بسبب سوء الأوضاع المعيشية، في وقت كان قطاع غزة يشهد عشرات الغارات الاسرائيلية على مواقع حركة "حماس" التي ردت باطلاق الصواريج على مواقع قوات الاحتلال والمستوطنات.


*****************

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "المنار"

اثنا عشر عاما، وما زال ذلك الصوت الهادر على سواحلنا "انظروا إليها تحترق". فالصيد كان ثمينا في شباك المقاومين، انها "ساعر" فخر بحرية العدو ومعها باكورة مفاجآت تموز تبشر بالحصاد الوافر في آب، نصر الهي يغرق معادلات تفوق العدو بحرا.

شب نصر تموز، اثنا عشر ربيعا، وعضد الفتى يعد بعصر انتصارات على طول الجبهات. فها هو قطاع غزة يكرس معادلة النار بالنار. طائرات العدو تقصف، والرد وابل من الصواريخ تدك المستوطنات عن بعد، وعن قرب رسالة بدلالات، صواريخ مضادة للدروع تستهدف قوة من الجيش الصهيوني. والمأزق هذا، رئيس حكومة العدو يدعو المجلس الوزراي المصغر للاجتماع غدا، ورئيس شعبة الاستخبارات العسكرية الصهيونية السابق يشخص الأزمة: الرد الاسرائيلي تصدع، ف"حماس" غيرت المعادلة، ولن نخرج لحرب بعدما أظهرنا أن اهتمامنا مركز على الشمال.

وقريبا من الشمال، تواصل المجموعات المسلحة التي دعمها كيان العدو الاستسلام، اليوم تخلت عن السلاح الثقيل والمتوسط في ريف درعا، ليقترب الجيش السوري أكثر من حسم الوضع عسكريا في المحافظة ويتفرغ بعدها للقنيطرة.

في بيروت، عند قنطرة العقد تعلق جهود تأليف الحكومة. الحريري التقى بأحد أسباب العقدة المسيحية سمير جعجع، فيما لم يلتق جبران باسيل، وبانتظار هذا اللقاء، اشارة ايجابية وحيدة على خط التشكيل أطلقها الرئيس بري خلال لقائه بالصناعيين، حين طمأن إلى ان ولادة الحكومة باتت قريبة. فهل يستعير الأسبوع القادم مفاجآت سياسية من مفاجآت تموز العسكرية؟.


*****************

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "أو تي في"

متى تولد الحكومة؟، سؤال مستمر حتى اللحظة من دون اجابة واضحة، فإذا كان مونديال الكرة ينتهي غدا بتحديد الفائز، فإن السباق الحكومي لا يزال ينتظر مبادرة رئيس الحكومة إلى تقديم مسودة تشكيلة لتناقش ويبنى على الشيء مقتضاه، خصوصا أن لا وقت لاضاعته في ضوء التحديات الاقتصادية والاجتماعية وأزمة النزوح المستمرة، وسواها من الملفات التي تعتبر بمثابة الأولويات، وإن بدرجات مختلفة.

في غضون ذلك، ولأن مكافحة الفساد لا تقتصر على دور الدولة بسلطاتها المعنية، جاءت دعوة رئيس الجمهورية اليوم اللبنانيين إلى مساعدة الدولة في مكافحة الفساد، لأن لا امكانية في انجاز اصلاح في مجتمع لا يتعاون شعبه مع دولته في مواجهة الفساد فيه.


*****************

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "أم تي في"

 

كما بري كذلك الحريري. أمس اعلن رئيس مجلس النواب أمام وفد الهيئات الاقتصادية ان ولادة الحكومة لم تعد بعيدة. واليوم أعلن رئيس الحكومة المكلف، أمام الوفد عينه، انه متفائل وان ولادة الحكومة ستكون قريبة جدا. لكن الموقفين على أهميتهما لا يعبران تماما عما يحصل ظاهرا في عملية التشكيل الحكومي، فحركة الاتصالات ليست بالزخم المطلوب.

والمعلومات تشير إلى ان رئيس الحكومة، وبعكس ما كان تردد، لن يزور قصر بعبدا قبل عقد اجتماع مع الوزير جبران باسيل، علما ان الأسبوع الطالع سيكون قصيرا بالنسبة إلى رئيس الحكومة، إذ سيسافر الخميس إلى أوروبا ولن يعود قبل عطلة نهاية الأسبوع.

لكن سواء زار الرئيس الحريري قصر بعبدا أم لم يزره، وسواء التقى باسيل قبل سفره إلى أوروبا أو لم يلتقه، فإن التشكيلة الحكومية التي سيقترحها على رئيس الجمهورية صارت شبه نهائية بالنسبة اليه وشبه منجزة.

والصيغة الحكومية للحريري ترتكز على ما يأتي: سبعة وزراء ل"التيار الوطني الحر" وحلفائه، إضافة إلى ثلاثة وزراء لرئيس الجمهورية، الوزراء الدروز الثلاثة سيكونون من حصة رئيس "الحزب التقدمي الاشتراكي" وليد جنبلاط، الوزراء السنة الستة من حصة الحريري مع امكانية التبادل مع رئيس الجمهورية بحيث يوزر الرئيس سنيا من حصته فيما يكون لرئيس الحكومة وزير مسيحي. حصة "القوات" حسمت بأربعة وزراء بتوزيعتين مختلفتين، فإذا نالت "القوات" وزارة سيادية فإنها تحصل أيضا على ثلاث وزارات أخرى من بينها وزارة دولة، أما إذا لم تحصل على وزارة سيادية، فإنها تنال وزارتين خدماتيتين ووزارتين عاديتين. تيار "المردة" له وزارة واحدة، فيما الحصة الشيعية، أي ست وزارات، محسومة للثنائي الشيعي. تبقى نيابة رئاسة الحكومة وهي حتى الآن تميل لمصلحة السيد نجاد فارس الذي يحظى بتوافق شبه تام.

انها الصيغة الأولية للحريري، فهل تنال موافقة عون؟.


*****************

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "أل بي سي آي"

غدا، كرواتيا أو فرنسا؟، وبعد غد واشنطن أو موسكو؟.

غدا تتسمر الكرة الأرضية لمتابعة الكرة في ملعب "لوشينيكي" في نهاية المونديال، ليشهد من سيرفع الكأس في مونديال خرج منه نجوم العالم قبل غيرهم. غابت المانيا والبرازيل وأسبانيا والأرجنتين، ليسطع نجم كرواتيا التي تصل للمرة الأولى إلى النهائي .

غدا مساء، إما ان تكون الإحتفالات في فرنسا، ولن تكون الأولى، وإما في كرواتيا للمرة الأولى في تاريخها.

الإثنين تتسمر الأنظار للنهائي السياسي بين ترامب وبوتين في هلسنكي. الأنظار إلى أحد قصور الدولة الفنلندية في منطقة "فانتا" التابعة للعاصمة. خارطة العالم ستكون على الطاولة بين الرئيسين: من سوريا إلى أوكرانيا، مرورا بإيران وتركيا.

وإذا كان المونديال يتابعه اللبنانيون من باب المنافسة من بعد، فإن "مونديال هلسنكي" لا بد أن يؤثر بشكل أو بآخر على المسار اللبناني، لما للأوضاع في سوريا من تأثير على الوضع اللبناني.

في انتظار القمتين، بين موسكو وهلسنكي، الترقب في لبنان سيد الموقف من باب عدم الإرتياح. فتشكيل الحكومة مازال في مربع التعثر، والكلام التفاؤلي الذي ساد في الساعات الأربع والعشرين الأخيرة، لم يكن مستندا إلى "داتا صلبة" بل إلى مؤشرات لا ترقى إلى مستوى المعطيات.

إحدى العقد في الشكل وفي المضمون في آن واحد، هي الإجابة عن هذا السؤال: هل باتت زيارة الرئيس الحريري لبعبدا تمر بلقاء الحريري- باسيل أولا؟. هذه العقدة يبدو أنها ليست الوحيدة إذ إن هناك عقدا تتوالد في كل يوم إضافي من عمر أزمة التأليف، وفي هذا المجال، ووفق ما نقلت "وكالة الأنباء المركزية"، فإن الرئيس الحريري تبلغ من الوزير فنيانوس، موفدا من رئيس تيار "المردة"، رفضه القبول بحقيبة واحدة وإصراره على حقيبة أخرى. هذه التعقيدات المستجدة، تضاف إليها التعقيدات القديمة المعروفة، تجعل من عملية التشكيل تراوح في مربع التعثر.


*****************

* مقدمة نشرة أخبار تلفزيون "الجديد"

استسلمت السياسة للكأس، وترنح التأليف منتظرا الشوط الأخير. وفي مرحلة الترقب رفع وزير الخارجية جبران باسيل "كاس متلت بلدي أصيل"، وأعلن خلال تمثيله رئيس الجمهورية في مهرجان العرق اللبناني في زحلة، أن معالم تأليف الحكومة لن يتغير منها أي شيء وأنها سوف تحترم إرادة الناس التي عبر عنها في الانتخابات. وهذا الموقف يبقي التأليف على معاييره النيابية التي ترجمتها الانتخابات الأخيرة، ولا يفتح تاليا أي نوافذ لتعديلات مرتقبة.

في المقابل، فإن تجميد عملية التأليف تتوقف عليه مسائل معلقة، وبينها ما أعلنه اليوم القائم بالأعمال السعودي الوزير المفوض وليد البخاري عن ربط المشاريع السعودية في لبنان بتشكيل الحكومة المرتقبة، وكشف عن لجنة وزارية مشتركة لبحثها، قائلا إنه بعد تأليف الحكومة ستجري مناقشة رفع التحذير لزيارة السعوديين للبنان.

وإذا كان صوت البخاري مهلة حث، فإن "حزب الله" رفع درجات التأهب والإنذار عبر موقفين للشيخ نعيم قاسم والوزير محمد فنيش، وتوجه نائب الأمين العام إلى السياسيين بالقول أريحونا من استخدام نفوذكم وطوائفكم ومذاهبكم ومواقعكم من أجل أن تنهشوا في الوطن، وأسرعوا في تشكيل الحكومة بلا تقاسم للجبنة.

والجبنة ليست من النوع السياسي فحسب، بل لديها أنواع ونكهات كهربائية، قضائية، بيئية، وفساد من المستويات كافة، وليس آخرها الحديث عن عروض لشركات أجنبية مستعدة لتزويد لبنان الكهرباء في غضون ستة أشهر. وكلام السفير الفرنسي لدى لبنان برونو فوشيه عن شركة لديها الاستعداد نفسه في خلال عشرة أشهر، ليرتاح لبنان من فاتورتي الدولة والمولدات معا. لكن المسؤولين لا يرون النور إلا من على متن البواخر التركية وإخوانها المساهمين اللبنانين من ضومط وشركاه.

والجبنة أيضا قضائية مع فضيحة بطلها قاض مرتش في مجلس شورى الدولة. لكن الفضيحة ليست هنا فقط بل تتعداها إلى الراشي والاعتداء على المال العام. فالقاضي المتورط في مشروع ال"ايدن باي" على أملاك الدولة في الرملة البيضاء حصل على مبلغ يناهز ثلاثة ملايين دولار بدل ثمن الشقة المسجلة باسمه، ومع ذلك فإنه وضع أمام خيار الاستقالة أو الملاحقة، من دون أن تجري مساءلة الراشي أو أن يتحرك القضاء على أعلى مستوى لتحصيل حق الدولة.

ومع ذلك فإن رئيس الجمهورية العماد ميشال عون لم يقطع الأمل، وهو دعا اللبنانين إلى مساعدة الدولة في مكافحة الفساد.