2018 | 21:08 تشرين الأول 21 الأحد
الوكالة الوطنية: منذ ساعات المساء الأولى تنفذ طائرات استطلاع معادية تحليقا دائريا في سماء منطقة الزهراني من جهة مجرى نهر الليطاني | فريد هيكل الخازن: داني شمعون وعائلته حاضرون جداً في غيابهم فيما كثرٌ من الطبقة السياسية غائبٌ جدا في حضوره | لقاء بين الرياشي وأبو فاعور في هذه الاثناء | انتهاء اللقاء بين ملحم الرياشي والرئيس الحريري في بيت الوسط | ميركل: صادرات الأسلحة للسعودية لا يمكن أن تتم في ظل الظروف الحالية | وصول ملحم الرياشي الى بيت الوسط للقاء الرئيس الحريري | مصادر الـ"ال بي سي": طرح جديد على القوات يقضي بتوزير ماروني وأرمني وأرثوذكسيَين والأمر قيد البحث | مراسلة الـ"ام تي في" من بعبدا: يمكن وصف اليوم بأنه أحد الجمود المُربك فلا جديد في الملف الحكومي في حين أنّ دوائر القصر الجمهورية مستعدّة في حال حصول أيّ طارئ حكومي | وكالة الأناضول: ولاية إسطنبول تقرر توفير حماية لـ"خديجة جنكيز" خطيبة الصحفي السعودي جمال خاشقجي | باسيل خلال اعلان نتائج انتخابات التيار: لنا الفخر أننا في حزب هو الاول في كل شي وليس فقط في نتائج الانتخابات في لبنان | باسيل خلال اعلان نتائج انتخابات التيار: رسالتنا اليوم واضحة: اذا التيار بيقدر يعني الدولة بتقدر والانتخابات صحية وليست دليل انقسام انما دليل غنى وتنوع | معلومات للـ"ال بي سي" حول عقدة تمثيل المعارضة السنية: حديث عن ايجاد مخرج يقضي بتوافق النواب السنة المعارضين على طرح اسم من خارج دائرتهم يمثلهم في الحكومة |

العراق ولبنان يناقشان إعادة فتح شريان الحياة بينهما عبر سوريا

أخبار محليّة - الأربعاء 11 تموز 2018 - 17:15 -

بحث وزير التخطيط العراقي، وزير التجارة حاليا بالإنابة، سلمان الجميلي مع السفير اللبناني لدى بغداد علي ديب الحبحاب إمكانية إعادة فتح الطريق البري الرابط بين البلدين والمار عبر سوريا، بالإضافة إلى عدد من الملفات ذات الاهتمام المشترك.

وقال بيان صادر عن المكتب الإعلامي لوزارة التخطيط، اليوم الأربعاء، "بحث وزير التخطيط ووزير التجارة وكالة سلمان الجميلي مع السفير اللبناني في بغداد علي ديب الحبحاب عددا من الملفات المشتركة بين البلدين فضلا عن مناقشة إمكانية إعادة تفعيل الخط البري (التنف — الوليد — طريبيل) الرابط بين البلدين والمار عبر الأراضي السورية لما لهذا الطريق من أهمية كبيرة في زيادة حجم التبادل التجاري، لاسيما في مجال نقل المحاصيل الزراعية والفواكه ودعم السياحة".

كما بحث الجانبان "عددا من الملفات المشتركة بين البلدين تتعلق بتعزيز العلاقات الثنائية وزيادة حجم التبادل التجاري والتحضير لانعقاد اجتماعات اللجنة الاقتصادية العراقية — اللبنانية المشتركة" وفقا للبيان.
وأضاف البيان، "بحث الجانبان خلال اللقاء جدول أعمال اجتماعات اللجنة الاقتصادية المشتركة والتأكيد على ضرورة انعقادها في غضون الفترة القريبة المقبلة فضلا عن تعزيز التعاون في القطاع المصرفي".

بينما أكد الحبحاب أن "العلاقات الثنائية بين البلدين تعد متميزة وهناك الكثير من الجوانب الإيجابية التي يمكن من خلالها دعم وتعزيز هذه العلاقة منها، الجوانب السياحية والاستثمار وتبادل الخبرات والمشاركة في المعارض التجارية التي تعد نوافذ مهمة لرجال الأعمال والمستثمرين للاطلاع على الفرص الاستثمارية المتاحة في البلدين".

وتابع السفير أن "العراق يمثل فرصة استثمارية كبيرة للشركات الرصينة الراغبة في الاستثمار وأن الحكومة ومن خلال القوانين والتشريعات النافذة تدعم الاستثمار بوصفه ركيزة مهمة من ركائز إعادة الإعمار وتحقيق التنمية في البلاد

ويأتي هذا الإجراء ضمن مساعي العراق لإعادة فتح الطرق الدولية، وكان آخرها مع سوريا والأردن.

ويذكر أن معبر الوليد الحدودي، المعروف في سوريا باسم التنف، هو أحد ثلاثة معابر حدودية رسمية بين سوريا والعراق.

سبوتنيك