2019 | 23:38 كانون الثاني 16 الأربعاء
الجيش الأميركي يؤكد مقتل جنديين أميركيين وموظف مدني في البنتاغون ومتعاقد في هجوم منبج | مصادر الاشتراكي للـ"ال بي سي": الاصرار على الحديث عن الانتصار في سوريا في محاولة للإستقواء فيه بالداخل أمر سيرتد على أصحابه في وقت لا تزال الحرب في بداياتها | "جوفنتوس" فاز بكأس السوبر الايطالية لكرة القدم بتغلبه على "اي سي ميلان" في مباراة أقيمت بالسعودية | حكومة تيريزا ماي تفوز بثقة مجلس العموم البريطاني بـ325 نائبا أيّدوا استمرار حكومتها مقابل 306 نائبا عارضوا بقاءها | خمسة قتلى في معارك جنوب العاصمة الليبية | الحشد الشعبي في العراق أعلن انه رفع حالة الجاهزية على الحدود العراقية السورية بعد هجوم لداعش على قسد في هجين وسوسة شرق سوريا | مصادر مشاركة في اجتماع بكركي لـ"صوت لبنان(93.3)": كاد اجتماع بكركي ان يكون ايجابيا مئة في المئة لولا ان سليمان فرنجية حضر واستحضر معه موضوع الـ 11 وزيرا | الخارجية التركية: ندين بشدة العمل الإرهابي الذي وقع وسط مدينة منبج السورية | شامل روكز للـ"ام تي في": كل أفرقاء الحرب مسؤولون عن تراجع بيروت وفريقي السياسي جديد على الساحة ولا يتحمل المسؤولية ولبنان بلد صراع اما في دبي فهناك اموال ورؤية | عناصر الدفاع المدني أزالوا الثلوج المتراكمة على طرقات كفرعقاب ووادي الكرم والمشرع وكفرتيه المتن وودير زعايا في المتن | "الوكالة الوطنية": اصابة طفلة سورية بحالة اختناق جراء الفحم في بلدة المنصوري | معلومات للـ"ال بي سي": لبنان دُعي إلى اجتماع وارسو لكنه أبلغ هيل اعتذاره رسميًا عن عدم الحضور |

العراق ولبنان يناقشان إعادة فتح شريان الحياة بينهما عبر سوريا

أخبار محليّة - الأربعاء 11 تموز 2018 - 17:15 -

بحث وزير التخطيط العراقي، وزير التجارة حاليا بالإنابة، سلمان الجميلي مع السفير اللبناني لدى بغداد علي ديب الحبحاب إمكانية إعادة فتح الطريق البري الرابط بين البلدين والمار عبر سوريا، بالإضافة إلى عدد من الملفات ذات الاهتمام المشترك.

وقال بيان صادر عن المكتب الإعلامي لوزارة التخطيط، اليوم الأربعاء، "بحث وزير التخطيط ووزير التجارة وكالة سلمان الجميلي مع السفير اللبناني في بغداد علي ديب الحبحاب عددا من الملفات المشتركة بين البلدين فضلا عن مناقشة إمكانية إعادة تفعيل الخط البري (التنف — الوليد — طريبيل) الرابط بين البلدين والمار عبر الأراضي السورية لما لهذا الطريق من أهمية كبيرة في زيادة حجم التبادل التجاري، لاسيما في مجال نقل المحاصيل الزراعية والفواكه ودعم السياحة".

كما بحث الجانبان "عددا من الملفات المشتركة بين البلدين تتعلق بتعزيز العلاقات الثنائية وزيادة حجم التبادل التجاري والتحضير لانعقاد اجتماعات اللجنة الاقتصادية العراقية — اللبنانية المشتركة" وفقا للبيان.
وأضاف البيان، "بحث الجانبان خلال اللقاء جدول أعمال اجتماعات اللجنة الاقتصادية المشتركة والتأكيد على ضرورة انعقادها في غضون الفترة القريبة المقبلة فضلا عن تعزيز التعاون في القطاع المصرفي".

بينما أكد الحبحاب أن "العلاقات الثنائية بين البلدين تعد متميزة وهناك الكثير من الجوانب الإيجابية التي يمكن من خلالها دعم وتعزيز هذه العلاقة منها، الجوانب السياحية والاستثمار وتبادل الخبرات والمشاركة في المعارض التجارية التي تعد نوافذ مهمة لرجال الأعمال والمستثمرين للاطلاع على الفرص الاستثمارية المتاحة في البلدين".

وتابع السفير أن "العراق يمثل فرصة استثمارية كبيرة للشركات الرصينة الراغبة في الاستثمار وأن الحكومة ومن خلال القوانين والتشريعات النافذة تدعم الاستثمار بوصفه ركيزة مهمة من ركائز إعادة الإعمار وتحقيق التنمية في البلاد

ويأتي هذا الإجراء ضمن مساعي العراق لإعادة فتح الطرق الدولية، وكان آخرها مع سوريا والأردن.

ويذكر أن معبر الوليد الحدودي، المعروف في سوريا باسم التنف، هو أحد ثلاثة معابر حدودية رسمية بين سوريا والعراق.

سبوتنيك