2019 | 23:35 كانون الثاني 16 الأربعاء
الجيش الأميركي يؤكد مقتل جنديين أميركيين وموظف مدني في البنتاغون ومتعاقد في هجوم منبج | مصادر الاشتراكي للـ"ال بي سي": الاصرار على الحديث عن الانتصار في سوريا في محاولة للإستقواء فيه بالداخل أمر سيرتد على أصحابه في وقت لا تزال الحرب في بداياتها | "جوفنتوس" فاز بكأس السوبر الايطالية لكرة القدم بتغلبه على "اي سي ميلان" في مباراة أقيمت بالسعودية | حكومة تيريزا ماي تفوز بثقة مجلس العموم البريطاني بـ325 نائبا أيّدوا استمرار حكومتها مقابل 306 نائبا عارضوا بقاءها | خمسة قتلى في معارك جنوب العاصمة الليبية | الحشد الشعبي في العراق أعلن انه رفع حالة الجاهزية على الحدود العراقية السورية بعد هجوم لداعش على قسد في هجين وسوسة شرق سوريا | مصادر مشاركة في اجتماع بكركي لـ"صوت لبنان(93.3)": كاد اجتماع بكركي ان يكون ايجابيا مئة في المئة لولا ان سليمان فرنجية حضر واستحضر معه موضوع الـ 11 وزيرا | الخارجية التركية: ندين بشدة العمل الإرهابي الذي وقع وسط مدينة منبج السورية | شامل روكز للـ"ام تي في": كل أفرقاء الحرب مسؤولون عن تراجع بيروت وفريقي السياسي جديد على الساحة ولا يتحمل المسؤولية ولبنان بلد صراع اما في دبي فهناك اموال ورؤية | عناصر الدفاع المدني أزالوا الثلوج المتراكمة على طرقات كفرعقاب ووادي الكرم والمشرع وكفرتيه المتن وودير زعايا في المتن | "الوكالة الوطنية": اصابة طفلة سورية بحالة اختناق جراء الفحم في بلدة المنصوري | معلومات للـ"ال بي سي": لبنان دُعي إلى اجتماع وارسو لكنه أبلغ هيل اعتذاره رسميًا عن عدم الحضور |

العشاء السنوي لجمعية مار منصور دي بول البترون

مجتمع مدني وثقافة - الأربعاء 13 حزيران 2018 - 16:24 -

أقامت جمعية مار منصور دي بول - فرع مار اسطفان البترون، عشاءها الخيري السنوي في مطعم "ديلمار"، في حضور راعي ابرشية البترون المارونية المطران منير خيرالله، ممثل وزير الخارجية والمغتربين جبران باسيل المهندس فرانسوا بركات، ممثل النائب فادي سعد جورج عطيه، رئيس اتحاد بلديات منطقة البترون مرسيلينو الحرك، خادمي رعية مار اسطفان الكاهنين بيار صعب وفرانسوا حرب، رؤساء جمعيات واندية وهيئات وعدد من المشاركين.

والقت رئيسة الجمعية جيزال سجعان كلمة قال فيها: "منذ 56 عاما حتى اليوم، تبدلت امور كثيرة في حياتنا وفي كل بيت، واجهنا تحديات كثيرة وعشنا اللحظات الصعبة والمحزنة واللحظات الجميلة التي رسمت البسمة على وجوهنا ووجوه الآخرين".

وأكدت أهمية "دعم رسالتنا بمساعدة العائلات المحتاجة بتقديم مساعدات عينية، او من خلال بيت الراحة - أوزانام الذي يهتم بعدد كبير من المسنين، بالاضافة الى النشاطات التي تقوم بها شبيبة الفرع والاهتمام بالاطفال".

وشددت الالتزام "بهذا اللقاء السنوي رغم كل الضغوطات، لنشكر الله على نعمة العطاء".

وختمت شاكرة "كل الذين يقدمون الدعم المادي والمعنوي لكي نستمر في رسالتنا، ونكون الملاك الحارس لكل المحتاجين". وثمنت "جهود اعضاء الجمعية كبارا وشبيبة، ولن ننسى ان الرب لا يترك الايادي البيضاء فارغة، بل يزيدها خيرات ونعما وبركات لكي تعطي أكثر".