2018 | 15:39 تشرين الثاني 15 الخميس
مستشار للحزب الحاكم في تركيا: تصريحات النيابة السعودية تهدف للتستر على قتل خاشقجي | متحدثة باسم الخارجية الروسية: عملية فصل الإرهابيين عن المعارضة المعتدلة في إدلب السورية لم تتحقق بعد | رئاسة المطار عممت على شركات الطيران والخدمات اتخاذ الاحتياطات اللازمة لتأمين سلامة المطار والطائرات بسبب اشتداد سرعة الرياح غداً | الكاردينال ساندري ناقلاً دعم البابا والكرسي الرسولي للرئيس عون: لبنان الديموقراطي ضمانة لكل الشرق الأوسط وندعم انشاء "اكاديمية الانسان للحوار والتلاقي" | الرئيس عون خلال استقباله الكاردينال ساندري: اللبنانيون متفقون على المصلحة الوطنية العليا | الرئيس عون: مرتاح للمصالحة بين المردة والقوات وأي توافق بين الأطراف اللبنانيين يعزز الوحدة الوطنية ويحقق المنعة للساحة اللبنانية ويغلب لغة الحوار السياسي | المبعوث الأميركي الخاص بإيران: الشركات الأوروبية الرئيسية ستختار السوق الأميركي بدلا من السوق الإيراني | السعودية تطالب تركيا بالتوقيع على آلية تعاون خاصة بالتحقيقات في قضية خاشقجي | الرئيس عون استقبل النائب ادغار طرابلسي وأجرى معه جولة افق تناولت التطورات السياسية الراهنة | ماي تدافع عن مشروع اتفاق بريكست في البرلمان بعد الاستقالات المفاجئة | اللجنة الفرعية برئاسة النائب جورج عدوان تعقد جلسة لمتابعة درس إقتراح قانون التنظيم الإدراي واللامركزية الإدارية | النيابة العامة السعودية: خاشقجي قُتل بعد شجار وحقنه بمادة قاتلة وخمسة متهمين أخرجوا جثته من القنصلية بعد تجزئتها |

مقدمات نشرات الأخبار المسائية ليوم الثلاثاء في 29/5/2018

مقدمات نشرات التلفزيون - الثلاثاء 29 أيار 2018 - 23:24 -

* مقدمة نشرة أخبار "تلفزيون لبنان"


أصدرت هيئة الإشراف على الإنتخابات قرارا بإحالة تلفزيون لبنان على محكمة المطبوعات لمخالفته فترة الصمت الإنتخابي كما قالت... واعتبرت الهيئة أن عبارات وردت يوم الانتخاب على ألسنة المرشحين (2) ميشال معوض وخليل الهراوي والكاتب السياسي وجدي العريضي مخالفة لأحكام المادة 74 من القانون الرقم 21744.

وإننا في أسرة التحرير نلفت الى أن هذه العبارات وردت على ألسنة المذكورين مباشرة على الهواء ومن المستحيل ضبط هذه الألسن مسبقا. وقد سئل وزير الاعلام ملحم الرياشي تعليقه على قرار هيئة الإشراف على الإنتخابات فأجاب: إننا في تلفزيون لبنان تحت القانون ونلتزم التنفيذ في حال صدور حكم عن محكمة المبطوعات مهما يكن... وإذا صدر القرار بالبراءة فإننا نشكر المحكمة.

سياسيا جوجلة لنتائج الإستشارات غير الملزمة التي أجراها الرئيس المكلف تأليف الحكومة سعد الحريري مع النواب والكتل. هذه الجوجلة ومجمل الأجواء عرضت مساء اليوم.

في اجتماع قصر بعبدا بين رئيس الجمهورية العماد عون والرئيس سعد الحريري المتمسك بتفاؤله كما بحرصه على الوفاق وعلى تمثل الجميع... وفي سياق رده بعد الاجتماع على أحد الأسئلة أشار الرئيس الحريري الى حصة وزارية له أيضا كرئيس للحكومة.

 

* مقدمة نشرة أخبار "المستقبل"

العمل التنفيذي لإنجاز التشكيلة الحكومية الجديدة إنطلق، وفي دلالاته لقاء تشاوري بين الرئيس المكلف سعد الحريري ورئيس الجمهورية ميشال عون في بعبدا.

فالرئيس الحريري ومن بعبدا، أكد أنه أطلع الرئيس عون على إيجابية الأجواء بعد مشاورات التأليف متمنيا أن يتم التشكيل في أسرع وقت. وفي رد على سؤال عما إذا كان تيار المستقبل سيحصل على ستة مقاعد وزارية، أكد الرئيس الحريري أن تيار المستقبل هو تيار المستقبل، ولا يمكن لأحد أن يشكك بوجوده. وقال كذلك هناك رئيس الحكومة وله حصة أيضا.

كتلة المستقبل كانت عبرت اليوم عن إرتياحها لنتائج المشاورات الاولية مع الكتل النيابية، والتوجهات المعلنة بشأن تشكيل الحكومة، مؤكدة على أهمية تضافر كل الجهود لتسهيل مهمة الرئيس المكلف، والتوصل الى تشكلية وزارية تترجم نتائج الانتخابات والإجماع الوطني.

في باريس، سجل اليوم إستقبال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون للبطريرك الماروني الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي.

هذا في وقت إعتبر مصدر مسؤول في وزارة الخارجية السعودية، أن ما ذكره الرئيس الفرنسي بأن المملكة إحتجزت الرئيس سعد الحريري هو كلام غير صحيح. وأكد المصدر أن المملكة السعودية كانت ولا تزال تدعم إستقرار لبنان وأمنه، وتدعم الرئيس الحريري بكافة الوسائل.

إقليميا، أجواء حرب حقيقية في غزة والتوتر الى تصاعد مع مواصلة قوات الاحتلال قصفها البري والجوي لمواقع الجهاد الاسلامي وحماس فيما لا تزال أصوات الانفجارات تترد في القطاع نتيجة تصدي القبة الحديدة لصواريخ المقاومة التي توسعت دائرتها.

 

* مقدمة نشرة أخبار ال "ال بي سي"

حدثان من خارج السياق ولكن يؤشران الى طريقة الدولة في التعاطي مع الملفات، الحدث الاول هو قرار باخلاء سبيل المقدم سوزان الحاج حبيش، والحدث الثاني انفجار قضية سيفكو في نزاع بين المساهمين من جهة وبين الشركة وبعض الزبائن في احد مشاريعها من جهة اخرى.

في الحدث الاول اصدار قرار اخلاء السبيل بكفالة مليون ليرة ومنع من السفر بناء على مطالعة مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية القاضي بيتر جرمانوس واحيلت الى المحكمة العسكرية بجرم التدخل والافتراء الجنائي بحق زياد عيتاني. ويعود الى المحكمة اما تبرئتها او اصدار الحكم في حقها بما قد يتجاوز الثلاث سنوات. للتذكير فان قضية المقدم سوزان الحاج فيها ثلاثة عناصر هي والفنان زياد عيتاني والمقرصن ايلي غبش بعد اطلاق اثنين من ثلاثة فهل يكون غبش قد فبرك نفسه لنفسه لالحاق الضرر بنفسه؟ شيء ما غامض في هذه القضية الا اذا كان المقصود التوازن بمعنى ان يطلق زياد عيتاني قبل الانتخابات لدواع انتخابية وبعد ما ثبت خلو ملفه من اي تهمة وان تطلق المقدم الحاج بعد الانتخابات لعدم الاحراج الانتخابي. السؤال هنا هل منطق التسويات سيبقى قائما والى متى؟

اذا كانت الانتخابات قد حتمت اداء معينا لبعض المرشحين ممن هم في السلطة فما الداعي الى هذا الاداء بعد الانتخابات واية وعود سيصدقها الناس بعد اليوم عن اصلاح في القضاء وعن ضرب الفساد الواصل الى عظام الادارة اذا كان كل يوم يكشف عن فضيحة او ممارسة تلامس حدود الفضيحة؟

ملف حبيش عيتاني غبش لم يقفل اليوم بل فتح على مرحلة جديدة عنوانها كيف سيتعاطى القضاء مع ملفات اصبحت ملكا للراي العام ولم تعد ملكا لهذا السياسي او هذا المرجع؟

القضية الثانية هي قضية سيفكو هولدينغ بعدما انفجر الصراع بين المالك القديم والمالكين الجدد، والفضيحة في هذا الموضوع هي كيف تم تهريب شاهيه ياريفنينان يوم السبت الفائت من لبنان على الرغم من أن القاضية غادة عون كانت اصدرت قرارا يوم الجمعة الفائت بمنعه من السفر؟

القضيتان تستدعيان اجوبة واضحة في مسار الوعود بالشفافية ومكافحة الفساد.

 

* مقدمة نشرة أخبار ال "ام تي في"

نحن في مرحلة بين مرحلتين، فبعد مرحلة استشارات التأليف جاء وقت جوجلة الافكار وغربلة المطالب وصولا الى مرحلة التأليف. حتى الان التريث سيد الموقف، فالرئيس سعد الحريري يجري اتصالاته بهدوء وبعيدا من الاضواء وهو زار قصر بعبدا ليضع الرئيس عون في صورة الاستشارات قبل ان يغادر الى المملكة العربية السعودية.

وفور عودته سيسرع وتيرة الاتصال بهدف بلورة خريطة اولوية للتشكلية الوزارية المقبلة علما ان كل المؤشرات حتى الان تنبئ بأن الامور تحت السيطرة لان الاطراف في معظمها رفعت سقف مطالبها الى حدها الاقصى لتحصل على ما امكن منها.

توازيا لفت انتقاد رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط رسالة وزير الخارجية جبران باسيل الى نظيره السوري وليد المعلم على خلفية القانون 10 اذ اعتبر في تغريدة له ان باسيل يريد بعمله هذا التغطية على حقيقة نوايا النظام السوري.

اقتصاديا تطور نفطي تمثل في اعلان وزير الطاقة بدء المرحلة الاولى من خطتي الاستكشاف في البلوكين 4 و 9 التي تمتد على ثلاث سنوات.

قضائيا المقدم سوزان الحاج اخلي سبيلها بعدما كانت اوقفت في آذار الفائت على خلفية فبركة ملف زياد عيتاني على ان تعقد جلسات المحاكمة لاحقا امام المحكمة العسكرية.

 

* مقدمة نشرة أخبار "الجديد"

من سيدة الخرق الإلكتروني إلى خرق حصار غزة وصولا الى خروق لامست الدستور. عناوين يوم اختلطت فيها البراءة بالاتهام صواريخ الغزيين بالقبة الحديدية وسفينة كسر الحصار بالحصار في عرض البحر واقتياد مرضاها وطلابها الى ميناء أشدود. ومن ميناء المديرية العامة لقوى الأمن يجري بعد قليل الإفراج عن المقدم سوزان الحاج حبيش من دون إغلاق ملفها الذي سيتحول إلى المحكمة العسكرية ومن دون أن يدلي "المجنى عليه" زياد عيتاني بتفاصيل الدقائق الخمس. أما المقرصن إيلي غبش فبات ملفه عالقا وبأربعة أشهر توقيف تخرج سوزان بمنزلة بين الإدانة والإفراج المشروط وزياد بمنع محاكمة نظرا إلى انتفاء الأسباب وايلي بغباشة حول مصيره في انتظار تقديم طلب تخلية السبيل أما الملف بتفاصيله الكاملة فليس متاحا فك لغزه أمام الرأي العام وما إذا كانت هناك أياد لا تزال خفية وبعثرت في حريات الناس لمصلحة كسب المال على أن المكاسب السياسية كانت اليوم الأكثر رواجا مع بروز عوارض الحصة الوزارية على رئيس الحكومة بعد رئاسة الجمهورية ما سيحتم انتقال العدوى بحكم "الطبع" الى رئاسة مجلس النواب التي يسير رئيسها على قاعدة رائجة تقول: "مين حضر السوق باع واشترى" وفيما كان الرئيس الحريري يزور رئيس الجمهورية عارضا حصيلة مشارواته النيابية "استحلى الخبرية" وأعلن أن لرئيس الحكومة حصة أيضا في وقت أجرى النائب إبراهيم كنعان عملية "قوننة" و"دسترة" لحصة رئيس الجمهورية الوزارية وقال إنها مسألة غير قابلة للنقاش ومبتوتة دستوريا وميثاقيا وبوضع نقطة تحت الحصة تعود البحصة الى التداول السياسي من بوابة فرنسية سعودية حيث نفت المملكة "القرار الاتهامي" للرئيس ايمانويل ماكرون في احتجاز رئيس حكومة لبنان سعد الحريري وأكدت أن السعودية كانت ولا تزال تدعم استقرار لبنان وأمنه ورئيس حكومته بكل الوسائل وقال مصدر سعودي إن من يجر لبنان والمنطقة إلى عدم الاستقرار هو إيران وأدواتها مثل ميليشيات حزب الله الإرهابي المتورط في اغتيال رفيق الحريري وقتل مواطنين فرنسيين في لبنان السعودية نفت فرنسا اكدت والمفعول به آثر ابتلاع البحصة ويستعد لزيارة المملكة ليومين في "طلة" عائلية يعود بعدها ليدخل في شيطان تفاصيل التأليف.

 

* مقدمة نشرة اخبار ال "ان بي ان"

بعد إنجاز الرئيس المكلف سعد الحريري الاستشارات النيابية التي خرج منها متفائلا عكس هذا التفاؤل مجددا من قصر بعبدا اليوم، حيث لفت الى امكانية تشكيل سريع للحكومة بعد أن أطلع رئيس الجمهورية ميشال عون على أجواء الإستشارات، الحريري أكد أن حصة رئيس الجمهورية محفوظة وشدد على أنه لا يمكن لأحد أن يشكك في وجود تيار المستقبل في الحكومة.

ولأن حرص الحريري على القول في أكثر من محطة ألا أحد يريد وضع العصي في الدواليب، فإن ذلك لا يعني أن طريق التشكيل لا أشواك فيه، هذا الواقع تعكسه المطالب الكبيرة لبعض الأطراف والهجمة الكثيفة على الاستيزار لكن المصلحة الوطنية تقتضي حل كل العقد وتجاوز مخاض تأليف الحكومة في أسرع وقت ممكن على أمل ولادتها قبل نهاية شهر رمضان فتكون بمثابة عيدية للبنانيين.

الرئيس الحريري العاكف حاليا على تأليف الحكومة كان ما تعرض له في السعودية أواخر العام الماضي محورا لما يشبه السجال السعودي الفرنسي، فبعدما أكد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون للمرة الأولى أن الحريري تم احتجازه بالفعل في السعودية نفت السعودية هذا الأمر قائلة أن كلام ماكرون غير صحيح.

قضائيا، اخلى قاضي التحقيق العسكري رياض أبو غيدا سبيل المقدم سوزان الحاج فيما ابقى على المتهم المقرصن ايلي غبش موقوفا كما منع المحاكمة عن زياد عيتاني، وفي المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي عقد اجتماع بحضور الحاج قبل مغادرتها الى منزلها.

إقليميا برز اليوم التصعيد اللافت في العدوان الإسرائيلي على قطاع غزة، الأمر الذي تعاملت معه المقاومة الفلسطينية بالأسلوب المناسب فأطلقت صليات من الصواريخ على المستعمرات المجاورة التي اضطر مستوطنوها للنزول إلى الملاجئ وطلابها لعدم التوجه إلى مدارسهم.

 

* مقدمة نشرة أخبار ال" او تي في"

مرة جديدة، دستور لبنان في مرمى النيران. وهذه المرة، جاء دور المادة 53 التي تنص على ان "رئيس الجمهورية يصدر بالاتفاق مع رئيس مجلس الوزراء، مرسوم تشكيل الحكومة، ومراسيم قبول استقالة الوزراء أو إقالتهم". وهذه المادة هي للمناسبة، إحدى المواد النادرة، التي لا تزال تؤشر إلى أن لرئيس الجمهورية في دستور لبنان، صلاحيات أساسية...

لماذا الدستور تحت النيران؟ بكل بساطة، لأن البعض قرر، تحت عنواني "العزل الموهوم" و"الحجم المنفوخ"، أن رئيس جمهورية لبنان - رأس الدولة ورمز وحدة الوطن - لا يحق له أن يسمي أي وزير في الحكومة التي سيوقع مع رئيس الحكومة المكلف على مرسوم تشكيلها، وأن دوره يقتصر على تلقي أسماء الوزراء من الكتل النيابية لتدوينها، ثم تعيين أصحابها، من دون حتى مجرد إبداء الرأي...

هكذا فجأة، صار الجميع حصة الرئيس. أما الرئيس، فلا حصة له، لا بل ممنوع عليه أن يكون له حصة... وفجأة أيضا، عاد اتفاق الدوحة الى التداول، لناحية ما نص عليه من تكريس حصة وزارية للرئيس. غير أن ما فات "نابشي الأرشيف غب الطلب"، هو أن توزيع الحصص الحكومية شكل يومها بندا من بنود اتفاق شامل، تضمن حكوميا ثلثا ضامنا للمعارضة وأكثرية للموالاة، على ان يكون راعي الاتفاق الوطني الرئيس التوافقي ميشال سليمان، بحصة وزارية محددة، حفظا للتوازنات...

وفات هؤلاء أيضا، ان ما نص عليه اتفاق الدوحة، لم يعن ولا يعني، بأي شكل من الأشكال، أن الرئيس قبل الاتفاق لم يكن من حقه أن يسمي وزراء، وأنه بعد انقضاء مفعول الاتفاق، انقضى معه حق الرئيس بتسمية وزراء...

على كل حال، حتى النقاش في الموضوع لا طائل منه. فموضوع الحصة الرئاسية، لا بل حق الرئيس بتسمية وزراء "محفوظ" وفق تعبير رئيس الحكومة المكلف، و"غير خاضع للنقاش" وفق موقف تكتل لبنان القوي...

هذا في السياسة، أما في القضاء، فتخلية سبيل المقدم سوزان الحاج وجدل عنوانه مقابلة للمخرج زياد الدويري مع صحيفة اسرائيلية.

 

* مقدمة نشرة أخبار "المنار"

كسر دوي الصواريخ في مستوطنات محيط غزة بعضا من صمت دولي على اعتداءات كيان الاحتلال بحق أهل القطاع، فكان لا بد من رسائل لتذكير العدو بمعادلات الرعب.

فالعزيمة الغزاوية الفولاذية لا تكسرها قبة حديدية مهترئة الفعالية، ولا تمنع صواريخ المقاومة من الوصول الى حيث تشاء وقت تشاء. وفي مؤشر على كثافة نيران الردع، اقر الناطق باسم جيش الاحتلال بأن اطلاق الصواريخ وقذائف هاون على المستوطنات يعتبر الاكبر منذ انتهاء حرب ألفين وأربعة عشر.

ومنذ محاولات كسر الحصار عن غزة بسفن الحرية التي ابحرت كمثل هذا اليوم من العام الفين وعشرة، ما زال الاحتلال عند وحشيته في التعامل معها، فقام اليوم باعتقال متطوعين عزل كانوا على متن سفينة حاولت كسر الحصار الجائر على القطاع، واقتيدوا مخفورين الى التحقيق.

في لبنان، السفينة الحكومية تبحر نحو شاطىء التأليف، وان اعاقتها بعض الامواج المتضاربة للمستوزرين من الوصول سريعا، فمنسوب التفاؤل المرتفع على حاله. جوجلة أفكار في بعبدا بين الرئيسين عون والحريري، واعلان الحريري عن التفاؤل بسرعة التاليف، مع الحفاظ على الصيغ التوافقية، فيما توقع مرجع متابع أن يكون للحريري تصور أولي عن شكل الحكومة وتوزيع الحصص، بعد عودته من السعودية.