2019 | 12:51 شباط 21 الخميس
"ام تي في": اجتماع طارئ لكتلة المستقبل اليوم بعد قرار المجلس الدستوري إبطال نيابة ديما جمالي | مصادر عراقية: ضبط 500 مليون دولار بحوزة الخلية التي تم توقيفها بتهمة تمويل داعش | "الوكالة الوطنية": القاضي زغلول عطية انسحب من المؤتمر الصحافي للمجلس الدستوري اعتراضا على قراره فهو كان مع ابطال نيابة ديما الجمالي وإعلان نيابة طه ناجي | سليمان: المجلس الدستوري قرر بالاكثرية ابطال نيابة ديما جمالي واعلان المقعد شاغرا على ان تجرى الانتخابات لملء الشغور خلال شهرين وفق النظام الأكثري في دائرة طرابلس | الرئيس عون يهنئ الوزراء بالثقة التي نالتها الحكومة ويؤكد على الآمال الكبيرة المعقودة عليها ما يضع على عاتقها مسؤوليات كبيرة | واشنطن تلمح بوقف مفاوضات شطب السودان من لائحة الدول الراعية للإرهاب بسبب "العنف المفرط" في قمع الاحتجاجات | المقداد: سعي إسرائيل لفرض الولاية القانونية على الجولان المحتل باطل وغير قانوني | مجلس الوزراء يقف دقيقة صمت في بداية الجلسة عن أرواح الوزراء السابقين: روبير غانم وادغار معلوف وسليمان محمد رضا الزين وسليم الجاهل | "صوت لبنان(93.3)": تم ردّ طعنين في دائرة الشمال الثانية في الاساس وطعن في الشكل لوروده بعد انتهاء المهلة القانونية | "او تي في": المجلس الدستوري رد الطعون في نيابات دائرة بيروت الثانية لعدم تضمنها مبرراً لذلك | بدء جلسة مجلس الوزراء في قصر بعبدا برئاسة الرئيس عون | وهاب عبر "تويتر": نستغرب الحملة السخيفة على الياس ابو صعب وصالح الغريب من قبل أشباه الوزراء |

زوق مصبح تنتظر الكارثة... متى يسقط المبنى؟

متل ما هي - الثلاثاء 29 أيار 2018 - 06:09 -

منذ أسابيع شب حريق كبير في احد مصانع المدينة الصناعية في زوق مصبح، ومن بعدها بقي المصنع الذي انهار جزء كبير منه كما هو، لا أحد تحرك بعد اصابة صاحب المصنع بكارثة اوقفت عمله واقفلته نهائيا، فهو غير قادر على دفع ليرة عليه.

المشكلة ليست بصاحب المعمل الذي لا نعرفه، بل ان المبنى المتصدع والمنهار جزئيا لا تزال طوابقه المهدومة معلقة في الجو، ويوميا تتساقط منه الحجارة، وهذا المبنى معرض للإنهيار في اي لحظة، وإذا لم يتم تدميره بشكل هندسي مدروس فهو سيسقط على المباني المجاورة والكارثة ستكون مضاعفة، لان المبنى يقع على الطريق العام الذي يشهد ازدحاما في كل الاوقات، فهل سننتظر الموت أثناء المرور؟ ام سيتحرك جهاز ما في الدولة لتخليص السكان والمارة من موت حتمي؟