2018 | 11:14 أيار 26 السبت
"الجديد": تحرك بيئي لحماية الملاحات الاثرية في انفة | قائدا سلاح الجو في بريطانيا وفرنسا يتخوفان من فقدان سيطرة الغرب على الاجواء | "أل بي سي": موظفو مستشفى صيدا الحكومي مستمرون بالاضراب لاحقاق سلسلة الرتب والرواتب التزاما بقرار الهيئة التأسيسية لنقابة عاملي المستشفيات الحكومية | باسيل: صحيح أن انجاز الكهرباء كان كبيرا لكن في آخر جلسة لمجلس الوزراء اقرّينا مشاريع للمناطق وطرقات ببعلبك - الهرمل وعكار والشوف والبترون والكورة وزحلة... مبروك لأهلنا | الهيئة اللبنانية للعقارات: لضرورة توقيع المراسيم التطبيقية الخاصة بقانون الايجارات الجديد لما لها من أهمية في تحريك عجلة الدورة الاقتصادية والعقارية | حركة المرور كثيفة من الدورة باتجاه نهر الموت وصولا الى جل الديب | الجيش البرازيلي يعلن عزمه على فتح الطرقات ردا على اضراب سائقي الشاحنات | الخارجية الأميركية: سنتخذ إجراءات صارمة ومناسبة في حال خرق "منطقة خفض التصعيد" في جنوب غرب سوريا | نعمة افرام لـ"صوت لبنان (100.5)": يجب تطوير آلية المساءلة والمحاسبة في المجلس النيابي والرقابة على التصويت على القوانين بتقنيات متطورة وإلّا نكون نساهم في الفشل | "الجزيرة": وفاة شخص ثان بسبب الإعصار مكونو في محافظة ظفار في سلطنة عمان | ترامب: القمة مع كوريا الشمالية على الأرجح ستعقد في موعدها في سنغافورة | النائب سامي فتفت لـ"صوت لبنان (93.3)": من الضروري إيجاد حل جذري لأزمة زحمة السير التي تطال جميع المواطنين ومن المهمّ تفعيل قطاع النقل العام المشترك |

القاضي الحسيني أصدر حكما قضى بإبطال التعقبات بحق سبيتي

أخبار محليّة - الأربعاء 16 أيار 2018 - 21:17 -

اصدر القاضي المنفرد الجزائي في النبطية حسين الحسيني حكما قضى بإبطال التعقبات بحق المدعى عليه الشاعر أحمد سبيتي لجهة الجرم المنصوص عنه في المادة 317 من قانون العقوبات وإدانته بالجرم المنصوص عنه في المادة 474 من القانون عينه وحبسه سندا لذلك، مدة ستة أشهر وخفض العقوبة والاكتفاء بمدة التوقيف وتدريكه الرسوم والنفقات.

وكان سبيتي أوقف في 27 تشرين الثاني 2017، ثم أخلي سبيله في 12 كانون الأول من العام نفسه، وذلك على خلفية نشره على حسابه على "فيسبوك" عبارة مسيئة بحق السيدة العذراء والسيد المسيح، الأمر الذي أثار غضب ناشطي مواقع التواصل الاجتماعي وكاد يودي الى شرخ طائفي.

ولقد ورد في حيثيات القرار انتفاء النية الجرمية لدى سبيتي، الذي حذف العبارة المسيئة ونشر نص اعتذار معللا كتابتها تحت تأثير احتساء المشروبات الروحية بشكل مفرط.