2018 | 11:04 أيار 26 السبت
قائدا سلاح الجو في بريطانيا وفرنسا يتخوفان من فقدان سيطرة الغرب على الاجواء | "أل بي سي": موظفو مستشفى صيدا الحكومي مستمرون بالاضراب لاحقاق سلسلة الرتب والرواتب التزاما بقرار الهيئة التأسيسية لنقابة عاملي المستشفيات الحكومية | باسيل: صحيح أن انجاز الكهرباء كان كبيرا لكن في آخر جلسة لمجلس الوزراء اقرّينا مشاريع للمناطق وطرقات ببعلبك - الهرمل وعكار والشوف والبترون والكورة وزحلة... مبروك لأهلنا | الهيئة اللبنانية للعقارات: لضرورة توقيع المراسيم التطبيقية الخاصة بقانون الايجارات الجديد لما لها من أهمية في تحريك عجلة الدورة الاقتصادية والعقارية | حركة المرور كثيفة من الدورة باتجاه نهر الموت وصولا الى جل الديب | الجيش البرازيلي يعلن عزمه على فتح الطرقات ردا على اضراب سائقي الشاحنات | الخارجية الأميركية: سنتخذ إجراءات صارمة ومناسبة في حال خرق "منطقة خفض التصعيد" في جنوب غرب سوريا | نعمة افرام لـ"صوت لبنان (100.5)": يجب تطوير آلية المساءلة والمحاسبة في المجلس النيابي والرقابة على التصويت على القوانين بتقنيات متطورة وإلّا نكون نساهم في الفشل | "الجزيرة": وفاة شخص ثان بسبب الإعصار مكونو في محافظة ظفار في سلطنة عمان | ترامب: القمة مع كوريا الشمالية على الأرجح ستعقد في موعدها في سنغافورة | النائب سامي فتفت لـ"صوت لبنان (93.3)": من الضروري إيجاد حل جذري لأزمة زحمة السير التي تطال جميع المواطنين ومن المهمّ تفعيل قطاع النقل العام المشترك | إحصاءات "التحكم المروري": 8 جرحى في 7 حوادث سير خلال الـ24 ساعة الماضية |

الحاج حسن: للضغط على أصحاب القرار وبناء اقتصاد منتج

أخبار اقتصادية ومالية - الأربعاء 16 أيار 2018 - 09:46 -

رعى وزير الصناعة الدكتور حسين الحاج حسن حفل توزيع جوائز الدعم للشباب الجامعي عن المشاريع البحثية الصناعية لعام 2018 وعددها 46 منفّذة في الجامعات بالاشتراك مع المؤسسات الصناعية، والذي ينظّمه برنامج انجازات البحوث الصناعية اللبنانية ( ليرا ) الذي تشرف عليه وزارة الصناعة وجمعية الصناعيين اللبنانيين والمجلس الوطني للبحوث العلمية وبدعم من مصرف لبنان.

شارك في الاحتفال المدير العام لوزارة الصناعة داني جدعون، رئيس جمعية الصناعيين الدكتور فادي الجميل، نائب حاكم مصرف لبنان سعد العنداري، ممثل عن المجلس الوطني للبحوث العلمية، وعدد من عمداء ومديري وأساتذة وطلاب كليات الهندسة في الجامعات المشاركة.

وبعد كلمة من منسّق البرنامج سعيد حمادة، ألقى الدكتور الجميّل كلمة جاء فيها:" لبنان هو بلد الامتياز والتميّز والثقافة. ونحن في الجمعية نراهن على تميّز الطلاب الذين نعتبرهم قوّة لبنان الغد. ونطمح من خلال المشاريع المبدعة أن تنتشر الصناعة اللبنانية حول العالم أكثر. نأسف أننا نصدّر شبابنا بدل تصدير سلعنا. أشكر الذين ساهموا في انجاح البرنامج ولا سيما مصرف لبنان على دعمه، على أمل أن نتعاون مع المصرف المركزي على صعيد برامج جديدة مماثلة لبرامج دعم صناعات المعرفة."

وألقى الوزير الحاج حسن كلمة استنكر في بدايتها "ما يقوم به الكيان الصهيوني ضد الشعب الفلسطيني، وانتقد وقوف المجتمع الدولي متفرّجاً على المجازر التي تودي بالفلطينيين العزّل."

وقال:" لقد واكبت برنامج ليرا منذ نحو أربع سنوات. وأوجّه التحيّة على التطور النوعي الذي حصل خلال الفترة الماضية. فلقد تقدّم مستوى الأبحاث في الجامعات المشاركة. كما نلاحظ وجود أفكار طموحة ومتقدّمة، اضافة الى ارتفاع نسبة مشاركة الصناعيين. ولقد طرحنا أن يتحوّل البرنامج الى مؤسسة وطنية يجتمع فيها القطاعان العام والخاص والجامعات والشركاء الحاليون لتحقيق قفزة نوعية مؤسسية. الحماس واضح عند جميع المعنيين."

وتطرّق الى أهمية وضع رؤية اقتصادية شاملة، مشيراً الى وجوب الضغط على أصحاب القرار الاقتصادي المخطئين في مقاربتهم للملفات الاقتصادية، ليعيدوا النظر في