2019 | 12:51 شباط 21 الخميس
"ام تي في": اجتماع طارئ لكتلة المستقبل اليوم بعد قرار المجلس الدستوري إبطال نيابة ديما جمالي | مصادر عراقية: ضبط 500 مليون دولار بحوزة الخلية التي تم توقيفها بتهمة تمويل داعش | "الوكالة الوطنية": القاضي زغلول عطية انسحب من المؤتمر الصحافي للمجلس الدستوري اعتراضا على قراره فهو كان مع ابطال نيابة ديما الجمالي وإعلان نيابة طه ناجي | سليمان: المجلس الدستوري قرر بالاكثرية ابطال نيابة ديما جمالي واعلان المقعد شاغرا على ان تجرى الانتخابات لملء الشغور خلال شهرين وفق النظام الأكثري في دائرة طرابلس | الرئيس عون يهنئ الوزراء بالثقة التي نالتها الحكومة ويؤكد على الآمال الكبيرة المعقودة عليها ما يضع على عاتقها مسؤوليات كبيرة | واشنطن تلمح بوقف مفاوضات شطب السودان من لائحة الدول الراعية للإرهاب بسبب "العنف المفرط" في قمع الاحتجاجات | المقداد: سعي إسرائيل لفرض الولاية القانونية على الجولان المحتل باطل وغير قانوني | مجلس الوزراء يقف دقيقة صمت في بداية الجلسة عن أرواح الوزراء السابقين: روبير غانم وادغار معلوف وسليمان محمد رضا الزين وسليم الجاهل | "صوت لبنان(93.3)": تم ردّ طعنين في دائرة الشمال الثانية في الاساس وطعن في الشكل لوروده بعد انتهاء المهلة القانونية | "او تي في": المجلس الدستوري رد الطعون في نيابات دائرة بيروت الثانية لعدم تضمنها مبرراً لذلك | بدء جلسة مجلس الوزراء في قصر بعبدا برئاسة الرئيس عون | وهاب عبر "تويتر": نستغرب الحملة السخيفة على الياس ابو صعب وصالح الغريب من قبل أشباه الوزراء |

الحضانة النيابية (بالضاد نعم)!

باقلامهم - الاثنين 19 آذار 2018 - 06:20 - كوزيت كرم الأندري

القانون لا يحمي المغفّلين. "عال". لكنه لا يحمينا، كذلك، من المغفّلين! فمن مساوئ النظام الديمقراطي أنه يحق لكل مواطن، يتمتع بكامل حقوقه المدنية، الترشح للانتخابات النيابية. لكن، أليس من البديهي إدراك أن لا استقامة للديمقراطية، في هذه الحال، خارج الإطار الفكري والثقافي؟!

أكاد لا أصدق وقاحة عدد من الأسماء التي تنوي خوض العمل التشريعي! "فالإباحة"، كما تُمارس في أيامنا هذه، هي نقيض الديمقراطية، وإزاء عصفورية المشهد الانتخابي هذا، وزحمة المرشّحين والمرشّحات من كلّ حَدبٍ "وثوب"، أرى أن الديمقراطية لا تكفي للخروج من التخلف، لا بل تكون تكريساً له أحياناًّ!
أفكّر، في هذا السياق، بالكبير غسان تويني الذي كان يردد في أحاديثه، كما جاء في كتابه "سر المهنة وأسرار أخرى": "إذا كان كل جيل يأتي على شاكلة الجيل الذي سبقه، فلا أمل في التطوّر والتقدم". إطمئن من عليائك يا أستاذ. الجيل الطالع "مِسْتَقتل" لإخراجنا من التاريخ-المستنقع، إلا أن الأمور التبست لديه، فنسيَ أن السياسي الذي يعمل تحت قبّة البرلمان هو نائب عن الأمة، وليس عن الأميّة (من حيث القدرة على التشريع وابتكار اقتراحات قوانين من شأنها تسيير أمور الناس). التخلف هو أن يكون الماضي أفضل من الحاضر، وهو كذلك في بلادنا، يا أستاذ، بالرغم من كل مآخذنا على ماضينا...
"صار وقت توصل صرخة الشباب للمجلس" (من الشعارات الخلّاقة التي تقشعرّ لها الأبدان...) "لا والله! صار وقت يعرف كل واحد حجمو"، ذكوراً وإناثاً، بعيدا من عدد الفولوويرز واللاّيكات. فساحة النجمة ليست مقاطعة من ولايتَي فيسبوك وتويتر، ولا تستمد قوّتها منهما.
تحضرني، وأنا أطبع هذه الكلمات، صورة أحد المرشحين، فأضحك ("الناس، من صعوبة البكاء، يضحكون"). إنها، فعلاً، "صولد و... أكبر" مهزلة في تاريخ الانتخابات النيابية في لبنان!
كوزيت كرم الأندري