2018 | 13:57 أيلول 21 الجمعة
التحكم المروري: حركة المرور كثيفة من الصيفي باتجاه شارل الحلو وصولاً الى الكرنتينا | الرئيس عون شدد أمام رئيس مكتب التحقيقات الفدرالي الاميركي على اهمية استمرار التعاون بين أميركا والجيش اللبناني | رئيس مكتب التحقيقات الفدرالي الأميركي كريستوفر راي أشاد بعد لقائه الرئيس عون بقدرة وكفاءة الجيش في حفظ الأمن ومكافحة الإرهاب | الحريري: سلام المنطقة مسؤولية عربية وعالمية مشتركة ولغة السلام هي لغة العقل والحوار وليست لغة الحروب والتحدي | تيمور جنبلاط يرافقه الوزير العريضي التقيا الرئيس بري في عين التينة | الرئاسة التركية: ستنطلق قريبا دوريات مشتركة مع واشنطن في منبج السورية | تيار المستقبل: كتلة نواب المستقبل ستشارك في جلسات تشريع الضرورة عملاً بما تقتضيه المصلحة العامة | قطع الطريق أمام وزارة التربية في الاونيسكو بسبب اعتصام للمتعاقدين في التعليم الثانوي | وهاب: هناك تعطيل سعودي لسعد الحريري والحريري لم يعد قادراً على تجاوزه وأصبح اسيره | الرئيس عون استقبل بحضور سفيرة الولايات المتحدة الاميركية اليزابيت ريتشارد ووزير العدل سليم جريصاتي مدير مكتب التحقيقات الفدرالي الأميركي (FBI) كريستوفر راي على رأس وفد | اعتصام لحراك المتعاقدين الثانويين: من يُشرّع القانون في هذا البلد؟ على الدولة أن تتحمّل مسؤوليّتها | حنكش لـ"الجديد": سلامة لم ير وسيلة لتفعيل موضوع القروض الا بزيادة الضرائب وتحدث عن الوضع الضاغط وقدم حلول منها زيادة الـTVA و5 الاف ليرة على البنزين |

رئيس اتحاد بلديات الضنية: لتطبيق بنود الأجندات العالمية لتحقيق التنمية المستدامة

أخبار اقتصادية ومالية - الثلاثاء 13 آذار 2018 - 12:10 -

أقيم المنتدى الحضري الدولي التاسع في العاصمة الماليزية كوالالمبور، الذي نظمه برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية، بالتعاون مع الدول والشركات الحكومية والخاصة والمنظمات الدولية التابعة للأمم المتحدة، بمشاركة ممثلين من 165 دولة.

وشارك في المنتدى رئيس إتحاد بلديات الضنية محمد سعدية،الذي ألقى في المنتدى واللقاءات الجانبية والطاولات المستديرة التي عقدت على هامشه أكثر من مداخلة، تناول فيها موضوع الأزمة السورية و"تأثير النزوح على منطقة الضنية خصوصا ولبنان بشكل عام، ما شكل ضغطا كبيرا على الموارد والخدمات والبنى التحتية الضعيفة أساسا، وأثر سلبا على قدرات البلديات المستضيفة على تقديم الحد الأدنى من الخدمات الأساسية سواء لسكانها أو للنازحين"، مقدما إقتراحات "من أجل تعزيز صمود المدن والبلدات المستضيفة أهمها تعاون الجهات المانحة مع السلطات المحلية والتنسيق المستمر بينهم"، ومقترحا "خطوات لإجراء تحسينات على الممارسات العالمية لاستضافة اللاجئين والنازحين".

وشدد سعدية على "أهمية بلورة رؤية واضحة لكل مدينة ومن ثم القيام بخطوات عملية لكي لا تبقى الرؤية مجرد حلم لا أكثر، وذلك من خلال تطبيق بنود الأجندات العالمية، كأداة لتسريع عجلة تحقيق أهداف التنمية المستدامة"، وقيم مع زملائه الأنشطة المتعلقة بتنفيذ الخطة الحضرية الجديد في المنطقة العربية".

تجدر الإشارة إلى أن المنتدى عقد تحت شعار "الأجندة العالمية الحضرية 2030: تطبيق جدول أعمال المدينة الجديد"، الذي يهدف الى تحقيق الرؤية المدينية للأمم المتحدة.