2018 | 01:46 حزيران 19 الثلاثاء
نقولا تويني للـ"ام تي في": تحركت فور علمي بموضوع تهريب البنزين والقيادات الامنية تصرّفت بشكل سريع | وكالة عالمية عن مسؤول اميركي: واشنطن "لديها أسباب تدفعها للاعتقاد" بأن إسرائيل هي التي قصفت بلدة الهري في شرق سوريا | جريح نتيجة اصطدام سيارة بعمود كهرباء على طريق وادي السلوقي قضاء مرجعيون | دورية للجيش أوقفت السوري ع. ح. على طريق رياق بعلبك في محلة الحلانية كان يستقل سيارة زجاجها داكن وأحيل إلى الجهة المختصة | رئيسة المركز التربوي نبهت مرشحي الشهادات الرسمية وأهاليهم من خطورة الإتصال بهم من رقم خارجي عبر وسائط التواصل الإجتماعي | فوز إنكلترا على تونس بنتيحة 2-1 ضمن المجموعة السابعة من الدور الاول | زاسبكين: نعتبر عودة النازحين احدى الاولويات والمطلوب التنسيق والتعامل بين سوريا ولبنان لتنظيم العودة | الوكالة الوطنية: إصابة عنصر من القوة الامنية في مخيم البداوي خلال معالجته إشكالا وتوقيف الجاني | قاطيشا ردا على درغام: ما قام به وزير الصحة توزيع عادل وشفاف بين مستشفيات عكار من دون أن يخفض مجمل السقف المالي لا بل زاده | شرطة السويد: إطلاق النار في مالمو لا علاقة له بالإرهاب | الشرطة السويدية: 4 جرحى على الأقل جراء إطلاق نار في مركز مدينة مالمو السويدية | انتهاء الشوط الاول من مباراة تونس وإنكلترا بالتعادل الايجابي 1 - 1 |

رئيس اتحاد بلديات الضنية: لتطبيق بنود الأجندات العالمية لتحقيق التنمية المستدامة

أخبار اقتصادية ومالية - الثلاثاء 13 آذار 2018 - 12:10 -

أقيم المنتدى الحضري الدولي التاسع في العاصمة الماليزية كوالالمبور، الذي نظمه برنامج الأمم المتحدة للمستوطنات البشرية، بالتعاون مع الدول والشركات الحكومية والخاصة والمنظمات الدولية التابعة للأمم المتحدة، بمشاركة ممثلين من 165 دولة.

وشارك في المنتدى رئيس إتحاد بلديات الضنية محمد سعدية،الذي ألقى في المنتدى واللقاءات الجانبية والطاولات المستديرة التي عقدت على هامشه أكثر من مداخلة، تناول فيها موضوع الأزمة السورية و"تأثير النزوح على منطقة الضنية خصوصا ولبنان بشكل عام، ما شكل ضغطا كبيرا على الموارد والخدمات والبنى التحتية الضعيفة أساسا، وأثر سلبا على قدرات البلديات المستضيفة على تقديم الحد الأدنى من الخدمات الأساسية سواء لسكانها أو للنازحين"، مقدما إقتراحات "من أجل تعزيز صمود المدن والبلدات المستضيفة أهمها تعاون الجهات المانحة مع السلطات المحلية والتنسيق المستمر بينهم"، ومقترحا "خطوات لإجراء تحسينات على الممارسات العالمية لاستضافة اللاجئين والنازحين".

وشدد سعدية على "أهمية بلورة رؤية واضحة لكل مدينة ومن ثم القيام بخطوات عملية لكي لا تبقى الرؤية مجرد حلم لا أكثر، وذلك من خلال تطبيق بنود الأجندات العالمية، كأداة لتسريع عجلة تحقيق أهداف التنمية المستدامة"، وقيم مع زملائه الأنشطة المتعلقة بتنفيذ الخطة الحضرية الجديد في المنطقة العربية".

تجدر الإشارة إلى أن المنتدى عقد تحت شعار "الأجندة العالمية الحضرية 2030: تطبيق جدول أعمال المدينة الجديد"، الذي يهدف الى تحقيق الرؤية المدينية للأمم المتحدة.