2018 | 00:36 آب 18 السبت
بورصة "وول ستريت" تغلق مرتفعة بدعم من موجة تفاؤل بانحسار التوترات التجارية | "ستاندرد أند بورز": ضعف الليرة التركية يستنزف الميزانيات العمومية للشركات ويضع ضغوطا على البنوك المحلية | العملة التركية تنهي جلسة التداول منخفضة 3.61 في المئة عند 6.0250 ليرة مقابل الدولار الأميركي | تسجيل 44 حالة وفاة جراء إيبولا من أصل 78 إصابة في الكونغو الديموقراطية | السعودية تعترض صاروخا أطلقه الحوثييون على نجران | وزارة الصحة السعودية: لا حالات وبائية أو أمراض محجرية بين الحجاج | زلزال بقوة 6.6 درجة على مقياس ريختر يضرب إندونيسيا | رائد خوري: على الدولة اللبنانية اخذ القرار الجريء لتشجيع المستثمرين وجذبهم الى لبنان عبر القوانين المتطورة التي تحميهم والقضاء الشفاف النزيه | الخارجية الروسية: سنتخذ كافة الخطوات اللازمة للحفاظ على النووي الإيراني | وزير المالية الفرنسي برونو لومير: حكومة فرنسا تريد تعزيز الروابط الاقتصادية مع تركيا | وزارة المال التركية: وزير المال التركي ونظيره الفرنسي ناقشا في محادثة هاتفية العقوبات الأميركية ضد تركيا واتفقا على تطوير التعاون | "التحكم المروري": جريح نتيجة تصادم بين سيارتين على اوتوستراد كفرعبيدا باتجاه طرابلس |

شكرا لك على الشريط... خلصت رؤوسنا من القطع

متل ما هي - الأربعاء 24 كانون الثاني 2018 - 06:11 -

على اوتوستراد الزلقا باتجاه جونية كانت الشاحنة الكبيرة "تتمختر" بخفة ورشاقة، وكانت تسير في وسط الطريق وبسرعة موازية لسرعة السيارات. ومن صندوق الشاحنة تتدلى قضبان الحديد التي تزن الأطنان، وهي تخرج من الصندوق اقله لمسافة 5 امتار فوق الطريق وخلف الشاحنة.

هذا الأمر ليس بجديد إذ تعودنا ان تحمل الشاحنات الحديد وان يتدلى على الطريق وان يقتل المواطنين في حال تساقط القضبان في الطريق او إصطدام السيارات بالقضبان، ولكن سائق هذه الشاحنة انسان مبتكر ومبدع إذ انه حذر المواطنين بواسطة شريط احمر وابيض ربطه بالقضبان الطويلة من الإصطدام بالحديد لكي لا تنقطع رؤوسهم.
فعلا بتنا نعيش في دولة اللاقانون، لانه لو تمت محاسبة شاحنة واحدة من تلك المخالفة لكان الجميع تعلم، ولكن للأسف لا حياة لمن تنادي.