2018 | 02:19 تشرين الأول 20 السبت
بومبيو: الولايات المتحدة لديها العديد من الخيارات ضد السعودية في حال ثبوت ضلوعها بـ"موت" خاشقجي | قصر بعبدا نفى ما اوردته محطة الـ"ام تي في" من ان الرئيس عون طلب من الحريري تعيين وزيرين كتائبيين بدلا من القوات مشيرا الى ان الخبر مختلق جملة وتفصيلا | مصادر بيت الوسط للـ"او تي في": القوات ابلغت الحريري رفضها المشاركة في الحكومة بلا ثلاث حقائب بينها العدل | باسيل يجري اتصالا هاتفيا بوسام بولس والد كارلوس بولس الفتى اللبناني الذي يمثل لبنان في مسابقة الشطرنج العالمية ويعرض الدعم عبر السفارة اللبنانية في اليونان | مصدر رسمي أميركي: واشنطن توجه اتهاما لروسيا بمحاولة التأثير في الانتخابات التشريعية المقبلة | نقولا صحناوي لـ"المنار": كل شيء يدل ان الاندفاع نحو تشكيل الحكومة جدي وهناك نية واضحة لدى رئيسي الجمهورية والحكومة للانتهاء من التشكيلة | مصادر المستقبل للـ"ال بي سي": الحريري لن يسير بحكومة من دون أي من المكونات الرئيسية ومنها القوات اللبنانية | إصابة 130 فلسطينيا برصاص الجيش الإسرائيلي على حدود غزة | ترامب: بومبيو لم يتسلم أو يطلع أبدا على نص أو تسجيل مصور بشأن حادث القنصلية السعودية | الرياشي من بيت الوسط: البعض يعمل على الاساءة الى جهد الرئيس الحريري والانقلاب على التسوية خصوصاً بعد تزايد نقاط الالتقاء في التشكيل الى حدود حسمها | مصادر بعبدا لـ"الجديد": على الحريري مراعاة نتائج الانتخابات وهو لم يعد يمثل كل السنة لذا عليه اعطاء حقيبة للسنة المستقلين | "او تي في": اتصال بين جعجع والحريري عاد بموجبه الرياشي الى بيت الوسط |

درويش استقبل مدير المعهد الفني الأنطوني في زيارة شكر

مجتمع مدني وثقافة - الثلاثاء 16 كانون الثاني 2018 - 11:38 -

استقبل رئيس اساقفة الفرزل وزحلة والبقاع للروم الملكيين الكاثوليك المطران عصام يوحنا درويش مدير المعهد الفني الأنطوني والمرشد العام للجامعة الأنطونية الأب شربل بو عبود ومدير العلاقات العامة والإعلام في المعهد شربل بسطوري في زيارة شكر لسيادته لرعاية معرض الأيقونات الذي نظمه المعهد في الدكوانة في شهر تشرين الثاني الماضي.

والقى الأب بو عبود كلمة جاء فيها :
" إنَّهُ لَفرحٌ كبير، مغمورٌ بالغبطة، أن نزورَكم في هذا الصَّرحِ المُقدَّس في دارِ المطرانيَّة، في زحلة عروس البقاع...
لقد جعلتُم من هذا المكان، قُبلةَ أنظارٍ ومساحةَ لقاءٍ وفُسحةَ صلاةٍ وبادرةَ أملٍ للبنانيِّينَ عامَّةً وللزحلَيِّين خاصَّةً... لقد آمنتُم بالقضيَّة الوطنية والإنسانيَّة، فحباكُمُ الله الكثيرَ من العطايا، فكنتم خيرَ مثالٍ لهذه الأبرشيَّة، ورفعتُم إسمَ لبنانَ في العالمِ وبينَ الدول ودافعتُم عن الحقِّ في كلِّ المنابرِ التي اعتليتُموها، فكنتُم العصامَ والأسقفَ...
وإنَّنا اليومَ في زيارتِنا إليكم يا صاحبَ السيِّادة، نُؤكِّدُ معكُم على الثَّوابتِ الوطنيَّةِ وعلى القيَمِ الإنسانيَّة، من أجلِ تَعزيزِ العَيشِ المُشتَرك بينَ المسيحيّين والمُسلمين، ومن أجلِ أن تَبقى زحلةُ مُوحَّدةً بكافَّةِ فئاتِها تحت عباءَتِكم، ونُصلِّي من أجلِكم كي يوفِّقَكُمُ اللهُ ويُعطيَكُمُ الصحَّةَ والعافيةَ لتُدبِّروا، بالرَّغمِ من الصُّعوبات، رعيَّةَ المسيح المُوكَلةَ إليكم بحكمةٍ وثقةٍ وثبات، باتِّكالٍ كليٍّ ومُطلَقٍ على عنايتِهِ الإلهيَّة وبشفاعةِ أُمِّه مريمَ، خصوصًا في هذه المرحلة التي يستعدُّ فيها لبنان لخَوضِ معارِكِهِ الانتخابيَّة النيابيَّة، ونأملُ بأن تتمَّ بخيرٍ وأن يكونَ لبنان مُعافًا بهمَّةِ رئيسِهِ العماد ميشال عون وبكل المكوِّنات السياسيَّة الحاكمة، وبأن تَأتيَ مَصلحةُ الوطنِ أوَّلا، بعيدًا عن المزايَداتِ الشخصيَّة والمصالحِ الخاصَّة..."
وختم بالقول " أشكرُ لكم حُسنَ استقبالِكم وقد شرَّعتُم لنا أبوابَ قلبِكم وأبوابَ المطرانيَّةِ لاستقبالِنا، كما يُسعدُني أن أُقدِّمَ لكم الشُّكرَ والامتِنانَ لرعايتِكم مَعرضَ الأيقونات البيزنطيَّة الذي نَظَّمَهُ مَعهدُنا الفنِّي في الدِّكوانة ولذا نتطلَّعُ وإيَّاكم إلى روحِ التَّعاون بين المعهدِ والأبرشيَّة، ونضعُ كُلَّ الإمكانيَّات من أجلِ نَشرِ ثَقافةَ وقُدسيَّةَ الأيقونات المُقدَّسة...
ألا وَفَّقَكُمُ الله في مَهامِكم طالبين بَركتِكم الأبويَّة"
المطران درويش رحّب بالأب بو عبود والسيد بسطوري في دار المطرانية، منوّهاً بالدور الكبير الذي يقوم به المعهد في الحفاظ على فن الأيقونات وتعليم هذا الفن للراغبين.
ومما قال " ارحب بكم اليوم في سيدة النجاة، هذا الصرح الذي كان وما زال يجمع كل الزحليين على المحبة والوفاق والتسامح. نحن اليوم في زمن التحضير للإنتخابات النيابية التي نأمل ان تكون فرصة للمواطنين للتعبير الحر عن توجهاتهم، وكما صرّحت سابقاً ادعو جميع الأطراف في زحلة للتصل لتشكيل لائحة توافقية تضم جميع المكونات في قضاء زحلة، بهدف تلافي اجواء التشنج والتوتر التي نحن بغنى عنها اليوم."
واضاف " ان ما يقوم به المعهد الفني الأنطوني من عمل جدّي ورصين في الحفاظ على الأيقونات، واعطاء دروس في فن رسم الأيقونة، يستحق منا كل شكر وتقدير وتشجيع، على امل ان تجمعنا سوياً معارض جديدة للأيقونات في البقاع وباقي المناطق اللبنانية."
وقدّم سيادته للأب بو عبود في نهاية الزيارة كتابين من مؤلفاته هما: وجه المسيح،رؤية من الشرق و رحلة مع القديس بولس.