2018 | 05:54 أيلول 24 الإثنين
الجيش الإسرائيلي: طائراتنا كانت داخل المجال الجوي الإسرائيلي وقت الضربة السورية على الطائرة الروسية | الخارجية العمانية: مسقط تدين الهجوم في الاهواز بإيران وتؤكّد رفضها لكل اشكال الإرهاب والعنف في أي زمان ومكان | جنبلاط: الى وزير الطاقة السيد سيزار ابي خليل ان اشارتي الى كلام النائب ياسين جابر ليست من باب الحقد كما تقولون بل من باب الحرص على المصلحة العامة كما قصد جابر | "سكاي نيوز": المقاومة اليمنية تسقط طائرة بدون طيار أطلقتها الحوثيون بغرض استهداف مستشفى في مديرية الدريهمي | السفيرة الأميركية في الأمم المتحدة ترفض الاتهامات الإيرانية بشأن تورط واشنطن في الهجوم على العرض العسكري في الأحواز | ليبرمان: عملياتنا في سوريا مستمرة رغم سقوط طائرة إيل 20 الروسية | كانتون سويسري يصوت بغالبية ساحقة على منع البرقع | الحزب الوطني الكردستاني في العراق يرشح فؤاد حسين القيادي في الحزب لمنصب رئيس الجمهورية | الحرس الثوري الإيراني يتوعد بانتقام "مميت لا ينسى" من منفذي الهجوم على العرض العسكري | مصر تلغي الرسوم الجمركية على السيارات الأوروبية الشهر المقبل | طوني فرنجيه: العهود الناجحة لا تقاس بما نالته من وزراء بل بماذا قدمت للبنان واللبنانيون لم يعد باستطاعتهم التحمل وجزء منهم كان يعلّق آمالاً على هذا العهد | "سكاي نيوز": محكمة مصرية تقضي بالسجن المؤبد بحق مرشد تنظيم الإخوان و 64 آخرين بتهمة القيام بأعمال قتل وعنف في محافظة المنيا عام 2013 |

السماء على موعد مع ليلة ستحبس الأنفاس آخر يناير

متفرقات - السبت 13 كانون الثاني 2018 - 09:07 -

سيشهد آخر يوم في شهر يناير الجاري ليلة تحبس الأنفاس، حيث سنكون على موعد مع ثلاث ظواهر كونية، وفق ما ذكره موقع "فوربس".
ويترقب علماء الفلك ، أواخر هذا الشهر، ثلاث ظواهر هي القمر العملاق والقمر الأزرق والكسوف الكلي للقمر.

وشهدت ليلة رأس السنة ظهور "القمر العملاق"، الذي أطلقت عليه أيضا ناسا اسم "القمر الذئب"، وذلك بعدما ظهر بشكل واضح، على اعتبار أنه يبلغ أقرب نقطة له من الأرض.

وكانت ناسا قالت آنذاك إن القمر العملاق سيعاود الظهور مرة أخرى نهاية هذا الشهر.

كما ستتميز ليلة 31 يناير، بظاهرة نادرة، وهي أول كسوف كلي للقمر الأزرق منذ 150 عاما. ووصفت ناسا الظاهرة بـ"القمر الأزرق الدموي العظيم".

وسيشهد يوم 31 من شهر مارس المقبل هو الآخر ظهور القمر الأزرق.

وظاهرة الأقمار الزرقاء تحدث كل عامين ونصف العام في المتوسط، ولكن آخر كسوف كلي للقمر الأزرق حدث في أواخر عام 1866.

والقمر الأزرق هو الاسم الذي يطلق على القمر الكامل الثاني في الشهر الميلادي.

ومن المنتظر أن تحظى هذه الظواهر "الفريدة" بإعجاب وتتبع واسعين، كما سيحرص عدد كبير من المصورين على توثيق اللحظة.