2018 | 10:54 حزيران 23 السبت
مصدر بارز في 8 آذا للـ"ال بي سي": توافق على وجود 6 وزراء سنة في الحكومة العتيدة وتوافق بين عون والحريري على ان يكون احد الوزراء السنة من حصة عون ووزير مسيحي من حصة الحريري | حركة المرور كثيفة على بولفار سن الفيل باتجاه الصالومي على تقاطع البراد اليوناني بسبب اشغال في المحلة | ابي خليل: جنبلاط كان لديه 13 نائباً في السابق ورضي بوزيرين أما اليوم فلديه 9 نواب ويطالب بثلاثة وزراء | الراعي يلتقي في هذه الاثناء في بكركي بابا الاسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية تواضروس الثاني يرافقه سفير مصر في لبنان نزيه النجاري | أبي خليل لـ"صوت المدى": نتمنى الاسراع بتشكيل الحكومة الجديدة لان البلد بحاجة لها وقرار مشاركتي فيها مرتبطاً برئيس التيار الوزير باسيل | جرحى بانفجار استهدف تجمعا مؤيدا لرئيس الوزراء الإثيوبي في العاصمة أديس أبابا | جنبلاط عبر "تويتر": كل موقع من هذا العالم يشهد تهجير جماعي والتهجير في العراق وسوريا خاصة افضل ذريعة للصهيونية للوصول الى يهودية الدولة | غوتيريش: أشعر بالقلق إزاء المخاطر الكبيرة التي تمثلها الهجمات في جنوب غربي سوريا علي الأمن الإقليمي | جاويش أوغلو: اتفاقية منبج ستساعد في بناء الثقة المفقودة تجاه واشنطن | اخماد الحريق الذي التهم محتويات محلين تجاريين في وسط السوق التجاري في بعلبك فجر اليوم بعد سبع ساعات من العمل | الاناضول: زلزال بلغت قوته 4.7 درجات على مقياس ريختر ضرب شرق تركيا صباح اليوم | الرئيس عون استقبل النائب سيمون ابي رميا (صورة في الداخل) |

إحذر هذا السم الأبيض في مشروباتك!

متفرقات - السبت 13 كانون الثاني 2018 - 08:56 -

يعاني ربع سكان الأرض تقريبا من الزيادة في الوزن، وتعتبر العادات الغذائية أحد الأسباب الرئيسية في ذلك. لكن العلماء يحذرون على الخصوص من تناول المشروبات السكرية، فلماذا؟ نشر موقع "شبيغل أونلاين" خلاصة دراسات قام بها فريق علمي تابع لجامعة فيينا الطبية والذي أراد الكشف عن العلاقة بين المشروبات السكرية والزيادة في الوزن. ويعود سبب هذه الدراسة إلى رصد الفريق العلمي النمساوي للعديد من الدراسات العلمية الصادرة بين سنتي 2013 و2015، والتي حملت نتائج متناقضة بخصوص العلاقة بين تناول بعض الأطعمة والزيادة في الوزن. إذ تقول بعض الدراسات إن تناول أطعمة غير صحية كالوجبات السريعة أو شرب الكولا لا علاقة له بالزيادة بالوزن، وإنما يعود الأمر إلى كمية السعرات الحرارية التي يتناولها الإنسان مقارنة مع مجهوده البدني اليومي. في حين أكدت دراسات أخرى أن نوعية الأكل في حد ذاتها تساهم في التحكم في وزن الإنسان. وحسب موقع "شبيغل أونلاين" فإن اختلاف نتائج الدراسات العلمية يعود إلى جهة التمويل، إذ أن بعض شركات المواد الغذائية تمول دراسات علمية تؤكد أن لاعلاقة لمنتجاتها بالزيادة في الوزن أو التأثير سلبا على الصحة.

وللتأكد من صحة الدراسات العلمية الصادرة بين سنتي 2013 و2015 قام الفريق العلمي لجامعة فيينا الطبية بإجراء 26 دراسة شارك فيها حوالي ربع مليون شخص. وشهدت ثلاث دراسات مشاركة حوالي ألفي طفل. وقد أكدت أغلب هذه الدراسات العلمية على وجود علاقة بين استهلاك المشروبات السكّرية والزيادة في الوزن. ولا تقتصر المشروبات السكرية على المشروبات الغازية السكرية كالكولا وغيرها من المشروبات الغازية، وإنما تشكل العصائر والعصائر المركزة المصنعة أيضا خطرا على صحة الإنسان، وخاصة تلك التي يُضاف إليها السكر. لذلك ينصح الباحثون وخبراء التغذية بالبحث عن بدائل صحية أولها الماء.

وتعود خطورة المشروبات السكرية إلى كونها تحتوي على كميات عالية من السكر قد لا يدركها الإنسان، إذ أن كوب كوكا كولا من 250 مللترعلى سبيل المثال، يحتوي على 25 غرام من السكر، وهي الكمية التي حددتها منظمة الصحة العالمية للاستهلاك في يوم واحد كامل. في حين يمكن للمرء أن يشرب بسهولة كوبين أو ثلاثة في اليوم الواحد من المشروبات السكرية. ينبغي الإشارة هنا إلى إلى أن كمية السكر التي حددتها منظمة الصحة العالمية للاستهلاك اليومي لا تشمل مصادر السكر الطبيعي كالفواكه أو الحليب، لكنها تشمل في المقابل بعض مصادر التحلية الطبيعية كالعسل أو العصائر الطبيعية المركزة. إذن لخفض الوزن أو الحفاظ على الوزن المثالي ينبغي بالتأكيد اجتناب المشروبات السكرية، هذا طبعا إلى جانب الاهتمام بالأكل، وبالرياضة والابتعاد عن مصادر التوتر.

"DW"