2018 | 21:28 أيلول 24 الإثنين
دردشة جانبية شملت الحريري وحسن خليل وكنعان تناولت المسائل التشريعية والمالية والملف الحكومي | استخبارات الجيش تلقي القبض على عبد الرحمن خزعل الملقب بـ"أبي هاجم" في وادي خالد بجرم الاتجار وتعاطي المخدرات | الرئيس بري: يجب ان نخرج من طائفية التوظيف ونسير على مبدأ الكفاءة علّنا نصل إلى وقت نتحدث فيه عن الدولة المدنية مع حفظ الطوائف | الرئيس عون: يجب ألا ننتظر الحل السياسي للأزمة السورية حتى يعود السوريون الى بلادهم لأنّ التجربتين القبرصية والفلسطينية علمتانا ضرورة الفصل بين الحل السياسي وعودة النازحين | وزارة الدفاع الروسية:التحركات الاستفزازية للطائرات الإسرائيلية كانت تهدد سلامة الطيران المدني في المنطقة | التيار الوطني الحر والحزب التقدمي الاشتراكي: لإبقاء الاختلاف بالرأي ضمن الإطار السياسي البحت بعيداً عن الشحن والتوتر على مستوى القواعد الحزبية | نتانياهو يحذر من نقل اسلحة متطورة الى سوريا | مجلس النواب يقر القانون الرامي الى حماية كاشفي الفساد بعد ادخال اكثر من تعديل عليه | ياسين جابر للـ"ال بي سي": نحن في صدد اعداد ملف علمي عن موضوع الكهرباء | الرئيس عون خلال لقائه وفد task force for lebanon: نريد ان يعود السوريون الى المناطق الآمنة ولسنا في وارد ارغام احد على العودة عنوة | الرئيس المصري خلال لقائه الرئيس عون: ندعم لبنان وتوجهاته لاعادة النازحين الى المناطق الامنة | نتنياهو لبوتين: تزويد أطراف غير مسؤولة بأسلحة متقدمة سيزيد المخاطر في المنطقة |

سخروا منها ونعتوها بالسمينة والقبيحة لكن ردّها كان مفاجئاً!

متفرقات - الجمعة 12 كانون الثاني 2018 - 07:56 -

بطريقة ذكية، قررت مدونة الموضة الأميركية الشهيرة نبيلة نور مواجهة موجة الانتقادات التي تتعرض لها من دون توقف عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

جاء ذلك في اعقاب تعرضها اليومي للسخرية، رغم تحقيق منشوراتها وفيديوهاتها أكثر من 32 مليون مشاهدة.

وكان بعض المتابعين قد واظبوا على مهاجمتها، واصفين إياها بـ"الوحش" و"السمكة القبيحة" و"السمينة".

وبالرغم من ثقتها الكبيرة بنفسها، إلا أنها شعرت بالإهانة، فقررت المواجهة وقالت: "ما لا يقتلني يزيدني قوة".

ونشرت نبيلة عبر حسابها على "إنستغرام"، مقطع فيديو ظهرت فيه وقد كتبت على وجهها بواسطة مستحضرات المكياج بعض الكلمات المهينة التي وجهت إليها.

وفيما هي تمسح دموعها، قامت بمسح المستحضرات بواسطة إسفنجة، قبل أن تعيد كتابة رسالة إيجابية بواسطة مستحضر يمنح البشرة إشراقاً، وأنهت مكياجها كالمعتاد.

وتداول الفيديو أكثر من 5 ملايين شخص، كما أنضم إلى حساباتها بفعل ذلك آلاف المتابعين الجدد.

وتعليقاً على الفيديو كتبت: "في العام 2017 أطلقت عليّ صفات مثل قبيحة ووحش... فكرت في قتل نفسي بسبب ما أبدو عليه. وتلقيت آلاف الرسائل التي تتضمن كلمات مهينة. لكن ثقتي بنفسي ساعدتني على الصمود. تعلمت أن الأشخاص السعداء لا يتفوهون بالكلمات السيئة".

وأضافت: " الفتاة التي أراها في المرآة الآن جميلة ومن دون ماكياج. ومع بداية العام 2018 وضعت كل تلك الكلمات التي جرحتني خلفي. فلا يمكن أحداً أن يقول لنا من نكون. نحن رائعون، ناجحون،... وهذا الفيديو هو انتصار بسيط وتعبير عن تزايد ثقتي بنفسي. أشعر بالحماس للمزيد من المواجهة. لن أخضع لكلماتهم أبداً. أنا قوية وشجاعة وأنا من أريد أن أكون. هذه أنا".